أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الأجواء تميل إلى الاستقرار الأربعاء التعادل يحسم المواجهة القوية بين نابولي وبرشلونة تأخير دوام المدارس في الشوبك ليوم الاربعاء اجراءات للتأكد من سلامة طواقم السفن القادمة الى العقبة نوفان العجارمة يتحدث عن التوقيع الوزاري المجاور 6600 مهندس ومهندسة عادوا لصندوق التقاعد خلال 2019 نقيب المحروقات : نتوقع انخفاضا كبيرا على أسعار المحروقات تحسن أداء الجامعات في كفايات المستوى العام أرملة القذافي ترد على ترامب أمريكا: إحباط محاولة تفجير قرب “البنتاغون” السعودية تجري تعديلات في الوزارات تماشيا مع سياسة ولي العهد الأردن يدين إعلان الاحتلال بناء 3500 وحدة سكنية جديدة شرقي القدس المحتلة خلافات بين أطفال في العقبة تتحول إلى جريمة شروع بالقتل الإخوان : لا يمكن ضمان نزاهة للانتخابات في الاردن وزير اسرائيلي يتعهد باعادة احتلال غزة 412 نزيلة بسجن الجويدة يطرحن مطالبهنّ ارتفاع إصابات كورونا بالكويت إلى 9 عمان: حريق ضخم في مستودع ألبسة في تلاع العلي الملك يعزي بوفاة الرئيس المصري الأسبق محمد حسني مبارك واشنطن تفرض عقوبات على 13 كيانا وشخصية بالصين والعراق وروسيا وتركيا بتهمة دعم برنامج إيران الصاروخي
الصفحة الرئيسية ملفات ساخنة همس اردني في الاذن الاوروبية بعنوان : مخاوف على...

همس اردني في الاذن الاوروبية بعنوان : مخاوف على اتفاقية وادي عربة

همس اردني في الاذن الاوروبية بعنوان : مخاوف على اتفاقية وادي عربة

14-01-2020 11:07 PM

زاد الاردن الاخباري -

لماذا تحدث الملك عبد الله الثاني عن توقف مؤقت لعلاقات بلاده بإسرائيل ؟.
احتار المراقبون المحليون في توفير اجابة صريحة ومباشرة على هذا السؤال حيث يتحدث الملك شخصيا عن ازمة حادة في العلاقات مع اسرائيل شريكة السلام في الماضي يبدو انها ومستمرة للعام الثالث على التوالي .
قبل ستة اسابيع وفي واشنطن تحدث الملك عن نفس الموضوع وقال بان العلاقات بينه وبين اسرائيل متصدعة وانه بانتظار ثلاثة اشهر قادمة ستجيب على الكثير من الاسئلة .
نهار امس الاثنين تطرق الملك لنفس الموضوع ووصف العلاقة مع اسرائيل بانها بحالة” توقف مؤقت ” .
وتحدث بنفس المقابلة مع قناة فرانس 24 عن حل الدولتين باعتبارها الخطوة الوحيدة الى الامام في القضية الفلسطينية متأملا بإطلاق حوار فلسطيني اسرائيلي في وقت قريب يستأنف عملية التفاوض .
لوحظ هنا بان هذه التعبيرات والاوساط بدأت تنقل ازمة حادة في العلاقات بين الاردن وحكومة اسرائيل الى المستوى العلني وعلى مستوى القيادة في الجانبين .
كما لوحظ بان التوقف المؤقت الذي يتحدث عنه الملك اعقب لساعات فقط استئناف منابر حزب الليكود اليميني الاسرائيلي للهجمة على الملك شخصيا حتى بدأت تنشر في اسرائيل مقالات ضد العائلة الهاشمية واخرى تعتبر الملك معيقا للسلام .
وهي مقالات وآراء مبرمجة براي اوساط القرار الاردنية وهدفها اضعاف موقف الاردن وتحريض الداخل عشية صفقة القرن .
لكن المرجح ان هدف الملك من الحديث عن توقف مؤقت هو توجيه رسالة ضمنية للدولة العميقة في الجانب الاخر حيث المؤسستين الامنية والعسكرية في اشارة الى ان الازمة ليست مع اسرائيل العميقة بل مع حكومة بنيامين نتنياهو .
وفي اشارة حسب مصادر مختصة وعليمة الى ان الصفة المؤقتة للأزمة الحالية ينبغي ان تتوقف او ترتبط بسقف زمني لا يزيد عن موعد الانتخابات الاسرائيلية المقبلة حيث يأمل الاردن بمغادرة الفرصة النهائية لبنيامين نتنياهو وحزبه لصالح قوة جديدة .
لكن هذا التبادل العلني للرسائل والمناكفات يؤكد على عمق الازمة التي نوقشت فعلا في احاديث جانبية بين اردنيين واوربيين ومع مؤسسات اسرائيلية عميقة عبر بعض المبعوثين حيث يكرر المسئولون في دوائر القرار الاردنية مخاوفهم على مستقبل صمود اتفاقية وادي عربة في ظل اصرار الاسرائيليين في الليكود على التحرش بالوصاية الهاشمية وعلى تأجيل وارجاء العديد من مشاريع التنمية الاقتصادية .





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع