أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الرواجبة: لا مبررات للعودة إلى إغلاق القطاعات الاقتصادية براءة 12 محاسبا في مستشفى حكومي من تهمة الاختلاس والتزوير العضايلة: لا داعي لفرض حظر شامل أو جزئي التربية : سيناريوهات للتعامل مع الاكتظاظ بالمدارس صحة إربد توضح حول إصابة كورونا المعلن عنها مؤخراً النعيمي : (اتمنى نخلص من بعبع التوجيهي) مانحون: أكثر من 250 مليون يورو مساعدة فورية للبنان بعد الانفجار الوزني: 158 مستثمرا إضافة إلى عوائلهم حصلوا على الجنسية الأردنية محافظ بيروت: جثث كثيرة لا تزال مجهولة الهوية الاثنين : طقس صيفي ورطب مع احتمالية لزخات صباحية شمال المملكة إربد : تسجيل إصابتين جديدتين يرفع عدد حالات كورونا إلى 9 استهداف الملكة أم استهداف الملكية؟ القضاء يطلب الحجز على اموال رجل أعمال من العيار الثقيل فلسطين تسجل وفاة جديدة بكورونا بعد المخابز .. الصرافون يطلبون تصاريح تنقل عطيه يطالب الرزاز بالتدخل لإعادة طلبة أردنيين من قبرص فيديو : توضيح من نتاليا الأجنبية حول تقاضيها اموالاً من وزارة السياحة الوحدات ينفرد بصدارة الدوري قائد الجيش اللبناني: الأردن سبّاق دائماً في تقديم المساعدة لمن يتعرض للمحن والكوارث 20.1 مليون دينار خسائر الفوسفات النصفية
الصفحة الرئيسية فعاليات و احداث ماذا يجري في العقبة ..

ماذا يجري في العقبة ....

ماذا يجري في العقبة ..

09-07-2020 10:52 PM

زاد الاردن الاخباري -

كتب د عبدالمهدي القطامين .. - ماذا يجري في العقبة .... لجنة وزارية مهمتها التعديل والتصحيح ام التهميش والاقصاء لل سلطة وقانونها الخاص.
بعد زيارات ملكية ثلاث للعقبة كان هدفها اعادة الروح للعقبة التي بدأت تترنح تحت ضربات تراجع الاستثمار وموته احيانا وتضارب المصالح والمرجعيات تم تشكيل لجنة وزارية برئاسة وزير المالية هدفها الظاهر اعادة الحياة لقانون المنطقة الخاصة وتشجيع الاستثمار والمحافظة على ما هو قائم والعودة الى نصوص قانون المنطقة الخاصة والسير بموجبها لكن على ما يبدو ان اللجنة الموقرة لم تستلم الرسالة بشكلها الصحيح وكان اول قراراتها استئثار وزارة المالية بضريبتي الدخل والمبيعات لكن القرار المشؤوم مات في مهده وقبل ان يرى النور اثر معارضة واسعة له شعبيا وقانونيا وعلى الاغلب تم تاجيله الى اشعار اخر وليس موتا نهائيا .
المتتبع لعمل هذه اللجنة يرى انها كمن يحتطب في الظلام فساعة يضرب في جذع الشجرة واخرى يضرب في اقدامه ثم جاء قرارها الثاني اشد وقعا من الاول يبدو فيه التغول المركزي واضحا بشكل جلي وهو دمج الجمارك الخاصة بالجمارك الوطنية ولعل احد اسباب تراجع الواقع التجاري في العقبة يعود لسوء المعاملة التي يواجهها زائر العقبة حين يغادرها والتنكيل به بشكل مؤلم ان كان معه القليل من المشتريات التي تقع ضمن حدود ما سمح به القانون فهل نحن بحاجة الى تنكيل اخر بالزائر كي لا يعود مرة اخرى للعقبة وهل الغاء جمارك الخاصة لمصلحة العقبة ام ان مصلحتها هو اناطة مسوؤلية الجمارك كلها بجمارك خاصة تطبق قانون المنطقة الخاصة وتكون مساءلة من قبل السلطة التي منحها القانون حق ادارة المنطقة اقتصاديا .
مديرية التخزين في سلطة العقبة الخاصة هي الاخرى مهددة بالتصفية وهي تشكل موردا ماليا للسلطة اضافة الى ما تضمه من عمالة وطنية تعيل اسرا وتفتح بيوتا كثيرة ....الكثير من المتابعين والمراقبين والخبراء يرون ان اللجنة اياها بدأت بتفكيك منظومة المنطقة الخاصة وتوزيع ارثها على وزارات وهذا يعاكس تماما الهدف من اقامة المنطقة الخاصة ورؤيتها ورسالتها وفلسفة ادارتها كانموذج للامركزية ومحطة تنموية تعمل بروح القطاع الخاص وسرعة استجابته وتشكله لكل ما يواجهه من مشكلات تحتاج الى القرار السريع البعيد عن البيروقراطية القاتلة .
هل ما تفعله اللجنة يسير بالاتجاه الصحيح المطلعون والممارسون للتجارة والمستثمرون الاردنيون في العقبة في مختلف القطاعات يقولون بالعربي الفصيح لا غير صحيح..... فهل تلك اللجنة ترى ما لا يراه الناس ام انها تملك عينا صقر اليمامة فتشاهد ما لا يشاهد ؟








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع