أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
تغييرات عديدة متوقعة في الديوان الملكي لجنة الأوبئة : لم توصي حتى الآن بأي إغلاقات أو تمديد لساعات الحظر فيديو : إنفجار هائل في سوريا يشبه كارثة بيروت بالصور .. اغلاق مستودع للمواد التموينية في جرش واتلاف نصف طن مواد غير صالحة للاستهلاك جرش .. عزل حي في سوف بعد ظهور اصابة بفيروس كورونا ضبط سائق شاحنة يدخن الأرجيلة - صورة لا تمديد لشراء الحبوب من المزارعين وفاة دكتور أردني بحادث في قبرص عبيدات: الحظر حاليا خيار صعب ومستبعد جدا الأمير الحسن : مدعوون ألا نترك بيروت بوابة الشرق ومنارة العرب في نكبتها عزل 5 منازل بإربد يقطنها مصابون بكورونا محافظ العاصمة: عزل بناية في أبو نصير بعد تسجيل 4 إصابات كورونا فيها وزير صحة أسبق:" الله أعلم كم من شخص هرب من الحجر الصحي ولم نقبض عليه" دعوة لمكافحة موجات جديدة لكورونا عبيدات: ما زلنا في الموجة الأولى لكورونا رسميا .. دياب يعلن استقالة الحكومة اللبنانية: الفساد أكبر من الدولة إصابة كورونا جديدة في عجلون لأحد العاملين بمركز حدود جابر عزل عمارة في صويلح بعد تسجيل إصابات بكورونا القبض على 73 شخصاً حاولوا الهرب من الحجر وآخرين وضعوا كحولا في انوفهم مدير الجمارك: قرار فتح الأسواق الحرة أمام الأردنيين خلال أسبوعين
الصفحة الرئيسية آدم و حواء كيف تتعامل مع تأثيرات إقفال المدارس على طفلك ؟

كيف تتعامل مع تأثيرات إقفال المدارس على طفلك ؟

كيف تتعامل مع تأثيرات إقفال المدارس على طفلك ؟

15-07-2020 12:30 PM

زاد الاردن الاخباري -

مع استمرار ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا، لا أحد يعرف حتى الآن التوقيت الذي ستفتح فيه المدارس والمؤسسات التعليمية الأخرى. وبحسب خبراء الصحة، فإن إقفال المدارس والمؤسسات التعليمية لفترة طويلة، يترك تأثيرات سلبية كثيرة على الصحة العقلية للأطفال.
فيما يلي ثلاثة أشياء يمكن للوالدين القيام بها لحماية الصحة العقلية لأطفالهم في ظل إقفال المدارس، بحسب ما ورد في صحيفة تايمز أوف إنديا أونلاين:

الحفاظ على الروتين اليومي للطفل

تذكر أن العقل الصغير يحتاج إلى روتين ليزدهر لأنه يساعد على فهم ما سيفعله الطفل على مدار اليوم. لذا لا بد من من تحديد وقت للدراسة والهوايات والغداء ووقت اللعب. سيضمن ذلك تجنب تصرف الطفل بفوضى وتنظيم وقته بشكل جيد.

ساعدهم على التواصل مع أصدقائهم

بالنسبة لطفلك، فإن المدرسة ليست فقط مكاناً للدراسة والتعلم ولكنه أيضاً مكاناً يمكنه فيه التواصل مع أصدقائه والاختلاط بالآخرين. إن الاضطراب المفاجئ في روتين الطفل الطبيعي، قد يتسبب بالإرباك والإزعاج له. لذا لا بد من مساعدة الطفل على التواصل مع أصدقائه عبر المكالمات الهاتفية، أو مكالمات الفيديو.

الهوايات والأنشطة

يمكن أن يؤدي البقاء داخل المنزل لأوقات طويلة إلى خمول جسدي وذهني لدى الطفل إضافة إلى غرس مشاعر الوحدة لديه، لذا فإن تشجيعه على ممارسة هواياته وأنشطته المفضلة يساعده على تنشيط ذهنه، والخروج من حالة الجمود الفكري.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع