أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
بالاسماء .. 11 سفيرا لقطر و14 للأردن منذ بدء التمثيل الدبلوماسي الفرجات: اراضي محمية البترا لا يجوز التصرف بها وسنقاضي مطلقي الاشاعات الإمارات: تسجيل حالتي إصابة بالكورونا لمسافر إيراني وزوجته ضبط 350 كرتونة مكملات غذائية فاسدة رسالة من أبو رمان بعد المرارة لماذا من الصعب وقف تفشي كورونا؟ كيف يؤثر "كورونا" على اسعار النفط والذهب عالمياً .. ومن يقف وراء التلاعب بالأسعار؟! الجزيرة عن زيارة أمير قطر للأردن: "رسائل بكل الاتجاهات" أردني يهدد بحرق نفسه "رفقة طفليه" في مبنى بلدية اربد تراجع الصادرات الأردنية الى قطر منذ الازمة الخليجية بالصور .. مكرمة ملكية بنقل طفل اردني تعرض لكسر في الجمجمة بمنطقة اربيل بالعراق كورونا يضرب سامسونغ ويغلق مصنعها الربابعة نقيبا للنحالين بالأردن التلهوني يفتتح أول مركز للخدمات الحكومية الشاملة في المملكة عروض ترويجية وتخفيضات في الاستهلاكية المدنية الاحتلال يطلق النار على شاب بالقدس 430 شركة استثمارية كويتية مسجلة في الاردن المتقاعد الشوابكة: هاي الدبابة حبيبتي الأردن: ميث Breaking Bad ثمنه يساعد بعدم انتشاره براءة نجلي مبارك بقضية التلاعب في البورصة
الصفحة الرئيسية فعاليات و احداث الصوت أمانة .. اختيار الأصلح والأنقى والأفضل...

الصوت أمانة .. اختيار الأصلح والأنقى والأفضل لمجلس النواب المقبل

الصوت أمانة .. اختيار الأصلح والأنقى والأفضل لمجلس النواب المقبل

18-01-2020 04:11 PM

زاد الاردن الاخباري -


بقلم المهندس ناجح محمد قبلان العدوان

مع اقتراب موعد الانتخابات النيابية العام الحالي أصبح من الواجب على الجميع الاستعداد والمشاركة لبناء الوطن والارتقاء للرؤى الاستشرافية لجلالة الملك عبد الله الثاني التي حرص على تطبيقها منذ توليه سلطاته الدستورية.

حيث ان التأكيد الملكي المستمر على مسيرة الإصلاح والتحديث متواصلة وهي مبنية على خطط وبرامج ديناميكية ومتواترة ومدروسة، وهي تسير بالأردن الى إحداث التغيير الايجابي دون ضجيج مفتعل او اقصاء طرف او تسريع غير مبرر في ظل ظروف متوترة تشهدها المنطقة.

وهنا فان على الجميع الاستعداد للعرس الوطني "الانتخابات النيابية" والتأكيد على حسن الاختيار حيث ان البرنامج الإصلاحي يتطلب مشاركة كافة الشرائح الاجتماعية فيه للمساهمة الفعلية والكلية في مجمل تحدياته السياسية والاقتصادية والاجتماعية حيث أن الإصلاح لا يتحقق إلا عبر التواصل المجدي بانتخاب خيرة الخيرة من اعضاء مجلس الأمة في الانتخابات القادمة. وتفعيل المشاركه في الأداء المتوازي مع تحديات الإصلاح التي تشمل التنمية السياسية والإدارية في آن واحد

فالصوت في الانتخابات المقبلة امانة يجب أن يكون له معناه، والضمير الإنساني الحي هو القادر على اختيار النائب الأفضل، من أجل مجلس نيابي قوي ومؤثر، يشرع للناس ويصون حقوقهم، ويدافع عنهم ويؤثر على مصلحة الوطن والمواطنين على المصالح الخاصة والمحسوبيات والمنافع.

والمطلوب اذن اختيار الأصلح والأنقى والأفضل للمجلس النيابي المقبل ويجب ان نسير على نهج جلالة الملك الذي يؤمن أن الخيار الديمقراطي هو الذي يمكن الناس من ممارسة حقهم واختيار ممثليهم للمجلس النيابي، بما يمليه عليه ضميرهم ومن دون أية حسابات أخرى.

ويجب ان نكون عند حسن ظن القائد ، من أجل مجلس نيابي قوي ومؤثر، وقادرعلى القيام بواجباته خير قيام وتتحقق من خلاله تنمية سياسية واقتصادية واجتماعية مستدامة متوازنة، من خلال تنفيذ برنامج يضع الأردن على مسار سياسي عصري ونمو اقتصادي سريع ومشاركة اجتماعية وسياسية واسعة خاصة واننا في الأردن بلد الأمن والأمان مما يتطلب منا المحافظة على الوطن وتقدير النعم التي ننعم فيها وسط محيط مضطرب





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع