أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
امتناع لاعبي نادي السلط عن التدريب الحكومة الأردنية عن ارتفاع الألبان: سوق يحكمه العرض والطلب شبهة خطأ طبي في وفاة شاب اردني وتشكيل لجنة تحقيق نتائج الضرر البيئي لتلوث ميناء الحاويات الأربعاء الحنيفات: نحتاج مليار متر مكعب من المياه لزراعة القمح عمرو: قانون الاستثمار يهدف لتعزيز الحقوق والامتيازات وفاة شاب أردني في تركيا إحباط محاولة تصنيع مادة الكريستال المخدرة بالأردن انخفاض مستوردات قطع السيارات 26% إطلاق ملتقى (أنا أشارك) لدمج الشباب الأردني بالعمل السياسي ولي العهد يلتقي عمداء شؤون الطلبة بالجامعات الرسمية - صور عمال بوزارة الشباب لم يستلموا رواتبهم منذ شهر ونصف عين أردني: المشاريع تساعد المواطن بالاعتماد على ذاته 31 رحلة بين عمّان وصنعاء منذ بدء الهدنة الاحتلال يزعم إحباط تهريب أسلحة عبر الحدود الأردنية مليون مسافر عبر مطار الملكة علياء الشهر الماضي حماية الأسرة: 10 آليات للتواصل مع مقدمي البلاغات والشكاوى البنك المركزي: الأردن ملتزم بمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب الواقيات الذكرية بين المسروقات .. تفاصيل سرقة 3 صيدليات في الاردن الملك يؤكد ضرورة الاستفادة من الخبرات الدولية لتعزيز وسائل حماية الاتصالات
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة محاضرة في الانتماء

محاضرة في الانتماء

09-02-2010 10:41 PM

بعد مقدمة طويلة تكلم فيها عريف الحفل عن سيرة سعادته الذاتية والادارية معرجاً على انجازاته وخبراته ومناصبه التي تولاها..لف الميكرفون الوحيد تجاه الضيف، ثم فتح عبوة المياه المعدنية وسكب كوباً من الماء الرقراق للضيف..

الضيف بالمقابل عبّر عن حبه للقرية وانحيازه العاطفي لها منذ التكوين، وارتياحه لأهلها، وعن شكره العميق لإدارة النادي الثقافي على هذه الاستضافة الطيبة..وبعد كل تصفيق متناثر كانت تبدأه بعض السيدات اللاتي يتعمدن الظهور باللباس التراثي والذهب الروسي مع قدوم كل ضيف.. كان يشكرهم ويبدأ من حيث انتهى :

..كنّا نقول، لان هذا الوطن عزيز على قلوبنا جميعاً، علينا ان نضحّي بكل ما نملك، وأن نبذل قصارى جهدنا من عزيمة واصرار واخلاص ونفتديه بأرواحنا ان لزم الأمر..(تصفيق حار تبدأه السيدات)...ثم يشكرهن ويستأنف:

كنا نقول، بماذا يتميز الغرب عنا؟ لا شيء..لدينا جامعات أفضل من جامعاتهم، لدينا مستشفيات افضل من مستشفياتهم، لدينا سياحة اجمل من سياحتهم، لدينا امن اقوى من أمنهم، لدينا استثمارات اهم من استثماراتهم، لدينا مصانع مثل مصانعهم..وأخيراً لدينا أنسان واعٍ لا يوجد في دول العالم انسان يشبهه..ثم ضرب على الطاولة وقال:..يجب ان ننتمي لهذا البلد ونخلص له ونسلّحه بعلمنا وارادتنا ومحبتنا ووحدتنا الوطنية..ليصبح محور الدنيا بأسرها..وشكراً جزيلاً لكم..(تصفيق من ذات السيدات) وبعض الشباب المندفعين.

يلف عريف الحفل الميكرفون الوحيد تجاهه:لا يسعنا الا نتقدم باسمي وباسم النادي بالشكر الجزيل من سعادة ضيفنا العزيز على الاضاءات المهمة التي طرحها حول مفهوم الانتماء..



ahmedalzoubi@hotmail.com


أحمد حســن الزعبــــــي





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع