أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
اللجنة المؤقتة لإدارة شؤون نقابة المعلمين تنفي زيارتها لمقر النقابة المغلق الاعدام لشابين قتلا صديقهما وألقيا به بواد من باص في صافوط انسحابات بالجملة من الاتحاد النوعي للدواجن - وثيقة إغلاق مطعم في الزرقاء لإقامته حفل زفاف بالشمع الأحمر الغرايبة يقود وساطة بين الحكومة ونقابة المعلمين موسكو: 5 طائرات مساعدات لبيروت الضمان الاجتماعي: شمول العاملين في القطاع العام ببرنامج تمكين اقتصادي (2) إسرائيل: ملف الضم خارج الأجندة نتنياهو: مستعدون لدعم اللبنانيين وزير الصحة اللبناني: ارتفاع ضحايا انفجار بيروت إلى 135 قتيلا ونحو 5000 جريح البدور: تكفيل أعضاء مجلس نقابة المعلمين قرار "قضائي" ولا علاقة للحكومة به ضبط 11 مطلوبا بقضايا ترويج وحيازة مخدرات بيان من الشيخ سلطان الدحيم بني خالد إخطار مصري برفض ملء سد النهضة حريق هائل في عجمان وفاة أردني في السعودية بعد إصابته بـ"كورونا" العقبة .. إتلاف 3 اطنان مواد غذائية منتهية الصلاحية إرجاء نطق الحكم باغتيال الحريري إعلان حالة الطوارئ في بيروت لمدة أسبوعين قابلة للتجديد القطاطشة: دلالة واحدة لانفجار بيروت .. ونموذج الأحزاب العسكرية لن يجلب إلا الخراب
الصفحة الرئيسية عربي و دولي حميدتي يحذر من "مخطط " لبث الاقتتال...

حميدتي يحذر من "مخطط " لبث الاقتتال وعرقلة السلام في السودان

حميدتي يحذر من "مخطط " لبث الاقتتال وعرقلة السلام في السودان

31-07-2020 10:19 PM

زاد الاردن الاخباري -

حذر نائب رئيس مجلس السيادة السوداني محمد حمدان دقلو “حميدتي” الجمعة، من “مخطط مدروس” للاقتتال وأجندة داخلية لعرقلة السلام في بلاده.

وقال حميدتي في كلمة أمام ضباط وجنود قوات الدعم السريع بمعسكر النسور في مدينة أمدرمان، غربي العاصمة بمناسبة عيد الأضحى “هناك مخطط مدروس للاقتتال وأجندة داخلية ترفض وتعرقل السلام، رغم سعى الدولة الجاد لإحداث سلام مستدام“.

ولم يقدم حميدتي أية تفاصيل بشأن الجهات التي تقف وراء هذا المخطط والأجندة، لكنه “تحدث عن وجود عناصر (لم يسمها) لا ترغب في تحقيق السلام بالسودان، وتسعى لإشعال الفتن والنزاعات القبلية في إقليم دارفور (غرب) وولاية جنوب كردفان (جنوب) وشرق البلاد”؛ لأسباب وصفها بـ”المصطنعة”.

ودعا حميدتي جميع مكونات الشعب السوداني إلى “الترابط والتعاضد لمواجهة ومحاربة الفتن، وتحقيق السلام وتفويت الفرصة على المتربصين بالبلاد”.

واختتم قائلا: “هناك وطنيون كثر في “التغيير” يريدون إصلاح السودان، فإذا تراضى الشعب السوداني سنخرج إلى بر الأمان”.

وخلال الأشهر الماضية، شهد السودان توترات سياسية واشتباكات مسلحة في عدة مناطق، أبرزها دارفور، وشرق السودان، وجنوب كردفان، جراء التناحر على الموارد الشحيحة؛ ما أسفر عن سقوط عشرات القتلى والجرحى.

ومنذ عام 2003 يشهد إقليم دارفور قتالا بين الحكومة السودانية وحركات متمردة؛ ما خلف أكثر من 300 ألف قتيل، ونحو 2.5 مليون مشرد من أصل 7 ملايين نسمة، وفق تقدير الأمم المتحدة.

ويعد إحلال السلام في السودان، أحد أبرز الملفات على طاولة حكومة رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، خلال مرحلة انتقالية، التي بدأت في 21 أغسطس/ آب الماضي، وتمتد 39 شهرا تنتهي بإجراء انتخابات.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع