أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الأوروبا تستكشف مواهب الأردنيين الفنية ذوو المعتقلين السياسيين الأردنيين في السعودية ينظمون اعتصاماً أمام الخارجية غداً الأربعاء الغذاء والدواء: قائمة ’غشاشي زيت الزيتون‘ غير صحيحة دهس فتاتين بحادث مروع بالقرب من كلية غرناطة في إربد شاهد بالاسماء .. النواب يختارون أعضاء اللجان الدائمة الطراونة يترأس اجتماع لجنة الرد على خطاب العرش واختيار القاضي رئيساً لها بالاسماء .. وزارة التربية تعلن أسماء دفعة من المرشحين للتعيين بالاسماء .. توافق على لجنتي المالية والاقتصاد والاستثمار ضبط 2000 تنكة زيتون مغشوش منذ بداية الموسم شاهد بالاسماء .. اختيار اللجنة القانونية بالنواب بالتزكية الضمان تصرف مليوني دينار لغايات التعليم والعلاج الأمن: راقبوا أطفالكم عند استخدام الإنترنت الارصاد تنشر تفاصيل الحالة الجوية لـ 3 ايام وتحذر من السيول الأردن .. حارس متنزه يهتك عرض طفل والجنايات تصدر حكمها بحقه فيلا في عبدون للبيع بـ6.5 مليون دينار 500 محاكمة عن بعد في الأردن الوحدات يفسخ عقده مع شركة "نستلة" بسبب التطبيع تكريم رجل دفاع مدني المقاومة: اغتيال أبو العطا لن يمر دون عقاب صفارات الإنذار تدوي قرب تل أبيب
الصفحة الرئيسية عربي و دولي ميليشيات إيران أكثر أهمية لطهران من برنامجها...

ميليشيات إيران أكثر أهمية لطهران من برنامجها النووي

ميليشيات إيران أكثر أهمية لطهران من برنامجها النووي

09-11-2019 05:57 AM

زاد الاردن الاخباري -

خلصت دراسة جديدة للمعهد الدولي للدراسات الاستراتيجية إلى أن إيران تولي أهمية عسكرية واستراتيجية لميليشياتها المنتشرة بالمنطقة أكثر من برنامجيها الصاروخي والنووي.

والدراسة التي جاءت تحت عنوان "شبكات تغلغل إيران في الشرق الأوسط"، قدرت إجمالي نفقات إيران على أنشطة مليشياتها في سوريا والعراق واليمن بنحو 16 مليار دولار، فيما ينفق النظام الإيراني وفق الدراسة على مليشيات حزب الله في لبنان نحو 700مليون دولار دولار سنويا.

واستغرقت الدراسة التي اعتمدت على بحوث عدة نحو 18 شهرا، مشيرة إلى ان ميلشيات فيلق القدس التابعة للحرس الثوري التي تشن من خلالها طهران حروبها بالوكالة في المنطقة أضحت أكثر قوة ونفوذا.

وحذر المعهد الدولي للدراسات الاستراتيجية في دراسته من تجاهل الدول الغربية لتزايد نفوذ وقوة المليشيات الإيرانية في المنطقة، إذ ركزت واشنطن وحلفاؤها ضغوطهم على كبح البرامج النووية والباليستية الإيرانية، حتى أنهم وفرضوا عقوبات ثقيلة أيضا ضدها لهذا الغرض.

وتتماشى هذه التحذيرات، وفق مراقبين، مع تأكيدات الإدراة الاميركية على أن الاتفاق النووي الإيراني ليس كافيا لكبح برنامجها النووي وأن أي اتفاق قادم مع طهران يجب أن يشمل كبح برنامجها الصاروخي وطموحاتها الإقليمية أيضا.

ورجح المعهد الدولي للدراسات الاستراتيجية أن طهران ستواجه الكثير من التحديات بالنسبة لاستمرار دعم مليشياتها إقليميا، وذلك في ظل احتجاجات شعبية كبيرة تجتاح لبنان والعراق ضد تدخلات إيران.

فقد عبر المتظاهرون في العراق عن غضبهم من التوغل الإيراني في بلادهم غضب بلغ حد حرق مقرات بعثات دبلوماسية وتمزيق صور رموز النظام في مناطق تعد معقلا لنفوذ طهران.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع