أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
مصدر طبي يوضح حقيقة نقل واستقبال مرضى كورونا من "الملك المؤسس" إلى مستشفى الرمثا إصابات كورونا بمصر قد تكون 7 أضعاف المعلنة من هو العملاق اللطيف الذي أشعل المظاهرات باميركا؟ العراق يجدد فرض حظر التجوال 140 مليون دينار كلفة باص عمان - الزرقاء السريع عضو الأهلي يواصل الهجوم على تركي آل الشيخ بعد وصفه ب الهلفوت الاحتلال يعدم شابا من ذوي الاحتياجات الخاصة ليلة سمر بأحد مقاهي اربد أطرافها لصوص إيران: 57 وفاة جديدة بكورونا العموش: مردود الباص السريع كبير الأردن يتأكد من سلامة دواء للسكري قريبا .. خسوف وكسوف في سماء الأردن الضمان تستقبل (3004) طلبات لمراجعتها ولا استقبال دون موعد مسبق تمديد فترة اقامة المركبات السعودية دون قطع الحدود نتائج فحص الممرض العامل في مستشفى الرمثا "سليمة" منخفض خماسيني وحرارة متقلبة نهاية الأسبوع ايعاز من وزارة المياه لإنهاء معاناة مواطنين . الحكومة تدرس تمديد مهلة دفع رسوم رخص المهن والإقرارات الضريبية بتوجيهات ملكية .. 34 مسكنا للأسر العفيفة السعودية تعتمد خطة إعادة فتح المسجد النبوي .. وتحدد الموعد
الصفحة الرئيسية عربي و دولي رئيس وزراء الكويت يُنْذِر “البرلمان”

رئيس وزراء الكويت يُنْذِر “البرلمان”

رئيس وزراء الكويت يُنْذِر “البرلمان”

03-12-2019 02:52 AM

زاد الاردن الاخباري -

في وقت ينتظر فيه الشارع الكويتي ولادة الحكومة الجديدة، أظهر رئيس الوزراء الكويتي المكلف الشيخ صباح الخالد الصباح “صلابة سياسية” على شكل “رسائل حازمة” أرسلها إلى جهات في الداخل الكويتي، شارحا لرؤساء تحرير ومسؤولين إعلاميين أنه مكلف من أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الصباح بـ”حرب على الفساد”، داعيا جميع الكويتيين إلى التبليغ الفوري عن أي ملفات فساد في الجهات التي يعملون بها إلى هيئة مكافحة الفساد، متعهدا بأن الحكومة ستوفر الحماية القانونية والقضائية لكل من يبلغ عن حالات فساد في الكويت.

وفي رسالة حازمة أخرى، وبعد أن تسببت استجوابات برلمانية بسقوط ثلاث وزراء من الحكومة المستقيلة، قال رئيس الوزراء الكويتي الجديد إنه يمد يده لتعاون سياسي “جاد وحقيقي” مع البرلمان، لكنه يرفض “التهاون” مع أي تجاوزات في العلاقة مع البرلمان للوصول إلى التعاون، قائلا إن التهاون ليس وسيلة للتعاون، فيما قالت أوساط كويتية إن رئيس الوزراء الجديد خلافا لأسلافه يُظْهِر من تكليفه “فائض قوة” بسبب دعم الأمير للحكومة الجديدة التي شهدت خروج نجل الأمير وزير الدفاع الشيخ ناصر الصباح منها بسبب “تراشق واتهامات بالفساد” بين أعضاء في الحكومة المستقيلة، وهو ما أمر الأمير بالتحقيق بشأنه، وتكليف النيابة العامة بالتحقيق به.

والأشهر المقبلة يُعْتَقَد أنها ستكون نارية كويتياً كون البرلمان يعيش أشهره الأخيرة استعدادا للانتخابات البرلمانية الجديدة، والمرجحة نهاية العام المقبل، وهي انتخابات يسبقها عادة تصعيد سياسي بين الحكومة والبرلمان، بسبب رغبة أعضاء في الأخير تسجيل مواقف شعبوية تدفع الشارع لإعادة انتخابه، علما أن الحكومة تملك دستوريا رفع كتاب “عدم إمكان التعاون” مع البرلمان للأخير، وهنا يُخيّر الدستور الأمير بين حل البرلمان والدعوة لانتخابات مبكرة، أو إقالة الحكومة الكويتية وبقاء البرلمان.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع