أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
القواسمي: حركة شرائية "دون المستوى" خلال الجمعة البيضاء نتائج غير مبشرة لدواء مضاد لكورونا 4 مشاريع طاقة متجددة ببتير بالكرك فلسطين ستوصي بتشديد الإجراءات على الحدود أوميكرون متحور جديد من كورونا .. تعرفوا عليه أوميكرون .. جنوب أفريقيا تعتبر قرار تعليق السفر غير مبرر عطية يدعو الحواتمة للافراج عن المعتقلين حريق محل سجاد شهير بالزرقاء الحسامي يدعو الحكومة لاتخاذ إجراءات صارمة لمواجهة متحورات كورونا بورصة عمّان تنخفض 0.27% في أسبوع أجواء حارة نسبيا في الأغوار والعقبة السبت هل يقدم الأردن على اغلاق المعابر مع الاحتلال “الأوبئة” يوصي بإجراء فحص تسلسل جيني لأشخاص دخلوا الأردن قبل 14 يوما وفاة 52 طبيبا اردنيا بكورونا آخرهم الدكتور قاسم المغربي خبير الصحة الاردني المعاني يكشف خفايا المتحور الجديد الجنوب افريقي شهادات جامعية أردنية مع وقف التنفيذ النائب البدول تسأل عن تبرعات قدمت لطلبة جامعات اردنية مخرجات اللجنة الملكية،والتعثر على سلالم الدولة ! حداد: الاستيضاحات لا تغلق الا لحين تصويب المخالفة أو استرداد المال العام الكوارث مؤجلة .. من يريد السوء بنا؟
الصفحة الرئيسية أردنيات يديعوت أحرنوت: "إسرائيل" معنية...

يديعوت أحرنوت: "إسرائيل" معنية باستقرار الأوضاع في الأردن

يديعوت أحرنوت: "إسرائيل" معنية باستقرار الأوضاع في الأردن

20-10-2021 11:10 PM

زاد الاردن الاخباري -

ذكرت صحيفة يديعوت أحرنوت العبرية، اليوم الأربعاء 20 أكتوبر 2021، أن استقرار الأردن ضرورة بالنسبة لـ"إسرائيل" نظراً لكونها صاحبة أطول حدود مع الأراضي الفلسطينية المحتلة.
وبحسب عاموس جلعاد الذي كتب في الصحيفة العبرية؛ فإنه "في الفترة الأخيرة تنطلق ادعاءات تقضي بأن إسرائيل تعمل بشكل مغلوط إذ تضاعف كمية المياه التي توردها للمملكة الأردنية الهاشمية، التعليل الذي يبدو مقنعا ظاهرا، أن الأردن يقترب من إيران - عدو إسرائيل اللدود -، وبالتالي فإنه لا يجوز إثباته بمضاعفة كمية المياه، ولكن السؤال الذي يطرح نفسه: ما هو النهج الصحيح؟".
ونوهت إلى أن "الأردن برعاية اتفاق السلام معها، تمنحنا عمقا استراتيجيا حتى حدود العراق"، وأضافت: "تعالوا نتصور رحلة جوية أمنية من مطار بن غوريون شرقا؛ فحدود 67 توجد على مسافة قصيرة للغاية، الضفة الغربية تمنح عمقا استراتيجيا أمنيا، نهر الأردن في منتصف الطريق حتى اجتياز المنطقة الجبلية، عاصمة الأردن والصحراء، وصولا إلى العراق، كل هذا المجال ذو معان هائلة، وشكل في الماضي أرضا خصبة لهجمات عسكرية ضد إسرائيل، أو خشبة قفز لمنظمات من أجل مهاجمة إسرائيل".
ولفتت الصحيفة إلى أن "الحدود الطويلة جدا بين (فلسطين المحتلة) والأردن، لو كانت بمسؤولية إسرائيل الحصرية، لاستوجب ذلك نشر قوات بحجم هائل وبكلفة عالية جدا على تل أبيب، وبدلا من ذلك، تتمتع إسرائيل بواقع مريح للغاية تتمثل بحدود هائلة، بلا عمليات ومؤامرات عسكرية معادية".
وأفادت بأن "إيران تتوق لتوسيع الجبهة من لبنان إلى سوريا ومن سوريا إلى الأردن، وهنا لنا أن نتصور مليشيات موالية لإيران تنتشر على مسافة عشرات الكيلومترات من تل أبيب"، متسائلة: "من هي اليد الخفية التي تسمح بهذا الواقع الاستراتيجي المريح وتوفر مقدرات هائلة على إسرائيل؟ إنها الأردن بما تمتلكه من قوات أمن واستخبارات".
وأكدت "يديعوت" أن "التعاون الأمني هام لأمن إسرائيل وبلداتها، ويكفي هذا فقط كي يشجع مساعدة مكثفة للأردن"، منوهة إلى أن "المملكة الهاشمية هي عمود فقري في هامش العلاقات الأمنية الخاصة بين إسرائيل والدول العربية؛ التي كانت أسوأ أعدائها وأصبحت شريكتها".








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع