أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
طائرة أردنية قادمة من بيروت تقل 40 أردنيا تصل مطار ماركا بالفيديو : السفيرة اللبنانية في الأردن تعلن استقالتها الشياب: (5) ملايين دينار من تبرعات "حساب الصحة" خصصت لإنشاء مركز وبائيات الصرايرة: 93 مليوناً و378 ألف دينار حجم التبرعات لـ "همة وطن" الديوان الخاص بتفسير القوانين يرد على سؤال الرزاز: لا يجوز لنقابة المعلمين مفاوضات لفتح الأسواق الحرة في الأردن أمام المواطنين للتسوق في ظل وقف حركة السفر نتائج 84 عينة لمخالطي مصاب الرمثا سلبية النعيمي : تقارير حول واقع الدوام المدرسي يومياً ابتداءً من 25 الشهر الجاري وتطبيق نظام الخدمة المدنية المغرب يمدد حالة الطوارئ الرزاز : صندوق همة وطن يمكن أن يشكل نواة لعمل مؤسسي لأوجه الخير مستقبلا الغرايبة: لا وساطة رسميا حتى الآن بين الحكومة و"المعلمين" السفارة اللبنانية تقدر عاليا المساعدات الاردنية وسرعة وصول المستشفى الميداني لبيروت صحة البلقاء تنفذ حملة كشف على جميع مخابز السلط أبرز مطالب ماكرون في لبنان ضبط مطلوب بحوزته مواد مخدرة وسلاح ناري ومركبة مسروقة في البادية الشمالية إصابة كورونا واحدة جديدة في الأردن غير محلية و10 شفاء العضايلة: بدء المرحلة الخامسة لعودة الأردنيين من الخارج في 5 آب الحالي المستقلة للانتخاب تنشر أسماء رؤساء واعضاء ومقار لجان الانتخاب على موقعها الالكتروني إتلاف 5 أطنان من المواد الغذائية وإنذار 280 منشأة وإيقاف 23 محلا في إربدي مصر: سقوط طائرة ومصرع قائديها
الصفحة الرئيسية أردنيات الأردن ينتج 1.8 مليون كمامة يومياً

الأردن ينتج 1.8 مليون كمامة يومياً

الأردن ينتج 1.8 مليون كمامة يومياً

13-07-2020 12:56 PM

زاد الاردن الاخباري -

باتت الكمامة قريناً ملازماً للأفراد بعد أن فرضت تعليمات أمر الدفاع رقم 11 لسنة 2020 ارتداء الكمامات للحد من انتقال فيروس كورونا.
ففي الوقت الذي يعتبر فيه انتاج الكمامات محليا رافدا مهما للاقتصاد الوطني، فان سوء التعامل مع الكمامات المستعملة قد يؤدي الى انتشار العدوى ليس من كوفيد 19 فحسب ، وانما من فيروسات أخرى قد تكون خطيرة ايضا، بحسب مختصين.

ينتج الأردن نحو 8ر1مليون كمامة في اليوم، ويصدر نحو 50 مليون كمامة لدول العالم، بحسب تصريحات سابقة لوزير الصناعة والتجارة والتموين طارق الحموري.

الخبير الاقتصادي خالد الزبيدي يقول لـ(بترا )، إن وسائل الوقاية من كورونا ولاسيما الكمامات باتت رافدا للاقتصاد الوطني، موضحا انه اصبح لها موازنة مخصصة من قبل الحكومة والشركات والمطاعم والمولات وعلى مستوى الأسرة والأفراد بعد أن كان ارتداؤها يقتصر على الكوادر الطبية فقط. ولفت الزبيدي إلى أن الأردن بات سباقا في صناعة الكمامات وتصديرها حيث اثبتت الشركات المحلية ريادتها في هذا المجال من خلال عملها بطاقتها الإنتاجية الكاملة خلال الأزمة، ومنحها الأولوية للسوق المحلي ثمّ التصدير بالدرجة الثانية ما وفر فرص عمل وعملات أجنبية جراء التصدير من هذا المنتج. وقال المحلل الاقتصادي عوني الداوود إن الكمامات اصبحت منتجا وطنيا مهما، بدليل اننا استطعنا تغطية حاجة السوق المحلي وتصدير نحو 50 مليون كمامة إلى الخارج. واشار الداوود الى ايمان جلالة الملك عبدالله الثاني بالمصانع الوطنية، وظهر ذلك جليا بعد زيارة جلالته لها، اذ اثبتت المصانع كفاءة وقدرة على ايجاد اسواق جديدة للمستلزمات الطبية وتغطية حاجة دول متقدمة صناعيا من الكمامات ما اسهم برفد الاقتصاد الوطني بالعملات الصعبة. ورغم أن استخدام الكمامات اوجد فرص عمل وحرك ماكنة عمل المصانع ورفد الاقتصاد الوطني إلا أن مختصين حذروا من طرح البعض للكمامات عشوائيا بعيدا عن السلوك الصحي السليم وتحولها من درهم وقاية من الفيروس إلى مصدر للعدوى يقودنا لقنطار علاج. وكالة الأنباء الأردنية (بترا ) رصدت آراء اصحاب المهن الأكثر عرضة لخطر الكمامات المتلفة وتتبعت إجراءات الجهات المعنية في حماية أبناء هذه المهن وخصوصا عمال النظافة وجامعي الخردة وتجارها والذين يعتبرون الأكثر تعرضاً لمخاطر الكمامات المتلفة.

الناطق الاعلامي باسم امانة عمان الكبرى ناصر الرحامنة قال:" تم تزويد العمال الذين يتعاملون مع النفايات البشرية أو الصرف الصحي بمعدات الوقاية الشخصية المناسبة،مضيفا انه تم تدريبهم على التعامل مع الكمامات المتلفة، من خلال ارتداء القفازات المقاومة للماء والتأكد من عدم وجود ثقوب بها وتغييرها ان كانت غير صالحة، اضافة الى إزالة القفازات بحذر وتجنب ملامستها للجلد، أو منطقة الوجه أو العينين أو الأنف.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع