أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
هذا ما فعلته الفيضانات في السودان بعد اعتراضات عشائرية .. العقبة تؤجل بيع الأراضي العضايلة: ما زلنا مسيطرين سقوط صواريخ قرب مطار أربيل اسبانيا تضبط 30 طن حشيش بقوارب شراعية توسيع صلاحيات لجنة التسوية بالضريبة اغلاق مداخل ومخارج البقعة بحواجز اسمنتية عبيدات: لا نستطيع تسطيح منحنى الإصابات حالياً الوزير العضايلة: الوضع الوبائي خطير جدا وقد نصل لمرحلة الانهيار الصحي الملك يغادر للكويت لتقديم العزاء بالشيخ صباح الأحمد 34 مليون مصاب بكورونا حول العالم محافظ الزرقاء: السماح للمواطنين التسوق يوم السبت مشيا على الأقدام عبيدات : لا نستطيع تسطيح منحنى الإصابات حالياً ارتفاع عدد الوفيات بكورونا بعد الايجاز الصحفي الى خمسة وفيات بدء فتح صالات المطاعم بجميع فئاتها الشعبية والسياحية الأردنيون يعودون للمساجد اعتباراً من فجر اليوم حظر شامل في مخيم البقعة ومنطقة البتراوي يدخل حيز التنفيذ القبض على شخص يقوم بشراء اصوات انتخابية وفاتان وإصابة خطيرة بحادث سير بمادبا الخميس .. انحسار الكتلة الحارة
الصفحة الرئيسية ملفات ساخنة أبو غزالة : الذكاء الاصطناعي سيزيد عمر الإنسان

أبو غزالة : الذكاء الاصطناعي سيزيد عمر الإنسان

أبو غزالة : الذكاء الاصطناعي سيزيد عمر الإنسان

13-09-2020 09:26 PM

زاد الاردن الاخباري -

تحدث المفكر الاقتصادي طلال أبو غزالة عن الثورة الصناعية الرابعة، واصفا إياها بثورة المعرفة، والتي بحسبه ستغير العالم بأسره والإنسان.
وقال أبو غزالة، في حلقة جديدة من برنامج "العالم إلى أين؟" الذي يبث أسبوعيا على شاشة RT، إن العالم دخل الآن في مرحلة الثورة الصناعية الرابعة وهي ثورة صنع المعرفة.
وأضاف أن هذه الثورة ستتناول كل شيء في العالم، وستغير أسلوب حياتنا وستغير الإنسان، حيث سينتج عن هذه الثورة إنسان متقدم وآخر متخلف.
وأشار المفكر الاقتصادي إلى أن الشخص المتقدم سيستفيد من الذكاء الاصطناعي، الذي يمكن بواسطته إطالة عمر الإنسان، حيث من المتوقع أن يزيد عمر الإنسان عن 150 عاما، وذلك من خلال منع الأمراض.
وأضاف أن الثورة الاصطناعية الرابعة تعني الاستخدام المكثف للتكنولوجيا في عمليات التصنيع وتفعيل الإنترنت في حياة الإنسان.
لذلك دعا الخبير إلى التعليم المبكر للذكاء الاصطناعي، محذرا من أن تصبح الروبوتات أقوى منا في ظل الذكاء الاصطناعي.
وشدد أبو غزالة على أن المستقبل هو للاختراع والابتكار، مؤكدا أهمية الاعتماد على مفهوم التعليم المكتسب وكسب الخبرات والممارسات المهنية والابتكار كبديل للحفظ والتلقين والشهادات التعليمية التقليدية، وذلك كون الذكاء الاصطناعي يتنافى بشكل كبير مع الأسلوب التقليدي للتعليم.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع