أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الوزير العضايلة: الوضع الوبائي خطير جدا وقد نصل لمرحلة الانهيار الصحي الملك يغادر للكويت لتقديم العزاء بالشيخ صباح الأحمد 34 مليون مصاب بكورونا حول العالم محافظ الزرقاء: السماح للمواطنين التسوق يوم السبت مشيا على الأقدام عبيدات : لا نستطيع تسطيح منحنى الإصابات حالياً ارتفاع عدد الوفيات بكورونا بعد الايجاز الصحفي الى خمسة وفيات بدء فتح صالات المطاعم بجميع فئاتها الشعبية والسياحية الأردنيون يعودون للمساجد اعتباراً من فجر اليوم حظر شامل في مخيم البقعة ومنطقة البتراوي يدخل حيز التنفيذ القبض على شخص يقوم بشراء اصوات انتخابية وفاتان وإصابة خطيرة بحادث سير بمادبا الخميس .. انحسار الكتلة الحارة ابو طير : الحكومة قد تضطر للسيناريو الاسوأ 48 إشاعة وثقها مرصد «الدستور» في أيلول التمييز الأردنية: تبرئة 25 قياديا في جماعة الإخوان بعد 14 عامًا المستفيدون من صندوق إسكان ضباط وأفراد الجيش (أسماء) حجاوي : الأردن في ذروة الانتكاسة وسنصل لأربعة أضعاف الاصابات منصور : الإخوان المسلمين لم يتعهدوا ل "مضر بدران" المقبولين ببرنامج الموازي في الأردنية - رابط يوم الدوام الأخير : وزراء الأردن يجمعون مُتعلّقاتهم الشخصيّة
الصفحة الرئيسية بانوراما اكتشاف مثير لدى "أكبر تمساح عاش على...

اكتشاف مثير لدى "أكبر تمساح عاش على الإطلاق"

اكتشاف مثير لدى "أكبر تمساح عاش على الإطلاق"

26-08-2020 07:11 PM

زاد الاردن الاخباري -

اكتشف علماء أن أكبر تمساح عاش على الإطلاق تميّز بلدغة أو "مضغة" أقوى من التيرانوصور ريكس.

ووجد فحص أحفورة حيوان الكسلان، التي تعود إلى عصور ما قبل التاريخ، 46 علامة من علامات أسنان Purussaurus على عظم الساق.

ويمكن أن يصل طول التمساح إلى 43 قدما، ويزن 8.5 طن - وبحسب الفريق تعادل قوة العضة 6.5 طن.

ويقول العلماء إن العضة كانت أقوى بعشرين مرة من تلك التي يتمتع بها سمك القرش الأبيض الكبير. وقُتل حيوان الكسلان قبل 13 مليون سنة في مستنقعات بيرو.

وقال الدكتور رودولفو سالاس-جيسموندي، المقيم في ليما: "تم حساب قوة العضة لـ Purussaurus البالغ، بأكثر من أربعة أضعاف أقوى عضة قيست على الإطلاق في مملكة الحيوان الحديثة - تمساح المياه المالحة. ومع قوة العضة هذه، تمكن أفراد Purussaurus من دمج أي شيء في نظامها الغذائي، بغض النظر عن الحجم أو الصلابة!".

وكان Purussaurus قادرا على أداء مناورة "لفة الموت"، التي تستخدمها التماسيح اليوم لإخضاع وتقطيع أوصال الفرائس.

وانقرضت الأنواع هذه منذ زهاء سبعة ملايين سنة، حيث وجدت الأنواع المنافسة الصغار أنه من الأسهل التكيف مع المناخ المتغير.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع