أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
جهاز بصمة بسيارات تدريب السواقة بالأردن قريبا تعديل اوقات عمل جسر الملك حسين اصابة 3 اشخاص بتدهور ضاغطة نفايات لبلدية سهل حوران الفايز: الاردن يواجه اليوم تحديات جديدة تقرير: برنامج أولويات عمل الحكومة بالمستوى الحرج الأردن .. توقعات بارتفاع اصابات كورونا مصدر في بعثة الحج الاردنية يوضح ما تم تداوله حول نفاذ الطعام باحد الفنادق في مكة المكرمة حرارة بالثلاثينات في الأردن خلال الأيام المقبلة سك عملات تذكارية خاصة لكأس العالم بقطر شركات السياحة العالمية تسأل عن حادث العقبة مسؤول فلسطيني يحذر من مخطط إسرائيلي لانتهاك حرمة مصلى باب الرحمة ويعتبره "إعلان حرب" أكثر من 51 ألف زائر للبترا خلال شهر حزيران حجاوي: الاحتمال وارد لاعتماد جرعة رابعة من لقاح كورونا طلبة التوجيهي: امتحان العربي ليس سهلا ولا صعباً ارتفاع الصادرات الأردنية لكندا على مدار 25 عاما إقبال ضعيف على شراء الأضاحي في الأردن تحذيرات من اختراق إسرائيلي لجامعات المغرب "لا بعرفك ولا بتعرفني" تطيح بأردني الى السجن 3 سنوات عويس يبدي ارتياحه للإجاءات المتخذة من قبل الوزارة علان: أسعار الملابس بالأسواق الأردنية أقل من الانترنت
الصفحة الرئيسية مال و أعمال حداد يكشف عن أصناف جديدة من القمح والشعير...

حداد يكشف عن أصناف جديدة من القمح والشعير للزراعة في الأردن

حداد يكشف عن أصناف جديدة من القمح والشعير للزراعة في الأردن

19-05-2022 11:05 AM

زاد الاردن الاخباري -

يعاني العالم في الوقت الراهن من أزمة من المتوقع أن تتفاقم في حال لم يخلق لها حلول ألا وهي أزمة القمح، فبعد الحرب الروسية الأوكرانية أصبح هناك شح في القمح لأن أوكرانيا هي سلة غذائية كما هو الحال عندما أصدرت الهند قراراً فورياً بوقف تصدير القمح للعالم.

وقال نزار حداد مدير المركز الوطني للبحوث الزراعية الخميس، إن شح المياه وانخفاض المعدلات المطرية التي حصلت بدء من منطقة ذيبان إلى جنوب الأردن، تشير القراءات إلى أن غالبية المزارعين في تلك المناطق قاموا بتضمين ما زرعوه من القمح والشعير لغايات الرعي لمربي الماشية وبمبالغ بسيطة جدا.

وأضاف أن المركز الوطني للبحوث الزراعية انتخاب وتقييم 3 أصناف من القمح و3 من الشعير، وهذه الأصناف متكيفة مع حالات الجفاف وحالات الإزاحة في موسم الهطول المطري.

وبين حداد أن هذه الأصناف ستكون متوفرة لدى المزارعين العام القادم، مؤكدا أنه إذا توسعت المساحات الزراعية والاستمرار الزراعية ستزيد الإنتاج.

وأشار إلى أن الأصناف المعتمد لدى المزارعين في الوقت الحالي جلها تعتمد على تساقط الأمطار في نهاية شهر أيلول وبداية تشرين الأول، لكن في السنوات الأخيرة بدأت الأمطار تتساقط في الأردن منتصف تشرين الثاني، معتبرا أن هذه الإزاحة أدت إلى قصر الموسم المطري وقصر المدة التي يحتاجها المحصول حتى يكتمل لغايات النمو والحصاد.

ودعا المزارعين إلى زيارة محطة مرو الزراعية في شمال المملكة، ومحطة الرمثا، محطة المشقر، بالإضافة إلى باقي المحطات التي تعنى بانتخاب القمح والشعير.

ولفت حداد إلى أن المشكلة الأساسية في الأردن هي انخفاض الحيازات الزراعية، نتيجة انخفاض المساحات متاحة لإنتاج مادتي القمح والشعير، حيث أصبحت هذه تجمعات سكنية أو مدن صناعية.

وأوضح أن أن الجدوى الاقتصادية من استخدام المياه الجوفية لغايات الري ليس عالية محليا، نتيجة شح المياه في الأردن.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع