أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
إعادة حركة السير على أوتستراد عمان الزرقاء الضريبة تنفي فرض ضرائب جديدة على الكمامات والمعقمات ماكرون: على أوروبا إدارة أزمات الشرق الأوسط منظمة تحذر من أزمة عالمية في التعليم وفاة طفلة بصعقة كهربائية في أغوار الكرك موظفون يقاضون " مياه اليرموك " لمخالفتها اوامر الدفاع بانهاء خدماتهم شاهد بالصورة .. مسلسل بيئة شامية بطلته "متحولة جنسيا" شاهد بالصور .. سميرة توفيق تخضع لعملية في القلب .. وهذه تفاصيل حالتها الصحية الفنانة هنا الزاهد تعلق على أنباء القبض على المتحرشين بها منظمة الصحة: لا عودة الى الوضع الطبيعي في المستقبل المنظور الصحة الفلسطينية: وفاة أصغر مصاب بكورونا في فلسطين صعود الدولار يهبط بالذهب .. وتوتر الصين وأميركا يكبح الخسائر اسرائيل: 1668 إصابة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة نداء الصرايرة للمقتدرين ..   دعوة متجددة لدعم صندوق همة وطن ضبط سالب صيدلية في جبل الحسين وسارق 14 الف دينار من داخل مركبة بالعاصمة "الصحة": هذا ما سيتم إجراؤه للمسافرين القادمين من الخارج وزير العمل يقرر السماح للعمالة الوافدة الانتقال من صاحب عمل إلى آخر داخل القطاع الزراعي ' المعونة' لعمّال المياومة : صرف الدعم خلال أيام انتحار عاملة شنقا داخل منزل في صافوط بالعاصمة عمان بالاسماء .. تشكيلات في القضاء الشرعي
الصفحة الرئيسية ملفات ساخنة وزير أردني سابق يدعو الجامعة العربية لتبني موقف...

وزير أردني سابق يدعو "الجامعة العربية" لتبني موقف مشترك يحفظ وحدة سوريا

وزير أردني سابق يدعو الجامعة العربية لتبني موقف مشترك يحفظ وحدة سوريا

27-06-2020 11:22 PM

زاد الاردن الاخباري -

دعا وزير الداخلية الأردني الأسبق، منسق عام مجموعة السلام العربية، سمير الحباشنة، جامعة الدول العربية لتبني موقف مشترك من الموضوع السوري بما يحفظ لسوريا سيادتها ووحدة أراضيها.

ونقلت وكالة "سبوتنيك" عن الحباشنة، قوله: "أتمنى شخصيا لو أن الأمر يُحل داخل (المجموعة) العربية. يا ليت أن تتدخل الجامعة العربية وأن يتدخل العرب فيحددوا موقفا مشتركا من الموضوع السوري".

وأشار الحباشنة إلى أنه من خلال متابعته للشأن السوري، فإنه يعتقد أن السياسة الأردنية تجاه سوريا لها جانبان، الأول الموقف التقليدي الذي تطرحه الدولة الأردنية ومنذ بدء الحرب، والمتلخص "بأننا نريد سلاما في سوريا ونريد وقف الحرب ونريد جلوس كافة أطراف المعادلة الوطنية السورية إلى طاولة الحوار والاتفاق، بما يضمن مشاركة الجميع في ترتيب مستقبل بلادهم وإعادة إعمارها، نريد سلاما في سوريا ونريد الحفاظ على وحدة شعب وأرض سوريا الشقيقة، بدون تدخلات أجنبية مضرة".

وأضاف "لا نريد لسوريا أن تكون ميدانا، نريد أن ننتهي من أن تكون المسألة السورية مسألة تتشابك فيها الأجندات وتتصارع، أي ساحة لتصفية الحسابات والمصالح الإقليمية والدولية"، مؤكدا "نريد أن يكون الحل سوريا - سوريا، يحاكي مصلحة سوريا وشعبها فقط".

وأردف: "نحن لدينا مجموعة السلام العربي، ولم نتطرق حتى الآن للأمر السوري، لكن في ذهننا، أنه لا بد أن تكون هنالك مبادرة عربية، ذلك لأنه لا يحك (في النهاية) جلدك إلا ظفرك".

أن الأردن يهمه، بما يخص الجانب السياسي، تحقيق السلام في سوريا والحفاظ على وحدة أرض وشعب سوريا.

وأضاف: "وعلى الجانب الآخر، علينا مراعاة المصالح الوطنية الأردنية، سواء الأمنية أو الاقتصادية، وبين هذين الجانبين تأتي مساحة التدخل الأردني، يعني من جهة أن تحافظ على مصالحك الوطنية وعدم الإضرار في الأردن ومتطلباته وحاجاته الأمنية والاقتصادية، وهي حاجات مركبة غير قابلة للفصم، وبين الدفع باتجاه أن تنتهي الحرب في سوريا".








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع