أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
العراق يتخطى الـ4 آلاف إصابة يومية العضايلة: نأمل عدم تسجيل أكثر من 10 إصابات محليّة حتى نبقى في مرحلة معتدل الخطورة روسيا : 114 وفاة و 5065 إصابة جديدة بفيروس كورونا جابر: التوسع في الاختصاصات الطبية ينعش السياحة العلاجية طبيب روسي يستقيل بسبب لقاح كورونا كسر في خط المياه الناقل للواء الرويشد لجنة الاوبئة تحدد عوامل عودة استقرار الوضع الوبائي خبراء: تفعيل أمر الدفاع 11 صمام أمان يعزز مواجهة جائحة كورونا 525.266 ناخبا وناخبة جدد مقارنة بعام 2016 دليل جديد على انتشار كورونا عبر الهواء إيطاليا: القرار الإسرائيلي بتعليق خطة الضم يشكل تطورا إيجابيا الصحة اللبنانية : ارتفاع حصيلة ضحايا انفجار مرفأ بيروت جابر : وصول طائرة تقل أردنيين من كندا اليوم النعيمي: العام الدراسي بموعده والتعليم بالمدارس مدعوما بالتعليم الالكتروني داخل الصف الحكومة تنشر الوضع الوبائي للأردن خلال الأسبوع الحالي - فيديو الرئيس اللبناني : التحقيق مستمر بتفجير مرفأ بيروت ترامب : توقيع اتفاق علاقات التطبيع بين إسرائيل والإمارات سيتم في البيت الأبيض خلال ثلاثة أسابيع اغلاق نتافة دواجن بالشمع الاحمر بالكرك لمخالفات صحية 20 طنا من المساعدات الأردنية تصل بيروت اليوم المستثمرون حول العالم يتخلون عن النقد
زيارة هنية لطهران تخلف جدلاً
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة زيارة هنية لطهران تخلف جدلاً

زيارة هنية لطهران تخلف جدلاً

11-01-2020 08:24 AM

خلافاً لكل التوقعات حل ركب زعيم حماس إسماعيل هنية لينظم لقائمة المعزين وذلك بعد مقتل الجنرال سليماني الجمعة إثر هجوم أمريكي إستهدفه قرب مطار بغداد الدولي بالعراق. وخلال زياته الخاطفة التقى إسماعيل هنية رفقة مجموعة من كبار المسؤولين داخل الحركة عدد من القيادات الإيرانية أهمها إسماعيل قآني، القائد الجديد لفيلق القدس الإيراني.
كما التقى هنية بالمرشد الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي، وقد أكدت مصادر فلسطينية أن هنية شكر القيادة الإيرانية خلال الإجتماع، مؤكداً على دورهم القوي والمفصلي في دعم المقاومة الفلسطينية.
هذا وقد أبدى زعيم حماس عظيم امتنانه لتمكينه من فرصة زيارة طهران، مؤكداً في الوقت ذاته عن رغبته في القيام بزيارات أخرى لتطوير العمل المشترك بين الطرفين وتوحيد الصفوف.
مصادر داخل حماس تحدثت عن تطرق الوفد الحسماوي أمام القيادة الايرانية لمعضلة "صفقة القرن" التي تهدد القضية الفلسطينية إلى جانب ملفات الساعة كمسألة الانتخابات الفلسطينية القادمة ومدى استعداد الحركة لها.
زيارة هنية لطهران متوقعة جداً نظراً لمتانة العلاقة بين إيران وحماس إلا أن خرق الاتفاق الحاصل مع الجانب المصري لن ينظر له من قيادات القاهرة بعين الرضا، فهل تنجح القيادات الحمساوية في استعادة ثقة الجارة مصر أم أن تمتين التحالف مع إيران أهم من الحفاظ على العلاقة المتميزة مع مصر؟





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع