أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
مفاجآت جديدة من موزمبيق عن شحنة الأمونيوم التي صنعت كارثة بيروت الرزاز يعلن الإجراءات والجهود الحكومية المتعلقة بعودة المغتربين الأردنيين وإصدار أمر الدفاع رقم 15 العجارمة: مؤشرات ايجابية حول نسب النجاح والمعدلات بالتوجيهي .. والنتائج الجمعة او السبت تحذير هام من وزارة التعليم العالي للاردنيين من جامعات وهمية عمّان .. وفاة عشريني اثر استنشاقه الغاز في ضاحية الياسمين محكمة صلح عمان تقرر منع النشر بقضية نقابة المعلمين مستشفى بديعة : تعطيل جميع الموظفين المخالطين للقابلة واخضاعهم للحجر المنزلي صحة إربد : مصدر عدوى المحامي مجهولة وترقب نتائــج الفحوصات عبيدات: نتوقع أن تكون إصابات كورونا أكثر بكثير من المسجلة رسميا الدوريات الخارجية: ضبط مركبة تسير بسرعة 181 كم/س، على الطريق الصحراوي نقيب الصرافين: ارتفاع أسعار الذهب يزيد الثقة بالدينار ويدعم الاحتياطات مقتل اربعيني اثر مشاجرة مسلحة في الزرقاء الحكومة تنشر تفاصيل المشاريع الممولة من المساعدات الخارجية خلال النصف الاول من 2020 بيان لـ المجلس الأعلى لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة: «تشويش واضح» على قناة رؤيا تضمنت إساءة غير مسبوقة اصحاب صالات الافراح يرون في اقامة الحفلات بمزارع خاصة مبرراً لإعادة تشغيل القطاع العضايلة: تسجيل 4 اصابات في اربد غير جيد ومقلق بالصور .. ضبط "تريلا" تحمل 50 راكباً في عمان حظر على شاغلي المناصب العليا وموظفي الحكومة التدخل لصالح مرشح او قائمة في الانتخابات الإصابة بالدوار عند الوقوف يشير إلى مرض لا دواء له الاحتلال يسقط طائرة تابعة له .. ويعترف بالواقعة
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك موقف محرج لوزيرة فرنسية بسبب الكمامة

موقف محرج لوزيرة فرنسية بسبب الكمامة

موقف محرج لوزيرة فرنسية بسبب الكمامة

15-07-2020 03:54 PM

زاد الاردن الاخباري -

وجدت وزيرة الصناعة في الحكومة الفرنسية الجديدة نفسها في موقف محرج أثناء وصولها إلى ميدان الكونكورد بباريس، حيث نسيت ارتداء الكمامة لدى نزولها من السيارة التي غادر سائقها مسرعا.

ونشر موقع "bfmtv” الفرنسي، أمس الثلاثاء فيديو وثق تلك اللحظات الحرجة، حيث بدا على الوزيرة، أنييس بانييه رانشر، البالغة من العمر 46 عاما، الذعر والارتباك الشديد لدى اكتشافها عدم ارتداء الكمامة.

ويظهر الفيديو الوزيرة وهي تنزل من سيارتها، قبل 20 دقيقة من انطلاق حفل عيد الثورة الفرنسية (14 يوليو) في ميدان الكونكورد، لتنتبه فور إقلاع السيارة إلى أنها بدون كمامة، فتعود راكضة إلى السيارة، في محاولة منها للحاق بها، لكن دون جدوى، لأن سائقها انطلق بها خارج منطقة الاحتفال.

ولحسن الحظ، قدمت لها إحدى الموظفات على الفور كمامة، لتنجو الوزيرة من موقف محرج في اليوم الوطني الفرنسي، وخاصة قبل ساعات قليلة من كلمة للرئيس إيمانويل ماكرون على شاشة التلفزيون، أعلن خلالها أنه يريد جعل ارتداء القناع إجباريا في الأماكن العامة، لوقف تفش جديد لوباء "كوفيد-19”.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع