أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
البنك المركزي يقرر منح أصحاب الشيكات المرفوضة مهلة تسوية مدتها 3 أشهر منحة عاجلة للأردن بـ 2.5 مليون دولار الهياجنة: النتائج المخبرية الاولى لـ 300 عينة اخذت من مخالطين في اربد "تدعو للتفاؤل" الحكومة: عمل المستشفيات للطوارئ فقط بنوك توفر صرافات آلية متنقلة الصرايرة يروي قصته مع صبيح المصري .. ماهي؟ الملك وقادة دول: جميعا نواجه العدو نفسه وسنكسب هذه الحرب إن حشدنا قوى البشرية كاملة لمواجهته كورونا أثر على نفسية 42% من الأردنيين العضايلة : الاجهزة الامنية تتابع مخالفي الحجر المنزلي ممن غادروا الفنادق المعونة الوطنية: 800 ألف أسرة تقدمت إلكترونيا لدعم الخبز تأجيل اقساط سلف صندوق الضمان للعاملين في وزارة التربية لجنة الأوبئة : 5 حالات حرجة بين مصابي كورونا في الأردن شاهد بالاسماء .. المستفيدون من صندوق اسكان ضباط الجيش الحموري: القطاع الصناعي أثبت قدرته على تغطيه احتياجات السوق "الضمان": تحويل 1450 راتباً تقاعدياً جديداً للحسابات البنكية لأصحابها الثلاثاء موكب أمني يصادف شخص خرق حظر التجول .. وهذا ما حصل ! تونس تسجل 50 إصابة جديدة بكورونا وزيرة التنمية الاجتماعية تناشد الاردنيين التبرع لمساعدة عمال المياومة ولي العهد يوزع مساعدات في إربد وزير الأوقاف يتفقد مستودعات إعداد طرود الخير
الصفحة الرئيسية أردنيات المصادقة على إعدام قاتل صاحب مكتبة في الزرقاء

المصادقة على إعدام قاتل صاحب مكتبة في الزرقاء

المصادقة على إعدام قاتل صاحب مكتبة في الزرقاء

20-02-2020 10:32 PM

زاد الاردن الاخباري -

صادقت محكمة التمييز أعلى هيئة قضائية على إعدام عشريني شنقا حتى الموت أقدم بمشاركة حدث على قتل صاحب مكتبه بالزرقاء وذلك من أجل الحصول على المال للتنزه بالعقبة

ويشار الى ان الحدث (يحاكم أمام محكمة الاحداث صاحبة الاختصاص)

وكانت محكمة الجنايات الكبرى أعلنت الحكم على المتهم العشريني العام الماضي بعد تجريمه بجناية القتل بالعمد بالاشتراك

ووفق لائحة الاتهام ” في ان المغدور يملك مكتبة ابو صالح في الزرقاء، منطقة السوق التجاري وله مستودع بالقرب من مسكنه في منطقة الغويرية بالزرقاء

وان المتهم والحدث كانا قد سبق لهما بالعمل لدى المغدور ثم تركا العمل لديه، وأنه قبل يوم من وقاعة الدعوى وبينما كان المتهم والحدث يجلسان سويا طلب الحدث من المتهم ان يذهبا لمدينة العقبة للتنزه فأخبره المتهم بعدم وجود نقود بحوزته

وعندما اتفق المتهم والحدث لارتكاب السرقة منه وسرقة مكتبته واتفقا على استدراج المغدور الى مستودعه في منطقة ابن سينا

وفي اليوم التالي 4 12017 قام المتهم وتنفيذا لما نواه من قتل المغدور وسرقة مركبته بالاتصال بالمغدور وذكر له وأنه يرغب بالحضور الى المستودع لأخذ حقيبته ووافق المغدور على ذلك

وقد أعد المتهم سلاح الجريمة وهو موس قرن الغزال وفي المساء وبعد صلاة المغرب توجه المتهم والحدث إلى المستودع العائد للمغدور والتقيا هناك مع المغدور وجلسا معه حوالي ربع ساعه وكان الموس بحوزة المتهم وتنفيذا للجريمة التي عقد المتهم والحدث على ارتكابها فقد ادعى الحدث انه سيغادر واشار بعينيه الى المتهم ثم قام الحدث بمسك بشكير موجود في المستودع والتف حول المغدور وقام بتغطية رأس المغدور بالبشكير واخذ يشد على راسه لتثبيته ومنعه من الصراخ وعندها قام المتهم بدوره بطعن المغدور بالموس طعنات كثيرة في وجهه ورأسه وصدره وبطنه وظهره وانحاء اخرى من جسده بلغ عددها 29 طعنه بالإضافة إلى ضربات اخرى بالموس أحدثت العديد من الجروح القطعية للمغدور

وكان الحدث بتلك الاثناء يمسك بالمغدور من رأسه ويضغط على أنفاس المغدور

كما قام المتهم والحدث بضرب المغدور على جميع أنحاء جسده وقد اصيب المغدور نتيجة ضربة بالموس من قبل المتهم باصابات عديدة من الجروح الطعنية والقطعية مما أدى الى وفاة المغدور

وقد مكث المتهم والحدث يراقبان المغدور حتى لفظ انفاسه الاخيرة ثم قاما باخذ الهاتف الخلوي العائد للمغدور واستوليا عليها بنية بيعه كما قام المتهم بأخذ مفتاح سيارة المغدور ذلك لبيعها والاستيلاء على ثمنها وغادرا مكان الجريمة وقام المتهم بقيادة السيارة وتوجه هو والحدث الى حي الجندي بالزرقاء وهناك قاما بغسل ايديهما وقام المتهم برمي الموس في منطقة ترابية هناك

وبعدها توجه المتهم والحدث الى منطقة الذهيبة الغربية لبيع السيارة هناك الا أنهما لم يتمكنا من ذلك وتوجها الى منطقة اللبن لذات الغاية ولم يجدا من يشتري السيارة منهما وقد عادا الى منطقة ذهيبة الغربية مرة أخرى واوقفت السيارة في منطقة ترابية هناك وقام بإضرام النار فيها عن طريق إشعال النار في أوراق كانت موجودة في السيارة ثم تركا السيارة تشتعل وهربا من المكان الا انه واثناء سيرهما في تلك المنطقة ،تم القاء القبض عليهما





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع