أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
كورونا يوقف تعيين ابن شهيد 42 مصابا بكورونا في العناية الحثيثة الجيش: منطقة العزل أصبحت مستشفى ميدانيا وفاة 3 أردنيات بفيروس كورونا ارتفاع عجز الموازنة مناظرة لترامب وبايدن الليلة محلل اميركي يحذر من حرب اميركية اهلية توجه لخفض نسبة تشغيل حافلات النقل العام الى 50% ابو غزالة : الله يسامح الي اتهموني ضبط مركبة تسير بسرعة جنونية على طريق الـ100 قتلى باحتجاز رهائن في اميركا حالة الطقس اليوم .. أجواء حارة العرسان يكشف سبب غيابه عن الفيصلي ترقب استقالة الحكومة اليوم وتكليف الرئيس الجديد واعلان تشكيلتها الخمس أغوار الكرك بعد أسبوع من العزل: إصابات كورونا في طريقها للاختفاء الرمثا: تعليق الدراسة لأسبوعين بمدرسة جمانة للبنات بعد إصابة 3 معلمات بكورونا ترامب حاول السيطرة على أموال والده المريض تـــوق : قائمــة القبـــول الموحـد اليـوم ولا مراجعين قبل الأحد عبيدات: مناعة القطيع تعني اصابة 70% من الأردنيين بكورونا جامعيون يعملون بتنظيف البيوت ليتمكنوا من دفع أقساطهم
الصفحة الرئيسية أردنيات ضبط 500 طالب جامعي متعاط .. و20 وفاة بجرعة...

ضبط 500 طالب جامعي متعاط .. و20 وفاة بجرعة زائدة العام الماضي

ضبط 500 طالب جامعي متعاط .. و20 وفاة بجرعة زائدة العام الماضي

26-01-2020 03:05 AM

زاد الاردن الاخباري -

كشف مدير ادارة مكافحة المخدرات الأسبق اللواء المتقاعد طايل المجالي، عن ضبط 500 حالة تعاطي مخدرات لطلبة جامعيين العام الماضي، الا انه اكد ان عدد هذه الضبوطات في الجامعات لا تدعو للقلق، بالمقارنة مع مجموع الطلبة الجامعات في المملكة والذين يزيدون على 350 الف طالب.

بيد ان المجالي اشار خلال ندوة حوارية للفريق الاهلي لمكافحة المخدرات التي نظمتها جمعية حماية الاسرة والطفولة في اربد، بعنوان “دور الاسرة والمجتمع في مكافحة المخدرات”، إلى انه لم تسجل أي حالة ضبط داخل اسوار المدارس.

ولفت إلى ان عدد تجار المخدرات في الاردن يبلغ بحدود 3 آلاف تاجر، مشيرا إلى انه يتم متابعتهم وتحويلهم للجهات القضائية المختصة.

ولفت إلى انه في غياب الامن تتعزز صناعة المخدرات، لاسيما في دول الجوار والتي تستهدف المنطقة بأكملها، وهو ما يشكل عاملا في زيادة حجم التعاطي والاتجار بالمملكة، مدللا على ذلك بوفاة 20 حالة خلال سنة واحدة بسبب زيادة الجرعات.

وقال ان وجوب مكافحة هذه الآفة تعد من الضرورات العقلية والدينية والمالية والمجتمعية والحياتية، مشيرا إلى تطور القوانين المتصلة بمكافحة المخدرات، لكنه اكد ان العقوبات والرادع لا تكفي وحدها لمواجهة الظاهرة لأن الأصل في مواجهتها يبدا بمرحلة مبكرة من عمر الانسان لا سيما مرحلة المراهقة ليصبح التعامل معها ثقافة مجتمعية سائدة.

بدوره، اشار رئيس قسم مخدرات اربد الرائد نادر البدور إلى ان جهود المحكافحة لا تقتصر على الضبوطات وانما تتعداها إلى ادوار الوقاية والعلاج، مشيرا إلى ان الاردن تكاد تكون الدولة الوحيدة التي استحدثت مراكز لعلاج المدمنين ودون تسجيل أي قيود بحقه.

ولفت إلى ان هناك 3 مراكز تقدم العلاج المجاني للمدمنين، احدهما في مركز ادارة المحافظة والآخر تابع لوزارة الصحة ومركز ثالث في القطاع الخاص، اضافة إلى الجهود التوعوية المساندة من خلال الندوات والنشرات واستخدام وسائل اتصال حديثة.

ولفت إلى ان ادارة مكافحة المخدرات تعاملت العام الماضي مع 19 الفا و500 قضية مخدرات منها 16 الف قضية تعاط و3 آلاف و140 للاتجار، مشيرا إلى ان مركز المعالجة التابع للإدارة راجعه 1580 متعاطيا وصلت نسبة علاجهم 85 %.

وحذر المنتدون من تنامي انتشار المخدرات في الأردن خلال السنوات الخمس الاخيرة، تحول معه الأردن من دولة ممر إلى مقر لهذه الآفة الخطيرة والمدمرة والتي تبذل الأجهزة المعنية جهودا كبيرة وحثيثة، للسيطرة عليها وابقائها في حدودها الدنيا.

وأكدوا زيادة كميات المخدرات والتوسع في انتشارها، ما أصبح يشكل مشكلة تحتاج للمزيد من الجهود التشاركية التي تلعب فيها الاسرة كنواة مجتمعية دورا مهما ومؤثرا في جهود المكافحة.

وكان رئيس الجمعية كاظم الكفيري، اكد على اهمية نشر الوعي وتعظيم الادوار الاسرية في الوقاية المبكرة، داعيا إلى الرقابة على عمليات الترويج، التي تتم عبر وسائل التواصل الاجتماعي التي شكلت مجالا خصبا للترويج.

ودعا الكفيري ايضا إلى إنشاء مركز متخصص لمعالجة المدمنين في اقليم الشمال، يكون تابعا لإدارة المخدرات لتخفيف الاعباء المالية عليهم.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع