أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
لبناني تجسس على “حزب الله” لصالح إسرائيل …. يؤكد حبه لإسرائيل و يعتبر أن الموساد يعامله ككلب ضال – تفاصيل !! النائب أبو محفوظ: الأردن البلد العربي الوحيد الذي ليس فيه أثر يهودي أردني يبحث عن عائلة صديقه المصري الذي مات وحيداَ بعمان ضابط أمريكيٌّ: خيانة القرن ما هي الا صفقة غير عادلة تسعى إلى إبادة الشعب الفلسطيني بشكلٍ فعليٍّ !!!!! تساؤلات في الاردن .. هل التعديل الوزاري مقدمة للتمديد لمجلس النواب مستشار عرفات يطالب بوحدة أردنية فلسطينية الكيلاني يحذر : قطاع الصيدلة بالمملكة على وشك الانهيار العثور على جثة عشريني أسفل جسر عبدون بالعاصمة عمان نخب أردنية تحذر من أزمة كبيرة قادمة عنوانها دعم الخبز الاردن يدين موافقة اسرائيل على مد قطار سريع بين تل ابيب والقدس انسحاب شركة قيمتها 10 مليارات دولار من بورصة دبي الهاشمية تسمح بتقسيط رسوم الطلبة المستحقة خبير مصرفي يستغرب قرار الفائدة القبض على شخص بحوزته ٨ أسلحة نارية وكميات من الذخيرة الحية في الزرقاء النائب الزعبي: سأكشف بسؤال نيابي عن تفاصيل منح 3 نواب اكثر من 100 وظيفة أمن الدولة تخاطب مراكز الإصلاح لاخضاع ناشط أردني للرقابة الطبية هزة أرضية بالمدينة المنورة الحباشنة: اخذتم جميع المناصب وبعتم ونهبتم جميع المقدرات ضبط "٢٤" ربطة من اكياس التسوق البلاستيكة القابلة للتحلل بالوثيقة .. نقابة المحامين توقف قرار وقف الترافع في محكمة استئناف عمان بمقرها الجديد
الصفحة الرئيسية عربي و دولي روحاني: ايران قد تنهار قريبا

روحاني: ايران قد تنهار قريبا

روحاني: ايران قد تنهار قريبا

14-02-2020 01:08 AM

زاد الاردن الاخباري -

حذر الرئيس حسن روحاني من "انهيار" ايران وذلك قبيل الانتخابات البرلمانية المرتقبة.

وقال في خطاب ألقاه أمام الآلاف في ساحة "آزادي" وسط العاصمة طهران، ان هناك حالة عدم الاستقرار، إذا تم إجراء الانتخابات بطريقة "أحادية"، ونبه إلى مغبة حصول "ثورة" وشيكة إذا لم يستطع الإيرانيون أن يصوتوا في انتخابات "سليمة وحرة".

ووفقا لراديو "فاردا" الإيراني المعارض، فإن روحاني حذر مما وصفه بـ"الانهيار" في حال تم تعطيل مسار الانتخابات المقررة في غضون 10 أيام، وهو ما يظهر عمق الأزمة السياسية في البلاد، ويكشف أن الرئاسة تبدو في دور المتفرج على الحدث المنتظر.

والثلاثاء شاركت حشود من الإيرانيين، في الذكرى الحادية والأربعين لقيام ما عرف باسم "الثورة الإسلامية"، واستغل روحاني هذه المناسبة ليبعث بعدة رسائل سياسية.وحاول روحاني الذي يقدم كإصلاحي، أن يمسك العصا من الوسط، فأثنى على ما يسمى "الثورة الإسلامية" والمرشد الراحل روح الله الخميني، قائلا إن آخر ملوك إيران، محمد رضا بهلوي، كان "شخصا فاسدا".

وأردف روحاني أنه "ما كان للثورة أن تحصل في إيران لو لم يكن ثمة فساد، ولو أن النظام المطاح به وقتئذ منح الناس الحق في أن يختاروا".

وفي تصريحات اعتبره مراقبون تلميحا، أضاف روحاني أن الثورة اندلعت لأن الانتخابات لم تكن خيارا قائما أمام الناس، وحينما أغلق هذا الطريق، اضطر الناس إلى الخروج حتى يفتحوا المسار.

ودخل روحاني في خلاف عميق مع الجناح الأكثر تشددا في إيران، بشأن الانتخابات المرتقبة في 21 فبراير، وذلك بسبب منع أبرز الإصلاحيين من تقديم ترشحهم وخوض غمار المنافسة.

وحتى الإصلاحيون الذين دأبوا على المشاركة في انتخابات إيران، تراجعوا عن مواقفهم أو أنهم فضلوا المقاطعة، بسبب مضايقات المتشددين.

وقال متابعون إن روحاني كان يتحدث ظاهريا مع حشود في وسط طهران، لكن الخطاب كان موجها في الواقع إلى المرشد علي خامنئي والمؤسسات العسكرية الأخرى في البلاد مثل الحرس الثوري الإيراني.

وتكشف تحذيرات روحاني من التحكم في الانتخابات، طابعا صوريا للعملية الانتخابية في البلاد، على اعتبار أن رئيس الجمهورية نفسه يبادر إلى التحذير والمطالبة بالشفافية مثل أي مراقب مستقل.

وليس روحاني السياسي الوحيد الذي حذر المؤسسة الحاكمة في البلاد، فقبل أسبوع فقط، نبه المتحدث باسم الحكومة الإيرانية علي الربيعي، وهو مسؤول راكم تجربة مهمة في الاستخبارات، إلى أن الذهاب إلى الانتخابات هو الحل الوحيد الذي يجنب إيران خطر الانهيار.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع