أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
العرموطي يطالب بمتابعة الأسرى الأردنيين تعليق الدوام بمديرية اشغال اربد الأحد وضع أسرّة عزل مصابي كورونا بالاردن جيدة إغلاق العيادات الخارجية في 7 مستشفيات حكومية - أسماء المفوضية الأوروبية: كورونا انعكست سلبا على المرأة هيئة تنظيم النقل تعلق دوامها الاحد الاردن يدين مقتل العشرات بتفجير مطعم بمقديشو التربية تعلن اسس التقييم لطلبة الصفوف الأساسيَّة الاردن يسجل 38 وفاة و3481 اصابة بكورونا اغلاق العيادات الخارجية في الأمير فيصل إغلاق العيادات الخارجية بمستشفى الزرقاء الحكومي فلسطين النيابية تشيد بحديث ولي العهد تجاه القضية الفلسطينية أكثر من 30 ألف إصابة بكورونا في الأردن بين الأطفال تجارة عمان: النافذة الوطنية مشروع وطني وعصري الأردن يشارك في مؤتمر منع الجريمة وتعزيز العدالة الجنائية في اليابان وزير الصحة: تأجيل العمليات غير الطارئة في مستشفيات البشير ربع المتبرعين بالدم لمركز الحسين مصابون بكورونا مقتل طفلتين على يد والدهما في الجفر التعديل الوزاري يفرض على العودات تأجيل الجلسة من ورط الأردن في قضية العطارات؟
الصفحة الرئيسية آدم و حواء دراسة تكشف سر السمنة لدى الأطفال

دراسة تكشف سر السمنة لدى الأطفال

دراسة تكشف سر السمنة لدى الأطفال

18-01-2021 07:03 PM

زاد الاردن الاخباري -

كشفت دراسة علمية حديثة سر تعرض الأطفال لأزمة "السمنة" المفرطة في وقت مبكر من أعمارهم.

وأوضحت الدراسة المنشورة عبر موقع "تايمز نيوز ناو" أن تغير النظم الغذائية وليس النشاط البدني الأقل هو سبب "سمنة" الأطفال.

وأشارت الدراسة إلى ان التباين في استهلاك الأطعمة، التي يتم الحصول عليها من السوق خارج النظم الغذائية التقليدية، وليس إجمالي السعرات الحرارية التي يتم حرقها كل يوم، هي المرتبطة بشكل موثوق في تراكم الدهون لدى الأطفال.

وتقدم الدراسة التي قادها باحثون في جامعة بايلور، نظرة ثاقبة على وباء السمنة العالمي.

ونقلت الدراسة عن صموئيل أورلاشر، الأستاذ المساعد في الأنثروبولوجيا في جامعة بايلور، والمؤلف الرئيسي للدراسة قوله: "إن أهمية اتباع نظام غذائي فقير مقابل استهلاك الطاقة المنخفض على تطوير السمنة لدى الأطفال لا تزال غير واضحة، فباستخدام مقاييس قياسية ذهبية لإنفاق الطاقة، نظهر أن أطفال البستنة الريفيين الهزيلين نسبيًا في منطقة الأمازون ينفقون تقريبًا نفس العدد الإجمالي للسعرات الحرارية كل يوم مثل نظرائهم في المناطق شبه الحضرية الأكثر بدانة، ولا سيما العدد نفسه من السعرات الحرارية كل يوم مثل الأطفال الذين يعيشون في الولايات المتحدة الصناعية، ولا يوجد تأثير يمكن اكتشافه على الأطفال في عينتنا، مثل التباين في أشياء مثل النشاط البدني المعتاد والنشاط المناعي على إنفاق الأطفال اليومي للطاقة في عينتنا".

ووجدت الدراسة أن استهلاك الطاقة لا يرتبط بالسمنة.

وقال أورلاشر: "هذه النتيجة الأولية وحدها مثيرة في تأكيد اكتشافنا السابق للاستقرار النسبي في نفقات الطاقة اليومية للأطفال عبر أنماط الحياة والبيئات المختلفة، لكن دراستنا تذهب إلى أبعد من ذلك. فهي تُظهر أن الأطفال الأمازونيين الذين يتناولون المزيد من الأطعمة ذات السعرات الحرارية العالية في السوق - ولكن ليس أولئك الذين ينفقون سعرات حرارية أقل كل يوم - لديهم باستمرار المزيد من الدهون في الجسم".

وتدعم هذه النتائج الرأي القائل بأن التغيير في النظام الغذائي من المحتمل أن يكون هو العامل المهيمن الذي يقود الارتفاع العالمي في بدانة الأطفال، لا سيما في سياق التوسع الحضري السريع وتكامل السوق في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل.

ارتفع المعدل العالمي لزيادة الوزن أو السمنة بين الأطفال والمراهقين في سن المدرسة من 4 في المائة في عام 1975 إلى 18 في المائة اعتبارًا من عام 2016.

وهذا يعكس أزمة صحية عالمية كبرى، حيث غالبًا ما يظل الأطفال الذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة حتى مرحلة البلوغ، لديهم متوسط ​​عمر متوقع أقصر ومخاطر أكبر مدى الحياة للإصابة بالأمراض غير المعدية، بما في ذلك مرض السكري من النوع 2 وأمراض القلب.

ووجدت الدراسة النتائج الآتية:

- يبلغ متوسط ​​نسبة الدهون في أجسام الأطفال في المناطق شبه الحضرية 65 في المائة أكثر من الأطفال في المناطق الريفية، مع تصنيف أكثر من ثلث الأطفال في المناطق شبه الحضرية على أنهم يعانون من زيادة الوزن مقارنة مع صفر أطفال في المناطق الريفية.

- يأكل أطفال المناطق المحيطة بالمدن أكثر من أربعة أضعاف ما يأكله أطفال الريف من المواد التي يتم الحصول عليها من السوق.

- الأطفال في المناطق المحيطة بالمدن والريف لديهم مستويات مماثلة من النشاط البدني.

- يستهلك الأطفال في المناطق شبه الحضرية 108 سعرات حرارية في اليوم أقل من أطفال الريف أثناء الراحة. ويرتبط هذا جزئيًا بمستويات أقل بنسبة 16-47 في المائة من نشاط المناعة.

- ليس لتدابير تكامل السوق والنشاط المناعي والنشاط البدني أي تأثير يمكن اكتشافه على استهلاك الأطفال الإجمالي للطاقة، حيث يستهلك الأطفال في المناطق شبه الحضرية والريفية نفس العدد تقريبًا من السعرات الحرارية.

- يرتبط التباين في استهلاك أطعمة السوق، ولكن ليس في الإنفاق اليومي على الطاقة، بمستوى تراكم الدهون في جسم الأطفال.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع