أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
السودان يهدي الأردن 35 طنا من لحوم الضأن دخول أسراب من الجراد إلى مناطق في الرويشد وفاة و4 إصابات بمشاجرة في العقبة الفورين بوليسي .. حبل الكذب قصير الاردن في عين المؤامرة حزب الله يستعد لإنهيار وشيك بلبنان تقرير حالة البلاد 2020 يؤكد ضرورة البنية التحتية لتحول الاردن لمركز اقليمي للطاقة الحنيفات يوضح حول تقارير العثور على تلوث بتمور أردنية في بريطانيا في يوم العلم .. الأمانة تزيل أطول علم في العالم! .. صور النوايسة للشواربة: سأحجز على سيارتك محافظ العاصمة: 259 شخصا خالفوا الحظر الشامل حتى مساء الجمعة تقرير حالة البلاد يدعو لمراجعة نهج تحديد أسعار المشتقات النفطية توجه لاعتماد صلاحية فحص (PCR) للمسافرين لمدة 120 ساعة بدلا من 72 الحكومة تدرس اجراءات تسهيل عودة المغتربين الى المملكة خلال موسم الصيف والأعياد اليوم الوطني للعَلَم الاردني: راية خفاقة تجاوز العلياء اسعار الدواجن خارج السيطرة .. والحكومة : ممارسات تجار اقرب الى الاحتكار كتلة هوائية حارة تؤثر على الاردن السبت الإثنين أول جلسة للنواب في رمضان بايدن يقرر عدم رفع الحد الأقصى للاجئين هذا العام توجه حكومي إلى إعادة عمل جميع المعابر البرية
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك أم لستة أطفال تساعد شقيقها المثلي على تحقيق...

أم لستة أطفال تساعد شقيقها المثلي على تحقيق حلمه بحمل ابنه.. تصرف يخالف الطبيعة البشرية

أم لستة أطفال تساعد شقيقها المثلي على تحقيق حلمه بحمل ابنه .. تصرف يخالف الطبيعة البشرية

25-02-2021 07:14 AM

زاد الاردن الاخباري -

ساعدت أخت بريطانية شقيقها على تحقيق أحلامه في أن يصبح أبًا من خلال حمل طفله كأم بديلة.

وكان المثلي "أنتوني ديجان" (38 عامًا)، وخطيبه "راي ويليامز" (30 عامًا)، مبتهجين عندما أنهت "تريسي هولس" (42 عامًا)، بحثهما لمدة عام عن أم بديلة بعد موافقتها على حمل ابن شقيقها في قرار يخالف الطبيعة البشرية للتكاثر.

وحصل الوالدان اللذان يعيشان في مانشستر على قرض بقيمة 36000 جنيه إسترليني لتمويل ثلاث مراحل من التلقيح الاصطناعي باستخدام متبرعين مجهولين بالبويضات، ورحبوا بالطفل "ثيو" العالم في 12 أكتوبر 2020.

وتبرع كل من "أنتوني" و"راي" بالحيوانات المنوية ولكنهما اختارا عدم معرفة الأب البيولوجي.

وكان الثنائي المثلي يعلمان أن طفلهما سيكون في أيد أمينة لأن "تريسي" لديها بالفعل ستة أطفال.

ويقول "أنتوني" إن علاقته بأخته أصبحت أقوى من أي وقت مضى بعد أن منحته أعظم هدية في الحياة.

وقال "أنتوني": "لقد كنت أنا وتريسي قريبين دائمًا - فنحن كالأصدقاء، مشيتها في الممر يوم زفافها لأن والدنا لم يستطع الحضور".

ويقول "أنتوني" إن علاقته بأخته أصبحت أقوى من أي وقت مضى بعد أن منحته أعظم هدية في الحياة، ثم بعد 17 عامًا، قدمت لنا ابننا الذي سيظل دائمًا لحظة خاصة بالنسبة لنا.

وتابع: "نحن فخورون جدًا بها لأنها تدخلت وساعدتنا في تحقيق أسرة أحلامنا".

وقالت "تريسي"، وهي مديرة منطقة: "مر عام ولم يعثروا على أم بديلة لذلك قررت المساعدة، لقد عرضت بالفعل مرتين من قبل لكنهم سخروا مني في البداية، حتى المرة الثالثة، أخبرتهم أنني أرغب بجدية في حمل طفلهم من أجلهم".





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع