أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
إصابة ثلاثة أشخاص اثر حادث تصادم في العاصمة مصاب بـ"جريمة جرش الأثرية" يروي تفاصيل جديدة اسرائيل تتحدث عن احتمال التوصل الى وقف لاطلاق النار في غزة "الليلة" قاضي القضاة يستنكر اقدام احد المواطنين على اطلاق عيارات ناريه الأردنيون يحيون الخميس ذكرى ميلاد الملك الحسين بن طلال زواتي: تركيب 3000 سخان شمسي بالمجان للأسر العفيفة مقتل 6 أشخاص وإصابة 15 في اشتعال خط بترول شمال مصر (فيديو) الوزير الحموري يتحدث عن مصفوفة لتسريع تخليص البضائع من ميناء العقبة العجارمة تصفح وتسامح بـ2 مليون دينار صادرات "صناعة عمان" ترتفع بنسبة 7% خلال 10 اشهر أردني يرقص مع فتاه أجنبية في وادي رم سفير أطفال الأردن يزور ربيع شهاب وفاة شاب بحادث دهس في الزرقاء احتراق 20 دونما من غابة بعجلون رئيس تونس : هكذا هي الزعامة .. ابارك للاردن ملكا وشعبا عودة الباقورة والغمر الجمارك: اغلاق عدد من المحلات التجارية لبيعها دخان مهرب فيتال: النشامى جاهزون لمواجهة أستراليا ضبط معصرة زيتون تقوم بتفريغ مادة الجفت في مجرى وادي بمنطقة عنجرة حبس مُشتكى عليهم بحيازة أسلحة نارية دون ترخيص الصفدي: على المجتمع الدولي العمل على وقف العدوان على غزة
الصفحة الرئيسية ملفات ساخنة تكتم حكومي على مفاوضات استثنائية مع صندوق النقد

تكتم حكومي على مفاوضات استثنائية مع صندوق النقد

تكتم حكومي على مفاوضات استثنائية مع صندوق النقد

19-10-2019 02:30 AM

زاد الاردن الاخباري -

تراجع انحياز رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز نسبيا عمّا يتردّد حول تعديل وزاري وشيك على حكومته بعد انتهاء فعاليات إضراب المعلمين في الوقت الذي بدأت فيه السلطات بالتفكير بسيناريو المرحلة المقبلة على صعيد التعامل مع نقابة المعلمين واحتمالات حصول حراكات مماثلة لما فعلته على صعيد القطاع العام.
ورقة التعديل الوزاري تنتظر عودة وزير المالية عز الدين كناكريه والمساعدين المرافقين له من زيارة موصوفة بأنها هامة جدا إلى واشنطن بدأت فعلا الخميس ويتخللها محطة مفاوضات استثنائية مع صندوق النقد الدولي.
وتتكتم الحكومة الأردنية على تفاصيل هذه المحطة من المفاوضات.
ويفترض أنها المحطة التي ستقرر بموجبها الخطوات التالية في برنامج الإصلاح الاقتصادي الأردني على صعيد الاستمرار في تصعيد الجباية الضريبية أو الانطلاق نحو برنامج إصلاحي جديد باسم النمو الاقتصادي.
لوحظ بأن الوفد الذي يذهب لهذه المهمة لم يترأسه كما حصل قبل أسابيع وزير التخطيط والتعاون الدولي الدكتور محمد العسعس وهو الرجل المسؤول عن استبدال برنامج الجباية بمقترحات تحفيز النمو الاقتصادي.
ويعني ذلك بأن الرزاز أرجأ ورقة التعديل الوزاري التي يحتفظ بها إلى مرحلة ما بعد انتهاء جولة المهمة الثانية من المفاوضات مع بعثة الصندوق الدولي حيث يُعتقد هُنا بأنّ ما سيتّفق عليه مع البعثة سيُساهم في تركيب شكل وهوية وملامح من يبقى أو يغادر الحكومة من الطاقم الاقتصادي.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع