أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
65 مدرسة مغلقة بسبب كورونا بالأردن الصوراني: نبلغ عن الإصابات بالمدارس الخاصة فورا الهواري يدعو لعدم التسرع بتخفيف الإجراءات الأردن فقد ثلاثة من وزرائه السابقين بكورونا الملك يلتقي ولي العهد السعودي الاثنين سمو الأمير .. (لسّة ما قعدنا) العرموطي يطالب بمتابعة الأسرى الأردنيين تعليق الدوام بمديرية اشغال اربد الأحد وضع أسرّة عزل مصابي كورونا بالاردن جيدة إغلاق العيادات الخارجية في 7 مستشفيات حكومية - أسماء المفوضية الأوروبية: كورونا انعكست سلبا على المرأة هيئة تنظيم النقل تعلق دوامها الاحد الاردن يدين مقتل العشرات بتفجير مطعم بمقديشو التربية تعلن اسس التقييم لطلبة الصفوف الأساسيَّة الاردن يسجل 38 وفاة و3481 اصابة بكورونا اغلاق العيادات الخارجية في الأمير فيصل إغلاق العيادات الخارجية بمستشفى الزرقاء الحكومي فلسطين النيابية تشيد بحديث ولي العهد تجاه القضية الفلسطينية أكثر من 30 ألف إصابة بكورونا في الأردن بين الأطفال تجارة عمان: النافذة الوطنية مشروع وطني وعصري
الصفحة الرئيسية عربي و دولي وفاة الإعلامي الفلسطيني سامي حداد

وفاة الإعلامي الفلسطيني سامي حداد

وفاة الإعلامي الفلسطيني سامي حداد

19-01-2021 06:43 PM

زاد الاردن الاخباري -

توفي اليوم الثلاثاء الاعلامي الفلسطيني سامي حداد في لندن.

ويعتبر حداد أحد كبار وجوه ⁧‫قناة الجزيرة‬⁩ الأوائل الذي ارتبط اسمه ببرنامجه الشهير "أكثر من رأي".

وسامي حداد إعلامي فلسطيني مقيم في لندن، أحد أقدم مذيعي قناة الجزيرة. قدم منذ منتصف التسعينات إلى نوفمبر 2009 برنامج "أكثر من رأي" الذي يستضيف به بالعادة، ضيوف مختلفين في الاراء والتوجهات والذي يقدمه من لندن. يعتبر من أشهر مذيعي الجزيرة.

عمل سامي في مجال الاعلام خلال العقود الاربعة الماضية منذ سنة 1974 في القسم العربي بإذاعة بي بي سي، ومنذ العام 1978 شغل منصب رئيس قسم البرامج الأخبارية السياسية. في العام 1994 انتقل إلى بي بي سي الفضائية (أغلقت عام 1996) كرئيس للقسم العربي ومقدما للبرنامج الحواري ما 'وراء الخبر'.

انتقل إلى قناة الجزيرة سنة 1995، قبل أن يتركها إلى لندن ويقدم برنامجه أكثر من رأي من هناك لمدة خمس عشرة سنة قبل أن يتوقف البرنامج عام 2009.

يجيد سامي اللغة الإنكليزية والفرنسية والإيطالية والعربية. وهو مهتم بالموسيقى والمسرح ويقرض الشعر أيضا، حيث كان يكتب شعرا سياسيا في ستينات القرن الماضي، خلال مرحلة الأحزاب، والمد القومي العربي، ومرحلة الاعتقالات، والسجون، بعد انتهاء تلك الفترة تحول شعره إلى الغزل.

له ديوان بعنوان "القلوع الشاردة"، ويكتب الآن مذكراته كإعلامي، يتطرق لأهم الشخصيات التي قابلها، سواء كانوا ملوكا أو رؤساء دول








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع