أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
إيطاليا تعلن وفاة 3 أشخاص جدد بكورونا 8 محافظات عراقية تعطل الدراسة بسبب كورونا الصحة العالمية: تجهزوا لكورونا كأنه يضربكم مشاجرة بين أطفال تتسبب بسجن ثلاثيني 20 عاما في العقبة الخوالدة: الحكومات دستوريا لا تنسب بحل مجلس النواب الغرايبة: فريق الرزاز متجانس ولا فرق في الحكومة لكن صداقات بين الوزراء وهو أمر طبيعي الضليل .. ثلاثيني يخطف طفلاً بسبب خلاف مالي مع والده المستقلة للانتخاب: الهيئة وضعت استعداداتها للانتخابات وفق قانون الانتخاب المعمول به تنظيم الطيران المدني: إجراءات احترازية لمنع انتشار الفيروسات مشروع لاستحداث مسار جديد بتخصص الطب بالتكنو ارتفاع معدل الإصابات والوفيات بكورونا خارج الصين وزير إسرائيلي: احتلال غزة بات قريبا ضبط سائق متهور خرج من مركبته أثناء مسيرها في اربد خسارة آسيوية ثانية للجزيرة 63 اعلى جامعة و50 الأدنى في نتائج امتحان الكفاءة الجامعية للمستوى العام اطلاق منصة تعليم إلكترونية للطلبة بالأردن طوقان: مفاعل البحوث والتدريب كلف الحكومة 56 مليون دينار 30 فرصة عمل بالمفرق منع دخول القادمين من ايطاليا لا يشمل الاردنيين البحرين : ارتفاع اصابات كورونا وتعليق الدراسة
رسالة الملكة ، والحقائق المُرة
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة رسالة الملكة ، والحقائق المُرة

رسالة الملكة ، والحقائق المُرة

18-10-2019 01:27 AM

لا عليك ِ سيدتي الملكة ، فنحن شعب اعتنق بعضنا الثرثرة ، وأمتهن ربما عن قصد نشر وترويج الشائعة ، نحن شعب غدت الحقيقة تفرقه وتوظيف الزيف يجمعه فاعتاد بعضنا وللأسف العبث والتلهي بواقعنا ومقدرات بلدنا وبسمعته !

لا تجزعي وحاشاك ِ من ذلك فالسيد الهاشمي سيظل أغلى من حبة العين وسيبقى فخرًا وتاجًا يُزيّن جباه الشرفاء من ابناء الأمة ، وسنظل له الدرع الواقي الذي لا يحيد عن المقدمة .

ما قيل ويقال وربما سيمعن البعض ويتمادى في القول ما هو الإ أحد مخرجات الديموقراطية التي لم نُحسن ممارستها ونتيجة مُقزّمَة لحرية التعبير والرأي التي إلتوى عنقها في غياب تشريعات رادعة تركت الحبل على الغارب لمن لا يستحق ولمن جسده هنا وهواه عند غيرنا .

ما قيل حملة " مُنظّمة " ممن يُحرّمون النجاح على الغير ، حملة من كثيرين تعوّدوا على تشويه صورة النجاح والناجحين المتميّزين ، حملة يقودها بعض ٌ من الحرس القديم ممن وجدوا أنفسهم على قارعة الطريق لا يلتفت اليهم أحد ويلعن زمانهم ألف لاعن ولاعن ، وما كيد النساء عن ذلك ببعيد !

حسبك الله يا سيدتي ممن يحللون العمل العام وخدمة الوطن والمجتمع للناس كافة الإ أنت ؟ وكأنك تدفعين ثمن أن تكوني زوجة لأشرف الناس وأرفعهم مقاما ، وأمًّا لولي العهد وملكة لأعز وطن .

تبجح البعص بنصوص الدستور ووظفوا تفسيرات لمواده بما ينسجم مع هواهم متناسين ان الدستور ساوى بين الموطنين من الجنسين في الحقوق والواجبات ولم يحرم انسانًا من أن يكون للوطن ، لقد قلب دخولك معترك الحياة تطوعًا وعملًا ، وهو حق كفله الدستور لك كمواطنة ، قلب الموازين وقزّم نساء ً كثيرات كُن في المقدمة وفوّت الفرص على رجال ٍ كانوا يعتقدون أن أمور الدولة الأردنية لا تقوم ولا تستقيم الإ بهم او على أكتافهم ! فكيف بالله سيهدأ بال أمثال هؤلاء جميعًا ؟

كوني سيدتي كما اراد الله لك أن تكوني بمباركة وحدب الملك ، ولا تلتفتي لمن يحاولون النيل من عطائك على شكل نصائح هطلى ، فقد نفِذ مخزون " شغبهم " ولم يعد أمامهم الإ التراجع الى الوراء والأستسلام لما هو واقع .

عمر عبنده





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع