أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك لا نرقص للرجال بل لأنفسنا .. "فتيات مارلي...

لا نرقص للرجال بل لأنفسنا.. "فتيات مارلي للتشجيع" يواجهن تهمة "الإثارة" في ألمانيا

لا نرقص للرجال بل لأنفسنا .. "فتيات مارلي للتشجيع" يواجهن تهمة "الإثارة" في ألمانيا

10-12-2019 03:36 AM

زاد الاردن الاخباري -

هل يجب أن تظهر النساء بثياب تستر النذر اليسير وهن يتمايلن يمينًا ويسارًا لتشجيع فرق الرجال الرياضية؟ ربما يرجع هذا إلى تأثير الأفلام الأميركية، ومع ذلك فإن أعداد الفتيات الألمانيات اللاتي يحلمن بأن يصبحن فتيات تشجيع "شيرليدرز" في تزايد مستمر.

وتضم الجمعية الألمانية لفتيات التشجيع، والتي تنظم مسابقات دورية حول هذا النوع من الاستعراضات، أكثر من 20 ألف فتاة عضو، ومع ذلك لا يزال غير معروف عدد مجموعات فتيات التشجيع اللاتي يشاركن في الأحداث الرياضية الكبرى المهمة التي اعتدن تأدية استعراضهن فيها، ومن بينها مباريات كرة القدم الأميركية أو مباريات كرة اليد.

يشار إلى أنه خلال المباريات المحلية لفريق مثل "ألبا برلين"، وهو أحد فرق دوري كرة السلة الوطني الألماني، توقف فريق فتيات التشجيع الذي اعتاد ارتداء ثياب شديدة القِصر، عن أداء الاستعراضات الخاصة به منذ بداية الموسم الحالي، ويقال إن السبب هو قِصر فترات الاستراحة بين الأشواط والذي لا يسمح لهن بتقديمها بالصورة اللائقة.

ويثار هنا سؤال، هل العمل كفتاة استعراض مثير جنسيًا؟ يبدو أن إيقاف استعراضات فتيات التشجيع بفريق كرة السلة البرليني، أثار جدلًا واسعًا.

تقع مدينة فيشتا شمال غرب ألمانيا، ويبلغ تعداد سكانها 30 ألف نسمة، وقد وصل فريقها لكرة السلة راستا فيشتا، إلى نهائي الدوري، وهذا جعل فتيات تشجيع الفريق باستعراضاتهن الجذابة، نجمات شهيرات في المدينة، يطلق عليهن "فتيات مارلي للتشجيع".

خلال مباراة للفريق ضد "نادي تكزوت باديرما التركين" شكلت الفتيات الشابات بشعورهن الطويلة وثيابهن الذهبية، ما يشبه الممر مع هز أردافهن مبتسمات للاعبين أثناء خروجهم إلى أرض الملعب.

من جانبها ترى مدربة الفتيات "هيلينا دولغو" أن الحركات الإيروتيكية المثيرة تشكل جزءا من الاستعراض، حيث توضح المدربة ذات الـ29 عاما أن ذلك "أشبه برياضة لها زي معين للاستعراض، مثلما هو الحال مع التزلج الإيقاعي".

وبعيدًا عن الاستعراض تعمل دولجو مستشارة مالية. وتضيف "نحن لا نرقص للرجال بل لأنفسنا. يسعدنا تحميس الجمهور الذي يضم رجالا ونساء".

وتختار الفتيات الأزياء بتصميماتها المختلفة بأنفسهن، ويتكفل الرعاة بتسديد ثمنها، ولكن فتيات التشجيع لا يتقاضين أجرًا على تقديم استعراضهن.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع