أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
وزارة العمل تزود مفتشيها بكاميرات بالصور .. ولي العهد يحضر حفل افتتاح بطولة كأس العرب مكافحة الأوبئة: متحور أوميكرون قد يُصعّب الوضع الوبائي في الأردن انخفاض حاد على الحرارة وزخات من الأمطار الأربعاء “الأزمات” يؤكد الحاجة إلى أخذ الجرعة المعززة بالاسماء .. مراكز إعطاء مطاعيم كورونا الأربعاء المعاني : الوضع الوبائي في الأردن غير مريح .. وإدارة ملف كورونا سيئة طبيب أردني يطالب بسرعة احتواء الوضع الوبائي الأمانة تعلن الطوارئ المتوسطة استعدادا للمنخفض المستفيدون من قرض الإسكان العسكري - أسماء عدنان حمد يعلق على مشاركة السعودية بالرديف ضبط 5 مصابين بكورونا مخالفين لأوامر الدفاع بالمفرق 36 مليون دينار قيمة إنشاء مستشفى الطفيلة وزارة المياه : تأجير أراض الديسي ليس من اختصاصنا الإمارات: لن نمنع اللبنانيين من السفر إلينا الملكة: لدينا الكثير في الأردن لنفخر به الأردن يبحث التعاون السياسي العسكري مع اليابان الخصاونة: برنامج أولويات الحكومة يستهدف احداث نقلة نوعية في الاقتصاد تثبيت اسعار الكهرباء في الاردن تثبيت أسعار المحروقات في كانون الأول
الصفحة الرئيسية آدم و حواء مزج أنواع مختلفة من كريمات الوقاية من الشمس...

مزج أنواع مختلفة من كريمات الوقاية من الشمس يقلل فعاليتها

مزج أنواع مختلفة من كريمات الوقاية من الشمس يقلل فعاليتها

15-10-2021 01:44 PM

زاد الاردن الاخباري -

توصلت دراسة حديثة إلى أن خلط واقيات الشمس المختلفة يمكن أن يقضي على جزء من الحماية التي توفرها ضد الأشعة فوق البنفسجية.

ووجد الخبراء أن الجمع بين الكريمات "الكيميائية" والكريمات "المعدنية" التي تحتوي على أكسيد الزنك، يقلل من الحاجز الذي توفره ضد أشعة الشمس بنسبة تصل إلى 91%.

وأصدر الباحثون تحذيرًا للمستهلكين بشأن التفاعل المحتمل، وقالوا إنه يمكن أيضًا العثور المواد الكيماوية المسببة لهذا التفاعل في واقيات الشمس ومساحيق التجميل. وأكد الخبراء على أهمية الكريمات والعناصر التي تحتوي على عامل حماية من الشمس، فالواقي الشمسي هو أحد أفضل الطرق للاستمتاع بالشمس والحماية من الحروق الشديدة وخطر الإصابة بسرطان الجلد على المدى الطويل.

وتحتوي واقيات الشمس الكيميائية على مواد تمتص الأشعة فوق البنفسجية قبل أن تصل إلى الجلد، فتنشرها في تفاعل كيميائي. ويمتص الجسم هذه المنتجات، المعروفة أيضًا باسم واقيات الشمس العضوية أو الاصطناعية، في حين أن واقي الشمس المعدني، المصنوع من مكونات مثل أكسيد الزنك أو ثاني أكسيد التيتانيوم، يوفر حاجزًا ماديًا يمنع الأشعة فوق البنفسجية من ضرب الجلد.

واختبر الأكاديميون في جامعتي أوريغون وليدز مخاليط مختلفة من واقيات الشمس بعامل حماية من الشمس 15 مصنوعة من مكونات معتمدة للاستخدام في الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، وكان الباحثون قلقين بشكل خاص من مزيج واحد، تمثل صيغته غالبية مخاليط كريمات الشمس المستخدمة في الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة.

ووجد الباحثون أن هذه المخاليط عانت من انخفاض بنسبة 90 في المائة في الحماية من الأشعة فوق البنفسجية الطويلة عند مزجها مع 6 في المائة من أكسيد الزنك بعد التعرض لمدة ساعتين. وبالمقارنة، فعندما تعرضت التركيبة للأشعة فوق البنفسجية لمدة ساعتين بدون أكسيد الزنك، لم تتعرض سوى لخسارة بنسبة 16 في المائة من قدرتها على الحماية.

ووجد العلماء أن أكسيد الزنك، عند تعرضه للضوء، يفسد المواد الكيميائية الأخرى التي تمتص الأشعة فوق البنفسجية في الخليط مما يقلل من خصائصه الوقائية، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع