أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
أجواء دافئة حتى الثلاثاء وانخفاض حاد وملموس الأربعاء تحذير من العروض الوهمية في بيع الذهب هام للأردنيين المهتمين بالسفر لأميركا انتخابات مجالس المحافظات والبلدية والأمانّة باليوم نفسه مدعوون لحضور الامتحان التنافسي - أسماء الحكومة : للمظاهرات الحق في رفع صوتها خلاف حول آلية احتساب معدل الثانوية العامة القطاطشة: يجب محاسبة رئيس الوزراء فاجأتها آلام الولادة .. برلمانية توجهت للمستشفى بدراجة مجلس الامة يرفع رده على خطبة العرش اليوم بماذا أجاب العناني الملك الحسين عندما سأله: ما الذي تعتقد أن التاريخ سيتذكرني به؟ حجاوي: الأردن قادر على رصد متحور "أوميكرون" ولا يمكن منع دخوله هل أحرقت موجة الاعتقالات لجنة سمير الرفاعي فرمانا بالسحر؟ الكويت تدعو مواطنيها لتجنب السفر إعلان الطوارئ في نيويورك وتحذير من كارثة تحور كورونا الحرارة أعلى من معدلاتها بـ7 درجات الأحد اتهام 6 أشخاص بإلحاق خسائر بشركة الكهرباء بـ 657 ألف دينار مليارا دولار حجم الاستثمارات الأميركية في الأردن أبو زمع: لم أتخيل قدوم يوم أرد فيه على بيان ضدي الشبول: نتفهم معارضة “إعلان النوايا” وسنبحثه لمدة 10 أشهر
الصفحة الرئيسية شؤون برلمانية العرموطي يكشف عن مخالفة دستورية في قانون الدفاع...

العرموطي يكشف عن مخالفة دستورية في قانون الدفاع تجعل اوامر الدفاع باطلة

العرموطي يكشف عن مخالفة دستورية في قانون الدفاع تجعل اوامر الدفاع باطلة

20-10-2021 12:13 AM

زاد الاردن الاخباري -

حمّل النائب صالح عبدالكريم العرموطي الحكومة مسؤولية ارتفاع الاصابات وتراجع الوضع الوبائي، وذلك بعد سماحها باقامة المهرجانات والحفلات الصاخبة التي ضمت آلالاف المواطنين دون ضوابط، بل والاستمرار في اقامة تلك الحفلات والتجمعات.

وقال العرموطي : لا نعلم من يدير شؤون البلاد، فالحكومة لم تُحرّك ساكنا تجاه مشاهد الفوضى والانفلات التي شهدناها في الحفلات الغنائية التي سُمح بإقامتها مؤخرا، بينما نراها تتشدد بتطبيق البروتوكولات في المساجد.

وأضاف نقيب المحامين الأسبق: لو كان مجلس النواب منعقدا لتمت مساءلة الحكومة عن الجهات التي سمحت باقامة الحفلات والمهرجانات دون الرجوع إلى لجنة الأوبئة أو بخلاف توصياتها، ومن الذي سيتحمل مسؤولية انتكاسة الوضع الوبائي، متحديا الحكومة بأن تثبت أن كلّ من حضر تلك الحفلات والمهرجانات قد تلقى التطعيم.

واختتم العرموطي حديثه بالقول إن هناك مخالفة دستورية في العمل بقانون الدفاع من ناحية عدم تقديم الحكومة الأسباب الموجبة له إلى مجلس النواب، وعدم عرض القانون على المجلس في الدورة التي عُقدت، ما يجعل كل أوامر الدفاع باطلة وعرضة للطعن أمام المحاكم، مشددا على أن الاستناد لقانون الدفاع السابق غير جائز دستوريا، حيث أن تفعيل القانون يستلزم وجود أسباب موجبة وعرضه على المجلس في أول دورة تعقد، وهو ما لم يحدث.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع