أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
كيف ولماذا تجنّبت حكومة الخصاونة سيناريو الاستقالة الخلايلة: حالة مرضية بين الحجاج الأردنيين على سرير الشفاء بمكة مؤيد الكلوب .. مديرا عاما للاتحاد الاردني لشركات التأمين العتوم: إنقاذ حياة سيدة تعرضت لـ 10 طعنات في جرش ارتفاع الرقم القياسي لأسعار الأسهم في بورصة عمّان شعر به جميع سكان الإمارات .. زلزال يضرب جنوب إيران جميع الحجاج الأردنيين أخذوا مساكنهم في مكة مشاجرة في منطقة القويسمة وأنباء عن إصابات مشهد خطير خلال (فاردة) في الأردن - فيديو مستجدات الحالة الجوية اليوم السبت مبالغ نقدية لذوي شهداء الامن بمناسبة العيد الصفدي يؤكد لميقاتي دعم الأردن للبنان الهناندة: التوقيع على اتفاق الجيل الخامس بعد العيد وزير البيئة عن حادثة العقبة: تركيز الكلور بالبحر كان أقل بكثير من مياه الشرب اجتماع عربي تشاوري وزاري السبت في بيروت لا يستند إلى جدول أعمال الإقتصاد الرقمي: التوقيع على اتفاق "5G" بعد العيد انزال 5 صهاريج غاز كلورين في ميناء العقبة إردوغان يلوح بعرقلة انضمام السويد وفنلندا إلى الناتو محال حلويات في الأردن ترفع الأسعار حالة الطقس في الأردن السبت
طبقنا طبق طبقكوا....
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة طبقنا طبق طبقكوا ..

طبقنا طبق طبقكوا ..

21-12-2021 07:10 AM

« خيط حرير على حيط عمي خليل» هل تذكرون هذه العبارة .... إذا كنتم لا تذكرونها فلا بأس، هناك عبارة أخرى»طبقنا طبق طبقكوا، بقدر طبقكوا يطبق طبقنا مثل ما طبقنا طبق طبقكو؟».

هناك العشرات من العبارات المشابهة، التي كنا نستعملها للإيقاع بالآخرين، أو يوقع الآخرون بنا بواسطتها، والمجال ضيق للنجاة من المقلب إذ أن حفظها وتسميعها بدون أخطاء مضحكة صعب جدا.

على سبيل اللعب، فلا بأس في هكذا عبارات في زمن ما قبل الكمبيوتر وملحقاته، فهو لعب برئ وجميل ومسلّي ولا يضر أحدا، ويمنحنا القدرة على الفوز على الآخر بدون أي مجهود يذكر.

المشكلة أن اسلوب هذه العبارات، انتقل إلينا في مرحلة ما بعد الكمبيوتر، وتحول من مجرد لعبة بريئة إلى وسيلة لتضييع الناس وإلهائهم بسواليف حصيدة من أجل تضييع القضايا الأساسية وتمييع المشاكل الحقيقية التي يعانون منها.

هذه اللغة الحلمنتيشية صارت أسلوبا إعلاميا يدرسه ناطقون رسميون من العرب في السراديب لتضليل الناس وتظليل الحقائق عن طريق بث جمل وكلمات متناظرة سمعيا، فلا تفهم منها شيئا، فتشعر بالعجز أمام سطوة المترادفات، فتدعي بأنك فهمت خوفا من الإحراج.

وإذا كنت صحفيا وكتبت بهذه اللغة، فلن يعترض عليك أحد ولن يشطب مقالك أحد.

إذا كنت معارضا، فهذا الكلام يرضي المؤيدين، ويقولون إنك معارض عقلاني يسرهم الحوار معك على قاعدة خيط الحرير اللي على حيط عمك خليل.

يقولون ان المرحوم غابرييل غارسيا ماركيز هو مبتكر الواقعية السحرية في الأدب، هذا صحيح، لكننا، نحن العرب، من ابتكر الواقعية السحرية في السياسة والاقتصاد والاجتماع والعلم .... حتى العلم.

بالمناسبة ، هذا المقال كتبته بأسلوب (خيط حرير)..

وتلولحي يا دالية






وسوم: #الحقيقية


تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع