أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الأردن يدين قطع أسلاك سماعات الحرم الشريف التربية: اختبار التقييم إجباري تحويلات لإنشاء أنفاق في شارعي الشهيد والاستقلال طبيب أردني جديد يلتحق بقافلة شهداء الواجب الأردن سجل ثالث أعلى حصيلة وفيات كورونا بالمنطقة رسالة من نتنياهو للأردن بمناسبة رمضان نصائح عامة لمرضى ضغط الدم خلال رمضان يونيسف تدعو لتكثيف تطعيم مواليد الأردن الجدد دواء جديد ثوري لعلاج كورونا سقوط جهاز رصد جوي بالأغوار الشمالية الأربعاء .. طقس دافئ وغالباً مشمس صور : الأمير نايف بن عاصم يدخل القفص الذهبي بزواجه من الشريفة فرح احتجاج شديد اللهجة لسفير الأردن بإسرائيل بايدن: أفتخر بأنني أنهيت حظر سفر المسلمين المخزي خلية الأزمة تصدر توجيهًا لجميع المواطنين في الأردن محافظة: الحكومة مطالبة باستشارة لجنة الأوبئة عند مراجعة الإجراءات بـ”رمضان” 9 إصابات من سلالتي البرازيل وجنوب أفريقيا بالأردن السماح لمطاعم دبي بالعمل في نهار رمضان من دون تغطية الواجهات الهواري : من الممكن السماح بإقامة صلاة الجمعة العسعس: الاقتصاد الأردني يمر بمرحلة تعاف
الصفحة الرئيسية مال و أعمال حماية المستهلك: تطالب بمعرفة كلف اللحوم الحمراء

حماية المستهلك: تطالب بمعرفة كلف اللحوم الحمراء

حماية المستهلك: تطالب بمعرفة كلف اللحوم الحمراء

04-03-2021 12:09 PM

زاد الاردن الاخباري -

طالبت حماية المستهلك الحكومة بعمل دراسة علمية شاملة لمعرفة الكلف الحقيقية لأسعار الأغنام الحية واللحوم الطازجة والمبردة المستوردة من الخارج تبدأ من بلد والمنشأ حتى تصل الى المستهلك النهائي وهو المواطن، وذلك نتيجة الارتفاعات المتكررة وغير مبررة التي شهدتها أسعارها خلال الفترة الماضية.

وقال الدكتور محمد عبيدات رئيس حماية المستهلك في بيان صحفي اليوم إن قرار وزارة الزراعة بتمديد فترة السماح باستيراد الأغنام الحية لمدة 90 يوم اضافية بهدف المحافظة على على اسعار اللحوم ضمن معدلاتها هو مؤشر خطير إذا لم يرافق قرار التمديد انخفاض في اسعارها ضمن هوامش ربح عادلة، وحتى بقاء اسعار بيعها على ما هو عليه الآن هو من مصلحة التجار وليس من مصلحة المواطنين لأنه سيوفر لهؤلاء التجار كميات اضافية لبيعها وبأسعار مرتفعة على حساب المواطنين الذي يعانون من ظروف اقتصادية صعبة.

واضاف الدكتور محمد عبيدات أننا نرصد وبشكل مستمر اسعار اللحوم الحمراء بكافة انواعها ومصادرها أسوة بالسلع التموينية والاساسية الأخرى التي تحتاجها الأسر بشكل يومي. إلا أننا ومن خلال رصدنا لاحظنا أن اسعار اللحوم الحمراء بدأت بالارتفاع منذ بدء الجائحة و بشكل مبالغ فيه ولا يجب السكوت عليه من قبل الجهات الرسمية ذات العلاقة التي من المفترض أن تراعي حقوق كافة الاطراف وأن لا تنحاز لطرف على حساب الآخر.

و بين الدكتور عبيدات أنه يتوجب السماح باستيراد كميات كافية وغير محددة من اللحوم الحية والمبردة و عدم حصرها بفئة قليلة من التجار الذين يحتكرون هذه السلعة ويفرضون السعر الذي يلبي جشعهم وطمعهم.ذلك أن السماح لأكبر عدد ممكن من التجار من شأنه أن يخلق المنافسة فيما بينهم وبالتالي ستؤدي هذه المنافسة الى انخفاض في الأسعار وبالتالي بيعها ضمن هوامش الربح الطبيعية التي من المفترض أن تباع بها.

وأشار الدكتور عبيدات أن المبررات التي يسوقها التجار و المستوردين والتي أدت الى ارتفاع اسعار بيعها عالميا أو ارتفاع اسعار الاعلاف هي مبررات غير دقيقة لأن اسعار بيع اللحوم بكافة انواعها ومصادرها تباع في الأسواق بأسعار مرتفعة ومنذ فترة طويلة أي قبل بدء الجائحة.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع