أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الاحتلال يمنع الاذان والصلاة في الحرم الابراهيمي وفاة وزير الخارجية الأسبق كامل أبو جابر الولايات المتحدة تسجل 1297 وفاة جديدة بفيروس كورونا رغم قيود الاحتلال .. عشرات الفلسطينيين يصلون الفجر في المسجد الإبراهيمي هبوط أسعار النفط عالميًا الخلايلة يدعو للالتزام بالتعليمات حتى لا تكون المساجد سبباً للنقل العدوى محافظ العاصمة: التزام بالحظر الشامل ولا مخالفات حتى اللحظة السفارة الأميركية في الأردن: وقال الملك الأسهم الأميركية تغلق منخفضة تويتر يحجب تغريدة لترامب الحرارة أقل من معدلاتها بـ 6 درجات فصل الكهرباء عن مناطق في اربد – الاوقات والاماكن قطر تنفي الانسحاب من مجلس التعاون الخليجي كورونا في الصين .. صفر اصابات ووفيات واشنطن : 3 ملايين دولار مقابل رأس داعشي اردني تخفيض أسعار الفنادق والمطاعم لتشجيع السياحة إعلان الفائزين بمسابقة موهبتي من بيتي استثناء مصليات النساء من قرار فتح المساجد تركيا: 30 وفاة جديدة بكورونا وتسجيل 1182 حالة جديدة بدء حظر التجول الشامل لمدة 24 ساعة في كافة محافظات المملكة
الصفحة الرئيسية أردنيات في معركة كورونا ظهر بين الأردنيين ثلاثة ابطال...

في معركة كورونا ظهر بين الأردنيين ثلاثة ابطال.. وهذه الصورة تتحدث

في معركة كورونا ظهر بين الأردنيين ثلاثة ابطال .. وهذه الصورة تتحدث

29-03-2020 07:06 AM

زاد الاردن الاخباري -

لم ننتصر بعد على فايروس كورونا، لكننا نرى كيف ننجح.

في معركة كورونا ظهر فينا ثلاثة ابطال: الشعب، والجيش العربي والأجهزة الأمنيّة، والحكومة.

رب ضارة نافعة، فقد حمل فايروس كورنا سمعة الحكومة حتى اقامها واقفةً، فيما بدا من شعبنا ما يسرنا، لولا البعض. وهذا البعض في كل مكان.

أما الجيش. فهذا له قصة أخرى.

كالعادة، حيثما طلّ الفوتيك الأخضر انتشرت في النفوس النشمية الطمأنينة. لكن ليس هذا وحسب.

كان عذباً قول هاتف الجيش، وهو يطوف بعربته في شوارع اربد: إن المدينة اصبحت تحت إدارته. تلك كلمة منتقاة بعناية (تحت ادارته).

أجاد رئيس هيئة الاركان المشتركة اللواء الركن يوسف الحنيطي وهو يدير قواته بقلب.

كيف لا ومن رأس هرم الجيش العربي حتى اخر جندي هم منا. اجدادنا من بنوه، واباؤنا من اتموه، ونحن نواصل العز فيه.

وكيف لا ورئيس هيئة الاركان ابن الوطن، اللواء الركن يوسف أحمد الحنيطي، الذي لا يوجد في قاموسه غير كلمة "حاضر سيدي".

أجاد الحنيطي. واجاد جنوده. وأجادت الحكومة وفريقها الوزاري، عدا بعض الوزراء، والشعب، لولا بعض المذعورين. كلنا صنعنا من ازمتنا شكلاً فريداً من النجاح.

بينما طلبت واشنطن الغاء جميع شروط هجرة الاطباء الاجانب إليها، وبينما سقط بيد ايطاليا، تعاملت مؤسساتنا مع الأزمة بحرفية.

نعم هذا نحن. لقد نجحنا.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع