أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
أردنييون يحيون "الفجر العظيم" الجمعة الأمانة دفعة جديدة من قروض الإسكان بقيمة 955 ألف دينار 40 مليون دينار مستوردات الملابس الصيفية من الصين وزارة الأوقاف : نتفهم قرار السلطات السعودية بتعليق العمرة مؤقتاً بالاسماء .. وظائف شاغرة ومدعوون للتعيين في مختلف الوزارات السماح بدخول شاحنات أردنية إلى السعودية مستو : هذا تأثير إجراءات مواجهة "كورونا" على الطيران من وإلى الأردن البطاينة : انهاء ملف العاملين في مؤسسة سكة حديد العقبة 90 سريرا في مستشفى حمزة والزرقاء لغايات الحجر الصحي من فيروس كورونا القبض على مطلوب بحقة ٦طلبات مالية تقدر بحوالي ٥ مليون دينار حماية المستهلك تتهم شركات الألبان بالالتفاف وغرفة الصناعة تدافع 43 إصابة كورونا في الكويت كورونا يضرب 15 دولة أوروبية البرلمان العربي يطالب مجلس وزراء الصحة العرب باتخاذ إجراءات فورية وعاجلة لإيقاف انتشار "كورونا " شكوى من نقص الأدوية في مستشفى فيصل .. و«الصحة» توضح شاهد بالصورة .. ضبط مركبة تسير بسرعة جنونية على طريق الأزرق مدير صندوق المعونة: صرف دعم الخبز في الأسبوع الأول من رمضان إعلان الكشف التنافسي لديوان الخدمة السبت المقبل النواصرة يعلق حضوره واشنطن توافق على مبيعات عسكرية للأردن بقيمة 300 مليون دولار
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك فيديو - طقس غريب في مدينة مكسيكية .. المحتفلون...

فيديو - طقس غريب في مدينة مكسيكية.. المحتفلون يبدؤون بالمفتجرات

فيديو - طقس غريب في مدينة مكسيكية .. المحتفلون يبدؤون بالمفتجرات

23-01-2020 02:16 AM

زاد الاردن الاخباري -

تختلف تقاليد وعادات الشعوب مع اختلاف المناطق والبلدان، وتتميز مظاهر الاحتفالات عند كل شعب بطقوس فريدة من نوعها، والشعب المكسيكي واحد من هذه الشعوب التي تحتفل بشكلٍ غريب في أيام مُحددة من كل عام.

في شهر فبراير من كل عام، يحتفل سكان مدينة "سان خوان دي لا فيغا" في ولاية "غواناخواتو" الواقعة شمال وسط المكسيك بـ"مهرجان المطرقة المتفجرة" تكريمًا لقديسها الذي يحمل الاسم نفسه.

وتبدأ الاحتفالات في الواحد والعشرين من شهر فبراير القادم، اليوم الذي يسبق الصوم الأكبر، وتستمر خمسة أيام.

ويكتنف الغموض أصول هذا المهرجان المتفجر، ووفقًا لقصة محلية، كان "خوان دي لا فيغا"، أحد عمال المناجم الأثرياء، ويساعده "سان خوان باوتيستا" لاستعادة الذهب المسروق من قطاع الطرق، وتوصل السكان إلى المطارق المتفجرة لإحياء ذكرى انتصارهما بصوت مرتفع على الخارجين عن القانون.

وتدعي قصة أخرى أن "سان خوانيتو" كان خارجًا عن القانون، وهو نسخة مكسيكية لروبن هود الذي كان يسرق من الأغنياء ويقدم للفقراء، وأن الاحتفال هو إحياء لذكرى هذا الرجل.

وفي هذا اليوم، يتوجه الشباب من "سان خوان دي لا فيغا" إلى مكان محدد على حافة المدينة، حيث يحملون معهم أكياسًا من المتفجرات محلية الصنع، وعادة ما تكون المتفجرات عبارة عن مزيج من كلورات البوتاسيوم والصوديوم المعبأة بإحكام، بحيث يمكن بعد ذلك تثبيتها على رأس مطرقة ثقيلة.

وفي اليوم الكبير للمهرجان، يقوم الشبان الشجعان بما فيه الكفاية للمشاركة في الاحتفال بضرب المطارق الثقيلة على عوارض السكك الحديدية، مما يسبب انفجارات شديدة. 

 





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع