أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
بالفيديو .. مداهمة أمنية في عمان على محال ومدنيين كسروا الحظر الجزئي الوزير الاسبق الخزاعله: صمت مريب .. يحمل معنى التخفي والتقيه مزارعون في لواء الجيزة يشتكون من انتشار الجراد السعايدة يصدر بيانا حول ازمة التلفزيون الأردني وملف هيكلة الإعلام الرسمي الزراعة للأردنيين: أغلقوا شباك نوافذكم .. وحذروا ابناءكم من لمس الجراد النافق حجاوي: الوضع يحتاج حذرا .. وهذا شرط الصيف الآمن النائب الطراونة يهاجم وزير المالية لعدم رده على هواتف النواب الصحة العالمية: لدينا الأدوات للسيطرة على كورونا في غضون أشهر اصابة ضابط حرس حدود لدى التصدي لمحاولة تسلل من سورية .. ومقتل احد المتسللين تضامن:62% من الزوجات القاصرات في الأردن يبررن صفع أو ضرب أزواجهن لهن الصحة: الحوارات للمطاعيم والزيتاوي للأمراض السارية ترحيل عدد من المزارعين في قضاء الأزرق لمكافحة الجراد “الزراعة” تكشف أماكن وجود الجراد الصحراوي - أسماء أبو قديس: قرار حول الامتحانات النهائية لطلبة الجامعات الأسبوع المقبل الدغمي : الحصانه للملك فقط العاصمة عمان تُسجّل أعلى درجة حرارة عظمى في شهر نيسان منذ 13 عام النسور : حصة الفرد من المياه وصلت إلى ما دون 100 متر مكعب في السنة السير للمواطنين: رقيب السير صائم مثلكم كهرباء إربد تنفي توفر شواغر لديها الملك يعزي السيسي بضحايا حادث القطار
الصفحة الرئيسية أخبار الفن ليلى علوي "ظلموني لما قالولي حلوة...

ليلى علوي "ظلموني لما قالولي حلوة ودلوعة".. فما القصة ؟

ليلى علوي "ظلموني لما قالولي حلوة ودلوعة" .. فما القصة ؟

25-02-2021 07:58 AM

زاد الاردن الاخباري -

عبرت الفنانة ليلى علوي عن شعورها بالظلم من الاتهامات التي قيلت عنها ووجهت إليها في بداية مشوارها الفني، ومنها اعتمادها على جمالها وقدرتها على تقديم مشاهد الدلع، داخل الأعمال الفنية.

وكشفت عن إتهامها بأنها لا تمتلك مواهب تمثيلية تجعلها قادرة على تقديم شخصيات أخرى، مؤكدة أنها كانت في بدايتها وغير قادرة على تنويع أدوارها وتقدم على الشاشة ما يعرض عليها من المنتجين والمخرجين، وفق (سيدتي).

و أضافت" أنها بدأت العمل الفني وهي في السنة الثالثة من المرحلة الإعدادية، وأشارت إلى أن كثيرين شككوا في موهبتها، إلا أن الفنان الراحل نور الشريف كان مقتنعا بموهبتها ودعمها في بداية مشوارها".

و تابعت" اتهمت بأني بنت حلوة ودلّوعة، وليس لدي أدوار مختلفة، وأنا غير ذلك تماماً، لكن تلك كانت الأدوار التي كانت تُعرض عليا، ولهذا حاولت البحث عن أدوار مختلفة تنقلني إلى خانة أخرى غير التي عرفت بها، ولذلك وافقت على العمل في فيلم "شوارع من نار"، من إخراج سمير سيف، وفيلم "خرج ولم يعد" من إخراج محمد خان.

وواصلت الدفاع عن موهبتها قائلة: "أنا لا أمثل لأنني أرى نفسي حلوة، ولم أهتم أبداً بذلك، لكنني أحببت الكاميرا والتمثيل، وأن أعيش شخصيات غير شخصيتي، وأحببت التحدي وبقيت أحبه".

وسبق أن اعترفت ليلى علوي بشعورها بالخجل أمام التعليقات المتكررة على جلسات تصويرها الأخيرة، التي تشيد بجمالها وقدرتها على الاحتفاظ بشبابها، ولكنها بنفس الوقت تشعر بسعادة حقيقية من كلمات الغزل والاطراء على أناقتها.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع