أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
لمن يهمه الأمر .. مسن وزوجته يعيشان داخل ” باص كيا ” / صور شخص يقتل زوحته طعناً في الرصيفة بالفيديو .. انتشار امني بإربد بعد اعمال شغب اثر وفاة نتجت عن مشاجرة قديمة الهدنة تدخل حيز التنفيذ بين “الجهاد الإسلامي” والاحتلال الأردن ينفي اعتقال اللواء ماهر الأسد قرب الحدود السورية شركة تحصل على إعفاء بـ3 ملايين دينار دون استكمال الموافقات تعزيزات امنية بعد وفاة شخص اثر مشاجرة وقعت قبل 10 أيام في أربد ضاحي خلفان يوجه رسالة للدول التي تقيم علاقات مع إسرائيل د. وليد المعاني يكتب: هل فقدت المدرسة دورها التربوي بعد فقدها لدورها التعليمي؟؟ وظائف شاغرة ومدعوون للتعيين - أسماء اول تصريح لملقي الدولارات في اربد التوصل لصيغة اتفاق لـ"وقف إطلاق النار" بين "الجهاد" والاحتلال هدية صينية للأردن محجوزة في الحرة منذ عامين مداهمة مقر شركة تمويل وهمية والقبض على أفرادها فشل الاتفاق على وقف إطلاق نار بين إسرائيل والجهاد زيادة على الحد الأدنى لرواتب المصابين العسكريين 41 شهيدا جراء العدوان على غزة برعاية ملكية .. البنك المركزي يستضيف منتدى السياسات العالمي للاشتمال المالي في أيلول "الجهاد الإسلامي": وفد مصري وصل إلى غزة من أجل الحديث عن وقف إطلاق النار 5 شهداء باستهداف مقبرة في شمال غزة
الصفحة الرئيسية عربي و دولي الجيش الإثيوبي: حررنا 4 مدن من قبضة "جبهة...

الجيش الإثيوبي: حررنا 4 مدن من قبضة "جبهة تيغراي"

الجيش الإثيوبي: حررنا 4 مدن من قبضة "جبهة تيغراي"

05-12-2021 12:48 AM

زاد الاردن الاخباري -

تتواصل المعارك الشرسة بين الجيش الإثيوبي، وقوات الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي ، حيث أعلنت القوات الإثيوبية، اليوم السبت، عن تحرير 4 مدن جديدة من "الجبهة".

وذكرت محطة "فانا" الإثيوبية، أن القوات الإثيوبية قامت أمس الجمعة، بتحرير مدن (مهل ميدا، تشيفاروبيت، هربو، ومكوي والمناطق المحيطة بها) التي كانت تحت سيطرة الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي.

وأضافت أن القوات توغلت في عمق هذه المناطق للقضاء على الجماعة الإرهابية المتبقية فيها.

وأوضحت أنها أغلقت الطرق لمنع الإرهابيين من نهب الممتلكات وتدميرها، ومنعهم من الفرار بأسلحتهم.

وناشدت القوات الإثيوبية أبناء البلاد إلى مواصلة إظهار بطولتهم، والقتال ضد الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي الإرهابية، حسب تعبيرها.

يأتي ذلك في وقت يحتدم فيه القتال بين قوات الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي والجيش الإثيوبي، حيث أعلن آبي أحمد قيادته للعمليات العسكرية من الميدان، وسط دعوات دولية بوقف فوري لإطلاق النيران.

في وقت سابق من اليوم، طالب رئيس الوزراء، مقاتلي الجبهة والمجموعات المتحالفة معها بالاستسلام الفوري، مؤكدا "انتهاء الحرب" وانتصار الحكومة الإثيوبية بعد تفوق قواتها في المنطقة الشرقية.

ويدور الصراع بين الطرفين منذ أكثر من عام، بعدما اتهمت أديس أبابا الجبهة، بالهجوم على معسكرات للجيش الوطني وسرقة معداته، فيما اتهمت قيادة تيغراي الحكومة، بمحاولة الاستئثار بالسلطة.

اتسعت دائرة الحرب في الأشهر القليلة الماضية، وأجرت الجبهة تحالفات سياسية وعسكرية مع فصائل إثيوبية، وبدأت هجوما مضادا حررت خلاله أراضي الإقليم التي خسرتها واحتلت مناطق أخرى في زحفها نحو العاصمة.

في أعقاب ذلك، أعلنت الحكومة الإثيوبية حالة الطوارئ واستدعت الضباط والجنود المتقاعدين، وطالبت سكان أديس أبابا بحمل السلاح لحماية ممتلكاتهم. كما ناشدت بلدان عدة رعاياها بمغادرة إثيوبيا على الفور.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع