أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الحكومة تنفي وجود ترتيبات مسبقة للسائح المليون للبترا أو علاقتها بــ شويكه الكرك: أنقاض تتسبب بانجرافات سنوية ومطالب بصيانة مجاري السيول النائب الوحش: الحكومة ومجلس النواب في مأزق التربية: الترفيعات الجوازية والوجوبية الشهر القادم .. ونعمل على حصر الشواغر بالفيديو .. مشاجرة أثناء حفل حمو بيكا في العاصمة عمان الاطباء يحتجون عقب اعتداء مسلح بمستشفى اردني خبراء يحذرون الأردنيين من وصفات أعشاب خطيرة متداولة إلكترونيا الحكومة تنفي تصريح منسوب لوزير النقل الجديد عن سبب أزمة السير في الأردن خلوة حكوميّة تسبق إقرار مشروع قانون "الموازنة" النائب خليل عطية لنتياهو وبومبيو: إقلع إقلع لا ردكم االله الامن يعثر على 14 كف حشيش داخل مركبة في الزرقاء إصابة وافد يمني بعيار ناري في معان ديه: نشاط الجمعة السوداء ينصب عبر التجارة الالكترونية "البرهان" يحسم جدل تسليم البشير للجنائية الدولية أسرار إطاحة نجل السيسي من المخابرات الحربية المصرية دولة عربية تعلن تدريس التربية الجنسية في مدارسها الملك يعود إلى أرض الوطن ولي العهد للملك: دمت لنا قائدا وقدوة وأبا الملكة رانيا للملك: كم نحن محظوظون بك وزارة الصحة : فيديو مركز صحي الرويشد غير صحيح ويجافي حقيقة الوضع
الصفحة الرئيسية عربي و دولي انتهاء جلسة مجلس الوزراء اللبناني والحكومة...

انتهاء جلسة مجلس الوزراء اللبناني والحكومة توافق على ورقة الإصلاحات

انتهاء جلسة مجلس الوزراء اللبناني والحكومة توافق على ورقة الإصلاحات

21-10-2019 04:04 PM

زاد الاردن الاخباري -

انتهت جلسة مجلس الوزراء اللبناني المنعقدة في قصر بعبدا، اليوم الاثنين، ووافقت الحكومة على ورقة الإصلاحات المقدمة من رئيس الوزراء سعد الحريري، كما ناقشت الجلسة موازنة عام 2020.

القاهرة - سبوتنيك. وذكر الحساب الرسمي للرئاسة اللبنانية على موقع "تويتر"، اليوم الاثنين، "مجلس الوزراء أنهى مناقشة الورقة الإصلاحية بكل بنودها، ويناقش الآن أرقام مشروع موازنة 2020 والنصوص التابعة لها".

في السياق ذاته، نقلت وسائل إعلام محلية أن "جلسة مجلس الوزراء انتهت، بالموافقة على ورقة الإصلاحات وموازنة عام 2020".

ويواصل اللبنانيون، اليوم، الخروج مجددا إلى الشوارع في يوم مفصلي يتزامن مع عقد مجلس الوزراء جلسته الأولى منذ بدء التظاهرات وانتهاء مهلة حددها رئيس الحكومة سعد الحريري للقبول بخطة إنقاذ اصلاحية.

وتتضمن مقترحات ورقة العمل الاقتصادية إقرار موازنة 2020 من دون أي عجز، من خلال المزيد من التقشف في النفقات العامة وتصفير حسابات خدمة الدين العام في سنة 2020، وزيادة ضريبة الأرباح على المصارف من 17% إلى 34% لسنة واحدة. بالإضافة إلى خفض أجور النواب والوزراء الحاليين والسابقين بـ50%، وخصخصة قطاع الاتصالات إما جزئيا أو بالكامل، وإقرار قانون استعادة الأموال المنهوبة.

كذلك سيتم بيع المؤسسة الوطنية لضمان الودائع، بالإضافة إلى بيع قسم من بعض المؤسسات التي تملكها الدولة مثل middle east وغيرها.

وتتضمن الورقة الاقتصادية اكتتاب المصارف بسندات خزينة بقيمة تصل إلى نحو 5 تريليونات ليرة، بفائدة قدرها نصف في المئة، على أن يتولى مصرف لبنان تأمين نحو 4 تريليونات ليرة لخفض خدمة الدين العام.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع