أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الأوروبا تستكشف مواهب الأردنيين الفنية ذوو المعتقلين السياسيين الأردنيين في السعودية ينظمون اعتصاماً أمام الخارجية غداً الأربعاء الغذاء والدواء: قائمة ’غشاشي زيت الزيتون‘ غير صحيحة دهس فتاتين بحادث مروع بالقرب من كلية غرناطة في إربد شاهد بالاسماء .. النواب يختارون أعضاء اللجان الدائمة الطراونة يترأس اجتماع لجنة الرد على خطاب العرش واختيار القاضي رئيساً لها بالاسماء .. وزارة التربية تعلن أسماء دفعة من المرشحين للتعيين بالاسماء .. توافق على لجنتي المالية والاقتصاد والاستثمار ضبط 2000 تنكة زيتون مغشوش منذ بداية الموسم شاهد بالاسماء .. اختيار اللجنة القانونية بالنواب بالتزكية الضمان تصرف مليوني دينار لغايات التعليم والعلاج الأمن: راقبوا أطفالكم عند استخدام الإنترنت الارصاد تنشر تفاصيل الحالة الجوية لـ 3 ايام وتحذر من السيول الأردن .. حارس متنزه يهتك عرض طفل والجنايات تصدر حكمها بحقه فيلا في عبدون للبيع بـ6.5 مليون دينار 500 محاكمة عن بعد في الأردن الوحدات يفسخ عقده مع شركة "نستلة" بسبب التطبيع تكريم رجل دفاع مدني المقاومة: اغتيال أبو العطا لن يمر دون عقاب صفارات الإنذار تدوي قرب تل أبيب
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة حادثة جرش عمل فردي ..

حادثة جرش عمل فردي ..

09-11-2019 03:12 AM

الأردن بلد مضياف ويهتم كثيراً بضيوفه وزواره، سواء كانوا زائرين أو لاجئين، فهناك متسع لهم بين الشعب الأردني الكبير، وأي طارئ يحدث مع هؤلاء الضيوف يكون استثناءاً وليس أساساً.
فالذي حصل في مدينة جرش الأثرية يعتبر بالأمر العابر والتصرف الفردي، من شخص شهدت له عائلته بأنه غير سوي، وكما جاء على لسان والده (الله لا يرحمه، من يقوم بهذا الفعل هو مريض نفسياً)، فهذا التصرف مستهجن داخل الأردن، من قبل الحكومة والشعب بشكل لافت للنظر، فالأردن بلد الأمن والأمان ونادراً ما يحدث مثل هذا الأمر، وخصوصاً مع سياح أجانب قادمون إلى الأردن من اجل التنزه، والاطلاع على الآثار النادرة التي قلما تجدها في أي مكان في هذا العالم.
فالشعب الأردني بشتى الأصول والمنابت رفض واستهجن هذه الفعلة، لما تحمله من إساءة واضحة للشعب الأردني العظيم، كما أن جميع مكونات الدولة من أعلى الهرم استنكرت هذه الفعلة وأدانتها، إلى المواطن العادي كان رافضاً لها.
دائماً وأبداً علينا الحذر الشديد من الإعلام المأجور، وما يتم تناوله وتناقله في مثل هذه الحالات، من تكبير الموضوع بشكل لافت، من اجل زعزعة أمن الأردن بشكل غير منطقي، ولكن في المقابل باتت هذه القنوات (قنوات الفتنة) تتلاشى شيئاً فشيئاً حتى متابعيها أصبحوا محدودين جداً.
الأردن قيادة وحكومة وشعباً يتمنون الشفاء العاجل للجرحى في هذه العملية المستنكرة، ونواسي أهاليهم ونطمئنهم بأنهم في الأردن ببلد الأمن والأمان، والطب متقدم جداً في الأردن وسيتم معالجتهم كأي مواطن أردني داخل المستشفى.
ويجب أن لا يؤثر هذا الأمر على السياحة الأردنية بل يجب أن تستمر بالشكل المعتاد كي لا يكون لها أي اثر سلبي على السياحة، فالسياحة في الأردن تعتبر راحة وهدوء بالنسبة للسائح القادم من أي دولة في العالم.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع