أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
آخر مستجدات الحالة الجوية اليوم الأحد رسالة تهديد بالقتل على طريقة إيمان إرشيد تصل ابنة الفنان شاكر جابر دعوات لدعم المواطنين اقتصاديا وتخفيض الضرائب “شورى العمل الإسلامي” ينتخب : الزرقان رئيساً والسقا نائباً للأمين العام نقيب الجيولوجيين: إذا سوّق الأردن ثرواته الطبيعية بشكل صحيح لما احتاج مساعدات خارجية الطويل: الأردن لم ينجح في بناء قاعدة إقتصادية صلبة ما سبب زيارة مسؤولة بالخارجية البريطانية للأردن اليوم ؟ 3 إصابات بمشاجرة في وادي رم القطامين يحذر من استمرار رفع الفوائد الصحة تتخذ اجراءات قانونية بحق المعتدين على أطبائها الصحة النيابية : "الصحة" اهدرت المال العام من خلال المستشفيات الميدانية - فيديو هام للخريجين لتوفير فرص عمل مؤقتة .. رابط التسجيل نائب في لجنة الطاقة يدعو الأردنيين لركوب السكوتر .. تفاصيل بيان الشرطة الاماراتية حول مقتل الزوجة الأردنية عصفورين بحجر .. الفيصلي يحسم الكلاسيكو والصدارة تفاصيل مقتل اردنية على يد زوجها في الامارات مستو: كفى ويكفي واسطة ومحسوبية 239 محكوما بالإعدام في الأردن الرصيفة: مداهمة أمنية على خلفية جنائية مدعي عام إربد يوقف شخصين بجرم البلطجة 15 يوماً
 "وليّ العهد الحسين في أخبار عاجلة لم تُنشر "
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة  "وليّ العهد الحسين في أخبار عاجلة لم...

 "وليّ العهد الحسين في أخبار عاجلة لم تُنشر "

23-05-2022 09:50 AM

بقلم لين عطيات - دائما تكون الأحداث والمعلومات  السلبية عنوانين الأحاديث والخبر الساخن والعاجل ومحطة اهتمام العامةو تشمل شرائح المجتمع على اختلافاتها إلا أن العالم  يغض بصره عن أي حدث أو معلومة إيجابية حتى اجتهادات الأفراد في العمل الدؤوب  لخدمة أوطانهم ومجتماعاتهم تكون نقطة ساقطة لا يراها أحد ولا يكلفون أنفسهم للاطلاع عليها و بين طيات الزمن جاء الأمير الحسين بن عبد الله الثاني حفظه الله ورعاه الذي يحمل إرث اباه وجده لينذره سيدنا الملك عبد الله الثاني بن الحسين ولياً للعهد حاملاً الأمانة باتزان ورقي ، ويمثل الأردن بالصورة المهذبة التي تليق بها إلا أن ولايته لا تتجلى بهذا فقط فمن يعرف الحسين يعلم تماماً اجتهاده في خدمة الوطن من خلال المشاريع والأفكار التي يحاول استثمارها لخدمة الوطن والمواطن بدءاً بالشباب انتقالاً للسياحية الأردنية التي يهتم بها ويعرف أهميتها على المدى البعيد ونظرته بتخيل الأمور والأشياء التي تبنى وتصمم كما يرى لتتشكل بالشكل الأفضل،  وفي المجال الاقتصادي يكون مشاركاً فعالاً يستمع ويناقش ويحاول جاهداً أن يشكل الصورة الصحيحة لمستقبل اقتصادي أفضل، و اجتماعياً يكون حاضراً ومستمعاً للجميع،  وفي الخدمة العسكرية  فهو نقيب مجتهد و الزميل الأحب والأقرب وهكذا في شتى الميادين ...، ولا يمكن غض أبصارنا عن متابعته المستمرة لكل ما يحدث في الساحة واهتمامه الدائم بكل صغيرة وكبيرة فهو السباق دائماً بالوقوف إلى جانب شعبه بشتى الطرق وتسجل المواقف بعنواين اخباربة لا يتم التمعن فيها كما يجب فهذه العنواين هي براهين وأدلة على أن مستقبل الأردن وإرثه في الأيدي الأمنية والصحيحة........  وخارجياً لم يسبق لأقرانه أن يكون مثله   .
إن أي شخص قادر على معرفة تلك الحقائق التي تبني شعوراً تلقائياً بالآمان والاطمئنان على مستقبل هذا الوطن بكل ما عليه بمجرد تحكيم الضمير وتفعيل خواص الإدراك والاستماع . 
فولي العهد الأمين شخصية مهيبة بالحضور مستمع جيد يملأ مركزه كما يتوجب الأمر وفي المواقف يعد شخصاً حكيماً ومسؤول وكاريزما يجذب جميع المتحدثين معه بأسلوبه وطريقته في الطرح والسؤال ويعطي من أمامه شعوراً تلقائياً بقربه وكأنه يعرفه من عقود .. هذا هو ولي عهدنا الحسين حفظه الله ومن يتمعن أكثر وأكثر سيرى ما بين السطور وهي أشياء لا تكتب بل تُستشعر  








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع