أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
بالاسماء .. وجهات المرحلة الرابعة لعودة الأردنيين من الخارج الاثنين : انخفاض طفيف على درجات الحرارة وطقس صيفي معتدل غزة ترد على الاحتلال بـ 3 صواريخ قيمة الخصم لوسائط النقل عن التعطل البترا تقف مع العالم في ظروف كورونا الثلاثاء ترشيح محمية اليرموك لعضوية الاتحاد العالمي المجالي يكشف: 20 شخصاً فقط يحصلون على رواتب تقاعدية تتجاوز 10 آلاف دينار .. تفاصيل وزارة العمل تؤكد فرص العمل للاردنيين بالقطاع الخاص الكويتي وتدعو المهتمين للتقديم عليها روسيا: تسجيل 134 وفاة، و6736 إصابة جديدة بفيروس كورونا السعودية تعلن وصولها مرحلة تحكم بانتشار كورونا والمغرب يسجل رقما قياسيا للإصابات الأغوار الشمالية .. وفاة خمسيني بحادث دهس في منطقة وادي الريان إربد .. 12 ألف محل تجاري مهدد بالإغلاق لعدم الترخيص مؤسسة البترول الكويتية تنفي توفر فرص عمل لأردنيين "تنشيط السياحة": فتح المطارات يقتصر على السياحة العلاجية لجنة ادارة الاطباء تقاضي المعتدين على اطباء في البشير 4 أطعمة تحميك من ضربة الشمس دراسة: طعامك اليومي يحدد حالتك المزاجية أعراض وأنواع حساسية الأنف غوشة: اجراءات تعيين أبو سليم وبخيت سليمة واللجوء للقضاء حق وفاة و4 إصابات بحادث تصادم 5 مركبات في العاصمة عمّان
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك الحمض النووي لمخطوطات البحر الميت يكشف أحد ألغازها

الحمض النووي لمخطوطات البحر الميت يكشف أحد ألغازها

الحمض النووي لمخطوطات البحر الميت يكشف أحد ألغازها

03-06-2020 03:13 PM

زاد الاردن الاخباري -

كشفت دراسة، نُشرت الثلاثاء، أن جميع مخطوطات البحر الميت القديمة لا يعود مصدرها إلى المنطقة الصحراوية حيث اكتشفت، وذلك بعد إجراء فحص الحمض النووي عليها .
وعُثر على المخطوطات التي يبلغ عددها نحو 900 في خربة قمران على ضفاف البحر الميت، في الضفة الغربية المحتلة بين عامي 1847 و1956. وتتضمن مخطوطات البردي التي كتبت باللغة العبرية والآرامية واليونانية بعض أقدم النصوص المعروفة من الكتاب المقدس، بينها أقدم نسخة باقية من الوصايا العشر .

وأشارت اختبارات الحمض النووي التي أجريت على قسم من المخطوطات، إلى أن بعضها لم يكن في الأساس من المنطقة المحيطة بالخربة. وأفاد الباحثون بأن تحليل أجزاء من المخطوطات كشف أن بعض النصوص كُتبت على جلود أبقار وأغنام، بينما كانوا يظنون في السابق أن جميعها كُتبت على جلد ماعز .

وتعود أقدم هذه المخطوطات إلى القرن الثالث قبل الميلاد، وأحدثها إلى العام سبعين بعد الميلاد. ويرى الكثير من الخبراء أن المخطوطات كتبها "الأسينيون"، وهم طائفة يهودية منشقة عاشت في الصحراء حول قمران وكهوفها. ويرى آخرون أن اليهود أخفوا بعض النصوص عند فرارهم بسبب تقدم الرومان .





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع