أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
محلل اميركي يحذر من حرب اميركية اهلية توجه لخفض نسبة تشغيل حافلات النقل العام الى 50% ابو غزالة : الله يسامح الي اتهموني ضبط مركبة تسير بسرعة جنونية على طريق الـ100 قتلى باحتجاز رهائن في اميركا حالة الطقس اليوم .. أجواء حارة العرسان يكشف سبب غيابه عن الفيصلي ترقب استقالة الحكومة اليوم وتكليف الرئيس الجديد واعلان تشكيلتها الخمس أغوار الكرك بعد أسبوع من العزل: إصابات كورونا في طريقها للاختفاء الرمثا: تعليق الدراسة لأسبوعين بمدرسة جمانة للبنات بعد إصابة 3 معلمات بكورونا ترامب حاول السيطرة على أموال والده المريض تـــوق : قائمــة القبـــول الموحـد اليـوم ولا مراجعين قبل الأحد عبيدات: مناعة القطيع تعني اصابة 70% من الأردنيين بكورونا جامعيون يعملون بتنظيف البيوت ليتمكنوا من دفع أقساطهم (مطعوم الأنفلونزا) الموسمي يقي من الفيروسات لـ 10 أشهر استخدام الحبر السري على بصمة الاصبع بالتنقيط يوم الاقتراع الصحة العالمية تكشف حقيقة وفيات كورونا كورونا يتفشى في سجون لبنان وعشرات الوفيات في الدول العربية 5 ملايين تهديد إلكتروني بالأردن بـ6 أشهر راصد" يقيّم أداء حكومة الرزاز في 837 يوماً
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك من نقل العدوى للأمير تشارلز .. ولمن انتقلت؟

من نقل العدوى للأمير تشارلز...ولمن انتقلت؟

من نقل العدوى للأمير تشارلز .. ولمن انتقلت؟

25-03-2020 06:45 PM

زاد الاردن الاخباري -

مع إعلان القصر الملكي في بريطانيا عن إصابة ولي العهد وأمير ويلز، الأمير تشارلز، بفيروس كورونا المستجد، تدور التساؤلات حول المتسبب في نقل العدوى للأمير، ولمن نقله، وفيما إذا كانت الملكة إليزابيث قد أصيبت أو قد تصاب بالفيروس أيضا.

فالإعلان عن إصابة الأمير تشارلز بوباء كوفيد 19 جاء بعد أسبوع من انتقال الملكة إليزابيث وزوجها، دوق إدنبره، الأمير فيليب إلى قلعة وندسور، أي في وقت أبكر مما كان مخططًا له مع اقتراب الاحتفالات بعيد الفصح.

وأكدت مصادر من داخل قصر باكينغهام أن الملكة إليزابيث كانت قد التقت بالأمير تشارلز آخر مرة في التاسع من مارس، أي قبل أكثر من أسبوعين، وهي فترة تتعدى مدة حضانة الفيروس التي تبلغ 14 يوما، مما يعني أن من المستبعد أن تكون العدوى بالفيروس قد أصابتها.

وأكد بيان رسمي للقصر الملكي أن الملكة إليزابيث، التي تبلغ من العمر 93 عاما، تنعم بصحة جيدة، وتقوم باتباع التعليمات والإرشادات الصحية من أجل سلامتها. لكن البيان رفض التعليق بشكل مستفيض وتقديم تفاصيل أكثر.

وبحسب البيان فإن الفحوصات أظهرت أن الأمير تشارلز يعاني أعراضا بسيطة من وباء كوفيد19 ويتمتع أيضا بصحة جيدة.

وتم إخضاع عقيلة تشارلز الدوقة كاميليا، دوقة كونرول، للفحوصات لكن جاءت النتيجة سلبية.

ويمضي الأمير تشارلز فترة العزل الذاتي التي تبلغ مدة أسبوعين هو وزوجته في مقر إقامتهما في بيركهول في اسكتلندا.

وبحسب البيان الملكي فقد أجرى الأمير تشارلز الفحوصات المتعلقة بالإصابة بالفيروس في مقاطعة أبردينشير شمالي اسكتلندا وتم استيفاء المعايير المطلوبة للاختبار.

وأضاف البيان: "لا يمكن التأكد ممّن أصيب الأمير بالفيروس بسبب العدد الكبير من المشاركات الرسمية التي قام بها خلال الأسابيع الأخيرة."

فقد كانت آخر مناسبة رسمية شارك فيها الأمير تشارلز في الثاني عشر من مارس في قصر مانسون في لندن، خلال حفل استقبال للمساعدة في جهود الإغاثة لحرائق الغابات في أستراليا.

كما حضر ولي العهد البريطاني في وقت سابق من ذلك اليوم، مراسم حفل استثماري في قصر باكنغهام، واستقبل الأمير المشاركين دون اتصال مباشر بسبب المخاوف من انتشار فيروس كورونا.

وتشير التكهنات لدى الأطباء أن الأمير تشارلز أصيب بالعدوى منذ 13 مارس أي ما بعد المناسبات الرسمية التي شارك بها.

وفي 11 آذار، شارك تشارلز في الحفل الخيري، برنسيس تراست في العاصمة لندن، واستقبل عددا من المشاهير لكن دون مصافحة. وكان من بين أولئك الذين شوهدوا في اللقاء الممثل بيرس بروسنان ونجم رولينغ ستونز روني وود.

وفي العاشر من آذار، استضاف الأمير تشارلز قمة ووتر إيد في كلارنس هاوس لمناقشة تأثير تغير المناخ على الحصول على مياه الشرب.

وحضر القمة أمير موناكو، الأمير ألبرت الثاني، الذي أصيب بعدوى فيروس كورونا المستجد الأسبوع الماضي، إلا أن القصر في موناكو أوضح أن الوضع الصحي للأمير "لا يثير أي قلق". إذ يواصل عمله من القصر وهو على اتصال بأعضاء الحكومة.

ولم يشارك الأمير تشارلز في أي فعاليات تذكر منذ 12 آذار، لكنه أجرى عددا محدودا من الاجتماعات، وتم إخضاع جميع من اتصل بهم الأمير للفحوصات الطبية للتأكد من عدم إصابتهم بالفيروس.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع