أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الحكومة: عمل المستشفيات للطوارئ فقط بنوك توفر صرافات آلية متنقلة الصرايرة يروي قصته مع صبيح المصري .. ماهي؟ الملك وقادة دول: جميعا نواجه العدو نفسه وسنكسب هذه الحرب إن حشدنا قوى البشرية كاملة لمواجهته كورونا أثر على نفسية 42% من الأردنيين العضايلة : الاجهزة الامنية تتابع مخالفي الحجر المنزلي ممن غادروا الفنادق المعونة الوطنية: 800 ألف أسرة تقدمت إلكترونيا لدعم الخبز تأجيل اقساط سلف صندوق الضمان للعاملين في وزارة التربية لجنة الأوبئة : 5 حالات حرجة بين مصابي كورونا في الأردن شاهد بالاسماء .. المستفيدون من صندوق اسكان ضباط الجيش الحموري: القطاع الصناعي أثبت قدرته على تغطيه احتياجات السوق "الضمان": تحويل 1450 راتباً تقاعدياً جديداً للحسابات البنكية لأصحابها الثلاثاء موكب أمني يصادف شخص خرق حظر التجول .. وهذا ما حصل ! تونس تسجل 50 إصابة جديدة بكورونا وزيرة التنمية الاجتماعية تناشد الاردنيين التبرع لمساعدة عمال المياومة ولي العهد يوزع مساعدات في إربد وزير الأوقاف يتفقد مستودعات إعداد طرود الخير جماعة عمان لحورات المستقبل تحيي القوات المسلحة والأجهزة الأمنية والصحية السفير السعودي: حرص الملك على السعوديين كحرصه على الاردنيين مسار كورونا .. آخر الأرقام وأحدث التطورات لحظة بلحظة
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك خمسيني يعثر على رسالة غريبة في البحر ملقاة منذ...

خمسيني يعثر على رسالة غريبة في البحر ملقاة منذ 80 عامًا...ماذا كتبُ بها؟

خمسيني يعثر على رسالة غريبة في البحر ملقاة منذ 80 عامًا .. ماذا كتبُ بها؟

20-02-2020 04:46 PM

زاد الاردن الاخباري -

طلب رجل في رسالة من رسائل البحر عام 1938 "إرسال صورة" ليأتيه الرد بعد 80 عامًا على هيئة طلب صداقة على أحد مواقع التواصل الاجتماعية.

فأثناء سيره على أحد شواطئ جزيرة جيرسي شمال أوروبا، عثر البريطاني "نايجل هيل" 55 عامًا على رسالة في زجاجة تطفو على المياه طلب فيها كاتبها ممن يجدها "إرسال صورة" قبل 80 عامًا.

فبينما كان هيل يمشي مع كلبه الصغير تفاجأ بالزجاجة تطفو على المياه فركض نحوها في سرور ليعثر على رسالة مكتوبة فوق ورق مقوى داخل الزجاجة التي اضطر لكسرها لمعرفة المكتوب.

وكان المكتوب في الرسالة كالآتي: "توقيع «جون ستابلفورد» بتاريخ 5 سبتمبر 1938، أطلب ممن يجد رسالتي التواصل معي بإرسال صورة على عنواني بعد 245 ميلًا في بارنيت، هيرتفوردشاير ببريطانيا"، وفقًا لما نقلت صدى البلد عن "دايلي ميل".

شرع السيد هيل في البحث عن أقارب كاتب الرسالة، والمذهل أن وسائل التواصل الاجتماعي ساعدته في تعقب المالك الحالي للعنوان الموقع على الرسالة.

وبالفعل توصل هيل للمنزل لكنه لم يجد صاحب الرسالة بل وجد عجوزا تعيش بمفردها منذ 30 عامًا، وبعد بحث مطول تبين أن ستابلفورد كان يعيش مكانها بالفعل واشترى المنزل عام 1921.

حاول هيل الوصول لعائلة ستابلفورد ليعطيهم رسالته التي ستكون بمثابة ذكرى "رائعة" واتضح أنهم عاشوا في لندن، حيث ولد الرجل عام 1889 وتوفى عن عمر ناهز 91 عامًا عام 1980، ويبدو أن للرقم 80 عاملًا مؤثرًا في حياته لكنه لم يعلم.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع