أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الأردني التعمري مطلوب لسبورتينغ براغا البرتغالي وزير الأشغال: العمل بمشروع تأهيل "الصحراوي" سينتهي في آب المقبل لجنة الأوبئة: تتبع مخالطي كوادر الفندق المصابة التنمية: تكثيف فرق مكافحة التسول امام المساجد الجمعة مجلس الوزراء يمنح خصومات على ضريبة الابنية والاراضي والمعارف للمباني السكنية والتجارية الصناعة والتجارة : عدم صرف دعم الخبــز لن يؤثر على سعره باحثون يحددون الجين الوراثي المسؤول عن النحافة النعيمي: التعليم عن بعد مكلف ضمان: اقتطاع الاشتراكات على كامل الراتب بغض النظر عن التخفيض قطاع الاتصالات تصدر بياناً حول قيام شركات الاتصالات برفع أسعار بطاقات الشحن فريز: لا تأجيل لأقساط القروض هذا الشهر .. واجراءاتنا مستمرة حتى نهاية العام ذبحتونا تطالب التربية بإلغاء اعتماد الماسح الضوئي في امتحانات التوجيهي الأمن: التعامل مع 1366 قضية جنائية منذ بداية أزمة كورونا العمل: قرار صاحب العمل بعدم تجديد عقود العاملين باطل حسب البلاغ الاخير المخابرات تُفشل مخططاً إرهابياً يستهدف سياحاً في أم قيس مستو: خسائر بالملايين وتضرر آلاف الوظائف لقطاع الطيران في الأردن بسبب "كورونا" زراعة جرش: لا تقتلوا الحنيش لأنه مفيد للإنسان مصدر مطلع يصرّح حول قرارات مرتقبة للرزاز 601 ألف شخص تقدموا بطلب تصريح عبر المنصة أنباء عن وفاة زعيم طالبان في قطر جراء كورونا
الصفحة الرئيسية تحليل إخباري سكاي نيوز تنشر .. بإجراءات استباقية وخطة صارمة...

سكاي نيوز تنشر.. بإجراءات استباقية وخطة صارمة..هكذا تمكن الأردن من وقف كورونا

سكاي نيوز تنشر .. بإجراءات استباقية وخطة صارمة .. هكذا تمكن الأردن من وقف كورونا

06-05-2020 12:16 PM

زاد الاردن الاخباري -

أثارت التجربة الأردنية في التعامل مع فيروس كورونا المستجد إعجاب الكثيرين في العالم، إذ إن البلد لم يسجل أي إصابات او وفيات لليوم الثامن على التوالي، وأبقى على حالات العدوى في أضيق نطاق ممكن في زمن قياسي خلال الأسابيع الماضية.

ومنذ بداية تفشي الفيروس في الأردن، اتخذت الحكومة إجراءات استباقية ووضعت خطة صارمة لمكافحة الوباء، الذي ظهر لأول مرة في البلاد في 2 مارس، وكان المصاب شابا قد عاد لتوه من إيطاليا.

وفي 14 مارس، أعلن رئيس الوزراء الأردني عمر الرزاز عن وقف جميع الرحلات الجوية القادمة والمغادرة إلى الأردن بدءا من 17 مارس باستثناء حركة الشحن التجاري، في حين أغلق قطاع التعليم بجميع مستوياته يوم 15 مارس ولمدة أسبوعين.

وفي 17 مارس، وصل عدد الحالات المؤكدة بالمرض إلى 40 حالة، الأمر الذي دفع الحكومة الأردنية إلى تفعيل قانون الدفاع الصادر سنة 1992.

وبموجب هذا القانون تم تعطيل جميع المؤسسات والإدارات الرسمية والقطاع الخاص باستثناء القطاعات الحيوية والقطاع الصحي، ومنع المواطنين من مغادرة المنزل إلا في حالات الضرورة القصوى.

وبعد ذلك توالت أوامر الدفاع ردا على عدم تجاوب الكثير من الناس بالتزام منازلهم، إلى أن فرضت الحكومة في 26 مارس حظرا على التنقل، وفرضت غرامات قاسية على المخالفين.

وكان العاشر من أبريل يوما فاصلا في المعركة مع الوباء، بعد تطبيق إجراءات صارمة كان من بينها عزل بعض المدن، إذ لم يسجل في هذا اليوم أي اصابات جديدة ولا أي وفيات، بينما أعلن عن شفاء 9 مصابين.

وفي العاشر من أبريل فرض الأردن حظرا شاملا للتجول، لمدة 48 ساعة، بسبب ارتفاع عدد المخالفات للحظر، وتسجيل مئات المخالفات لمارّة وسيارات.

وفي منتصف أبريل أعلن رئيس الحكومة الأردنية عن مجموعة من الإجراءات "للتخفيف عن المواطنين"، مشيرا في الوقت نفسه إلى أنه لن يتم رفع الحظر.

ومع انحسار الفيروس رويدا رويدا بعد منتصف أبريل، بدأت الحكومة في تخفيف الحظر أكثر فأكثر، ليشمل قطاعات اقتصادية وإنتاجية مثل الألبسة وأجهزة الهاتف والمجوهرات.

لكن السلطات الأردنية مددت تعطيل عمل الوزارات والدوائر الرسمية والمؤسسات والهيئات العامة حتى نهاية شهر رمضان في إطار الجهود لاحتواء فيروس كورونا المستجد.

وفي أواخر أبريل شهدت المدن الأردنية عودة للحركة بشكل كبير، بعد أسابيع من حظر التجوال وإغلاق المحال، وفي العاصمة عمان، ازدحمت الشوارع بالسيارات والمارة.

ومنذ 28 أبريل الماضي لم يسجل الأردن أي إصابات بفيروس كورونا من الداخل، واستقر عدد المصابين عند 471 شخصا، في حين بلغ عدد الوفيات 9 أشخاص.










تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع