أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
“الحسين للسرطان” تنشر صورة طبقية لرئتي مصاب بكورونا (صورة) الحباشنة يطالب بحل مجلس النواب ورصد موازنته لـعمال المياومة بالصور .. حجز سيارتي النائبين المخالفين لحظر التجول في مركزي امن البيادر والحسينية العضايلة: قرار حظر التجول الشامل لم يأتِ عبثاً والاستثناءات كانت في اضيق الحدود “كل مر سيمُر” .. لوحة في غرفة “الرزاز” تثير اهتمام الأردنيين الأميرة هيا تنضم للجهود الدولية لوقف إطلاق النار سهير جرادات تكتب لزاد الاردن : الجيش الأبيض : 1000 تحية الفايز: ذهبت لأدفع رواتب العاملين ولم أعلم بأن القرار يشمل النواب وسنبقى جنداً مخلصين ابد الدهر لجلالة الملك أدوية الحكمة تتبرع بـ 2,3 مليون دينار أردني الرزاز يربط استقالة الشحاحدة بتزوير التصاريح فريز : تأجيل اقساط البنوك لشهر نيسان العجارمة : خرق حظر التجول من بعض النواب يشكل جرما يعاقب عليه القانون مبادرة نيابية تطالب النواب بمحاسبة النائب المسيء الأمير علي يطلع على آخر مستجدات التعاطي مع ازمة كورونا في مركز "ادارة الأزمات" اربد .. مريضة نفسيا تثير هلعا بوضع لعابها على مقابض سيارات والأمن يوضح الحواتمة : لا تهاون تحت اي ظرف مع كل من يخالف الاوامر والتعليمات 33 شخصا وتسع مركبات خرقوا الحظر في البلقاء الفايز .. ذهبت لأدفع رواتب العاملين ولم أعلم بأن القرار يشمل النواب. النائب البكار: لست موقوفاً .. وهذه حقيقة ما حصل الطراونة: الجميع ملزم بتنفيذ أوامر الدفاع
الصفحة الرئيسية عربي و دولي العراق: علاوي يعلن تشكيل الحكومة ويطلب ثقة...

العراق: علاوي يعلن تشكيل الحكومة ويطلب ثقة البرلمان

العراق: علاوي يعلن تشكيل الحكومة ويطلب ثقة البرلمان

20-02-2020 01:04 AM

زاد الاردن الاخباري -

دعا رئيس الوزراء العراقي المكلف محمد علاوي البرلمان الأربعاء للتصويت على منح الثقة لوزراء حكومته الاثنين المقبل، مؤكّدا أنّهم من خارج النخبة السياسية الحاكمة.

وقال علاوي في كلمة مقتضبة إنّ التظاهرات التي تعم البلاد وتطالب بتغيير النظام منذ تشرين الأول/أكتوبر الماضي "غيّرت القواعد السياسية وأثمرت عن تشكيلة حكومية مستقلة لأول مرة منذ عقود بدون مشاركة مرشحي الاحزاب السياسية".

ودعا "مجلس النواب الموقر رئاسة وأعضاءً الى عقد جلسة استثنائية من أجل التصويت على منح الثقة للحكومة يوم الاثنين المقبل (...) متمنياً من نوابنا الكرام أن يثبتوا للعراقيين جميعاً رغبتهم بالإصلاح".

وكلّف الرئيس برهم صالح في الأول من شباط/فبراير الحاليـ علاوي، الوزير السابق، بتشكيل حكومة جديدة بعد استقالة عادل عبد المهدي اثر التظاهرات في الشارع.

وبحسب الدستور، يتوجّب على علاوي أن يقدّم للبرلمان تشكيلته الوزارية قبل الثاني من آذار/مارس، علما أنّ مجلس النواب في إجازة حتى منتصف الشهر المقبل.

وقبيل كلمة علاوي، حذّر عبد المهدي من "الفراغ" في حال تخطى علاوي الموعد الأقصى لطرح حكومته على التصويت.

من جهته، رأى حيدر حمادة عضو كتلة "النصر" البرلمانية بقيادة رئيس الحكومة السابق حيدر العبادي أنّ علاوي "يضع نفسه في مواجهة صعبة جدا أمام عدد من الكتل السياسية التي ستحاربه وتقوم باسقاطه".

واعتبر أنّ عليه "الاستعداد ورفع حالة التأهب وشد الاحزمة".

وطلب رئيس الوزراء المكلف عقد الجلسة الاستثنائية من دون أن يكشف عن أسماء الوزراء في حكومته، في ما بدا محاولة لرمي الكرة في ملعب البرلمان الذي من المفترض أن يتسلّم السيرة الذاتية لكل وزير قبل التصويت على منح الوزراء الثقة كل على حدة.

وترسل الأسماء إلى الهيئة المكلّفة باجتثاث البعث، للتأكيد من أنّ أيا من الوزراء المرشحين لم يتسلم منصبا خلال عهد صدام حسين وحزب البعث.

وفي كلمته، أبقى علاوي الذي يرفضه المتظاهرون على اعتبار انه وزير سابق، الباب مفتوحا أمام احتمال عدم نيل حكومته الثقة في حال وافق البرلمان على عقد جلسة استثنائية في ظل الخلافات والانقسامات التي تعصف به.

وقال متوجها الى المتظاهرين في الاحتجاجات التي قتل فيها نحو 550 شخصا "إذا لم تمرر فاعلموا ان هناك جهات لا زالت تعمل من أجل استمرار الأزمة من خلال الإصرار على عدم تنفيذ مطالبكم وتعمل كذلك على استمرار المحاصصة والطائفية والفساد".





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع