أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
علماء: عقار أقوى 27 مرة من "ريمديسفير" بمواجهة كورونا الخميس .. زخات أمطار متفرقة في مقدمة منخفض جوي صورة ولي العهد تتصدر اهتمامات مواقع التواصل … خلق هاشمي اصيل الامير الحسن يكتب : على عتبة المئوية الثانية للدولة هل تستطيع أرامكو أن تجعل الأردن دولة نفطية أبو هلالة: الأرقام المسجلة لأخذ المطعوم ضد كورونا في الأردن متواضعة جدا السعودية: الكشف عن عملية فساد بقيمة 11.5 مليار ريال شطب 14 الف اسم من ديوان الخدمة .. والسليحات يتوعد: قمتم بمحرقة من دون ضجيج الهياجنة: 30% من متلقي فايزر و16% من سينوفارم ظهرت عليهم أحد الاعراض الجانبية فوضى التصريحات: هل أصيب 30% من الشعب الأردني بكورونا حتى الآن؟ الطاقة:الحكومة تملك 99.92% من أسهم شركة البترول على كراسي متحركة "ابني" تسّلم عريضة إلى وزارة الصحة تطالب بتقديم خدمات صحية وتأهيلية الدغمي : اذا كان رئيس ديوان الخدمة يحتمي بشقيقه والرئيس فعليه تبييض وجههم نجاح كبير رافق حملة "الوباء المتسلل في زمن الجائحة" القطاونة يسأل عن انتهاك المجال الجوّي الأردني الصفدي: موازنة الخارجية 51 مليون معظمها نفقات مشروع توسعة المصفاة سيضاعف طاقة التكرير العبادي : تقييم الحكومات بعد الـ100 يوم كذبة احتجاجات على موقع مقبرة بيت راس الجديدة وبلدية إربد توضح الضمان: ساهمنا بـ390 مليون دينار منذ بدء الأزمة
الصفحة الرئيسية ملفات ساخنة الوبائية الأردنية تتنصّل مجدّدًا من قرارات الحكومة

الوبائية الأردنية تتنصّل مجدّدًا من قرارات الحكومة

الوبائية الأردنية تتنصّل مجدّدًا من قرارات الحكومة

17-05-2020 10:55 PM

زاد الاردن الاخباري -

بدأت الحكومة الأردنية الحديث عن التوازن ما بين الإجراءات الصحية وتلك المتعلّقة بتحريك الدورة الاقتصادية وغابت عن خطاب وزير أساسي وفاعل في الحكومة لغة الحذر الصحي فيما كشفت ملابسات جديدة من لجنة الأوبئة عما أسماه ناشطون “تسييس” إجراءات الحظر بعيدًا عن الاعتبارات الصحية.
وتحدّث وزير الصناعة والتجارة الدكتور طارق الحموري على هامش مؤتمر دولي بتقنية الاتصال عن بعد لمجموعة دول العشرين عن ضرورة وأهمية الموازنة ما بين العودة للنشاط الاقتصادي والإجراءات الصحية.

وتتحدّث الحكومة عن ذلك التوازن فيما لم تعترف عمليا بالجهة التي أخطأت في حادثة سائق الشاحنة الذي أدّى لإصابة أكثر من 80 أردنيا داخل المملكة بفيروس كورونا على الأقل ونحو 70 حالة حسب تقديرات وزير الصحة الدكتور سعد جابر.
الأربعاء أعلنت الحكومة رسميا تسجيل “صفر” حالات لليوم الثاني على التوالي في نفس الأسبوع مع التحدّث عن تسجيل 11 حالة لسائقين ولعائدين من خارج المملكة.
وتفرّق البيانات الرقمية ما بين الحالة التي تسجل من الداخل بالفيروس وتلك التي تعبر الحدود.
ولم يعرف بعد ما إذا كان التفريق هنا ينسجم مع معايير منظمة الصحة العالمية خصوصا وأن الحالات العابرة للحدود بعضها لأردنيين أيضا وتدخل في حسابات الطاقم الصحي.
ورغم تعداد الحالات وعدم استقرار الوضع الفيروسي إلا أنّ نحو 140 حالة على الأقل لا تزال في المستشفيات حيث يسجّل الأردن نسبة شفاء كبيرة عمليا.
في غضون ذلك ظهرت مجددا هوامش التباين بين موقفيّ الحكومة واللجنة الوبائية.
وقال الناشط النقابي البارز ميسرة ملص في تغريدة له بأن ما قالته الوبائية أمس السبت يظهر بأن قرارات الحكومة قد لا يكون لها علاقة بالمسار الفني لمواجهة الفيروس.
وكان الناطق باسم اللجنة الوبائية الدكتور نذير عبيدات قد أعلن بأن اللجنة أوصت الحكومة بتأجيل قرار الحظر في اليوم الأول لعيد الفطر إلى ما قبل ثلاثة أيام من عطلة العيد حتى يتّخذ الإجراء الأصح ولكي يستقر المعدل الفيروسي.
وتعني تلك الاشارة أن اللجنة الوبائية عمليا وسياسيا تبلّغ الرأي العام بأنها ليست الجهة التي قرّرت حظرا شاملا ومنع استعمال السيارات في أول يوم للعيد أو على الأقل أن الحكومة التي قرّرت وليس اللجنة المعنية بالواجب الصحي وليس ضمن توصية.
وسبق أن ظهرت عدّة تباينات سابقا بين الوبائية والسلطات الحكومية خصوصا وأنّ الأصوات بدأت ترتفع بخصوص كيفية تحقيق التوازن الذي يتحدّث عنه الوزير الحموري.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع