أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
ارتفاع حصيلة ضحايا زلزال تركيا إلى 18 قتيلا دحلان وحماس … أو حين تلتقي الأضداد هل «غاز إسرائيل» للأردن جزء من «وادي عربة»؟… الجهات الممولة «لها دور» ولا ضغط على «الفنيين» الطلبة الأردنيين في مدينة ووهان الصينية يناشدون الملك اخلائهم الى الاردن الأردن : لا لإلغاء قرار فك الارتباط مع الضفة الأردن يعلق على نية ترامب اعلان صفقة القرن توق: فائدتان للجامعات الطبية الخاصة الأرصاد : أجواء مستقرة وارتفاع طفيف على درجات الحرارة ليوم غد السبت رش الملح بمحافظات الجنوب لمنع الانجماد “الضمان”: الزيادات تستهدف الرواتب المتدنية ولن تشمل جميع المتقاعدين الوكالة الألمانية للتعاون الدولي تعلن عن فرص عمل لمدة 40 يوم فقط على نظام المياومة بـ 17 دينار يوميا .. تفاصيل وزير الصحة: لم تُسجل أيّ حالة كورونا في الأردن ونعمل بأعلى مستويات الجاهزية القريوتي:زلزال شرق تركيا لم يؤثر على المناطق الأردنية تحذيرات من انخفاض درجات الحرارة الى الصفر خلال ساعات معاريف : ترامب سيمارس ضغطاَ شديداَ على الاردن لتأييد صفقة القرن 4 قتلى بزلزال تركيا القبض على 7 اشخاص مطلوبين بحوزتهم 6 اسلحة نارية في مادبا ١٦ نشاطا للرزاز في دافوس - فيديو الرزاز : الدعم للأردن لمواجهة أزمة اللاجئين لا يكفي -فيديو زلزال قوي يضرب تركيا وسوريا والعراق
نقطة أول السطر !

نقطة أول السطر !

13-11-2019 12:14 AM

دعونا نبدأ من جديد ، دعونا نعيد صياغة مواقفنا وأساليب تعاملنا مع الواقع المُعاش !
دعونا نرقب المستقبل بأمل واعد مشرق بعيدًا عن الشك وتنزيهًا للناس جميعًا مواطنين ومسؤولين ، فلسنا أنبياء معصومين ولا ملائكة ، عفا الله عمّا مضى ، عفا الله عنا وعنهم ، كلنا خطاؤون نحمل على أكتافنا أوزارًا تهد الجبال خدشت الحياء ونالت من السمعة وبعثرت سيّرنا الذاتية فخسرنا تقارير حُسن السلوك وأصبحنا فُرجة يسخر بعضنا من بعض ويتندر قوينا على ضعيفنا ، شككنا بقدراتنا كأرادنة كانوا روادًا على كل الصُعد وتركوا بصمات ٍ في المحافل التي ارتادوها هنا على ارض الوطن وفي أوطان كثيرة تعلّم ابناؤها منا " فك الخط " .

جلدنا ذواتنا حتى نزف الدم منها ،
بالغنا وتمادينا في التعبير عن مشاعرنا ، وأثقلت الأقاويل الكاذبة كواهلنا ككيان لم يعد يحتمل المزيد .

شرّعنا الأبواب والنوافذ بطيب خاطر وبحسن نوايا ، فولج منها الأشرار والعملاء ليعيثوا في البلاد فاثخنوا ناسها بجراح التشكيك والإحباط .
دعونا نتحرر من أوهام الفشل ومن فكرة قلة الحيلة ، دعونا ندوس على جراح الماضي وقلق الحاضر ونبدأ بإرادة قوية وبعزيمة لا تلين ولا تستكين ، فنحن لسنا طلقة طرشاء يقذفها الحاقدون في خاصرة الوطن لتدمي احشاءه وتفتت أوصاله .. الوطن يحتاجنا مجتمعين غير متفرقين ، دعونا نتمسك بفسحة الأمل والحلم بالرخاء المنتظر .

دعوا أولئك الغارقين بفساد ٍيزكم الأنوف لأمراضهم المستعصية ولأدويتها النادرة ، دعوهم يكتوون بنار الفضائح ، فعدالة السماء لهم بالمرصاد ، أما هنا ف " القضبان " في انتظارهم مهما طال الزمن !

أخيرًا هنيئًا للوطن بتمام استقلال وعودة أراضيه في الباقورة والغمر وما كان ذلك ليتم لولا أرادة قيادة صلبة ما اعتادت التفريط ولا الإستسلام .

عمر عبنده





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع