أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
أطباء أردنيون يسعون لإنتاج لقاح ضد فيروس كورونا لقاء يبحث آلية فتح قاعات الأفراح بالاردن ألمانيا تسجل المليون الأول في حملة تطعيم كورونا امين عام "الداخلية" السابق رائد العدوان : " لا تمتحنوا الشعب في صبره !!!!! النعيمي يتوقع تمديد فترة الفصل الدراسي الثاني النائب ياسين : التعينات في مؤسسات العقبة الحكومية حق لخريجي المحافظة وسنحاسب من عيّن بطرق تنفيعيه . من قادة الدول الذين تلقوا لقاح كورونا؟ 45 مخالفة بتكميلية التوجيهي حتى الأربعاء الصحة العالمية:المناعة الجماعية لن تكتمل هذا العام الحنيطي مُعجب بصناعات الأردن الدفاعية إحباط تسلل شخصين من الأردن إلى سوريا التقييم الوبائي: الأطفال أكثر عرضة للإصابة بالمنازل منخفض جوي قطبي منتصف الاسبوع الحالي الحكومة تهدد بالعودة إلى الاغلاق الشامل الطفيلة ومعان دون إصابات بكورونا تسجيل 16 وفاة و706 إصابة جديدة بكورونا في الاردن عبيدات: عدم التزام واضح يوم الجمعة القطامين: ما شهدناه مؤشر على فشل الخطة الخلايلة : نأمل أن لا نضطر إلى إغلاق المساجد وزير الداخلية : مخالفات صريحة لقانون الدفاع وأوامره
الصفحة الرئيسية ملفات ساخنة المنصّات تشتعل .. المعشر مقرب جدًّا من مدير...

المنصّات تشتعل .. المعشر مقرب جدًّا من مدير الاستخبارات الأمريكية الجديد

المنصّات تشتعل .. المعشر مقرب جدًّا من مدير الاستخبارات الأمريكية الجديد

13-01-2021 07:08 AM

زاد الاردن الاخباري -

تقدّم الناشط النقابي الإسلامي الأردني أحمد زياد أبو غنيمة بالسؤال العلني حول الجديد الذي يمكن أن ينتج عن احتفالية وسائل الإعلام الأردنية بتعيين السفير وليام بيرنز مديرا لوكالة الاستخبارات الأمريكية.
وسأل أبو غنيمة عبر صفحته التواصلية: هل يمكن الاستثمار في صداقة بيرنز لمصلحة الشعب الأردني؟ وهل سيؤدي ذلك إلى انعكاسات إيجابية لتغيير النهج السياسي الداخلي والذي يتّجه نحو الانغلاق بعيدًا عن مشاركة الشعب؟
وكان أبو غنيمة قد لفت النظر ايضا إلى احتفاء وسائل الإعلام سابقا بما يمكن اعتباره علاقة صداقة تربط الأردن بالرئيس الامريكي الجديد جو بايدن.
وحاول أبو غنمية التذكير بأن أمريكا تقدم مصالحها الاستراتيجية على صداقاتها من المسؤولين في الدول الحديثة حيث لا يمكن الاعتماد على ذلك مذكرا بكيفية تخلّي الولايات المتحدة عن شاه إيران وحسني مبارك وبن علي وعلي عبد الله الصالح وغيرهم.
ويبدو أن سؤال أبو غنيمة جزء من البهرجة الإعلامية والاحتفالية التي وصفها مراقبون بأنها مبالغ فيها بمجرد الإعلان عن نوايا الرئيس بايدن بتسمية السفير وليم بيرنز مديرا للاستخبارات الامريكية علما بأن بيرنز يُعتبر من الشخصيات الداعمة لمُساعدة المملكة طوال الوقت.
وأثار تعيين بيرنز وهو سفير سابق لبلاده في عمان جدلا واسعا في الأردن خصوصا عبر منصات التواصل ومواقع الصحافة الإلكترونية حيث نشر أبو غنمية منشوره عبر فيسبوك فيما حفلت المنصات بتساؤلات عبر “تويتر” عن سر العلاقة الشخصية بين المدير الجديد للاستخبارات الأمريكية ونائبه في رئاسة معهد كارينجي وزير البلاط الأردني الأسبق.
وعبر مجموعات تطبيق “واتس آب” الاجتماعي سألت العديد من الشخصيات عن تأثير صداقات بيرنز المحتمل في الأردن بالمرحلة اللاحقة، وهو ما أشار له عضو البرلمان السابق والبرلماني محمد الحجوج عبر واتس اب.
وعلى “تويتر” أيضا اشتعل نشاط المعلقين الأردنيين وأعيد نشر التصريح الذي نشر نقلا عن المعشر الذي صرّح بأن الصداقة قوية بين بيرنز والأردن والملك عبد الله الثاني.
فيما نقل عن عضو مجلس الأعيان الدكتور مصطفى الحمارنة بأن أكثر من يفهم شخصية بيرنز هو الدكتور المعشر.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع