أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الداوود: ندرس يوميا عودة قطاعات جديدة للعمل المعايطة يكتب: المعركة الأردنية القادمة السعودية: 12 وفاة و1931 إصابة جديدة بكورونا الأردن يبحث حلولا لعودة قطاع الطيران تدريجيا الاوقاف: لم يصدر أي قرار يتعلق بإعادة فتح المساجد هام لطلبة المنح والقروض بعدما استخف به .. "صائد فيروسات" شهير يقع فريسة لكورونا الصحة: تسجيل 7 إصابة جديدة بفيروس كورونا في الاردن حريق كبير يلتهم سوق الرواق الشعبي في محافظة العقبة البنك المركزي يعلن العودة إلى العمل بتعليمات الشيكات المرتجعة حسب المعتاد الأمير علي ينعى طبيباً أردنياً حذر من "كورونا" في 2014 إسرائيل: لن نتنازل عن ضم الضفة اعتراف صادم من معهد ووهان بشأن كورونا البحرين: تسجيل 52 إصابة جديدة بكورونا القطاع العام متواجد بنسبة 60% بالعمل تعويض 15 ألف دينار لمعلم فُصل من مدرسة خاصة صحة اربد: الوضع الصحي في المحافظة "جيد" وفرق التقصي الوبائي مستمرة بعملها (3) اصابات جديدة بفيروس كورونا في قطاع غزة العذاري: شفاء اخر عراقي مصاب بكورونا في الأردن إدارة مراكز الإصلاح توضح حول نظام زيارات النزلاء
الصفحة الرئيسية أردنيات النائب طهبوب : التصدي للاحتلال الصهيوني في...

النائب طهبوب : التصدي للاحتلال الصهيوني في القدس لا يكون بالشجب والإدانة فقط

النائب طهبوب : التصدي للاحتلال الصهيوني في القدس لا يكون بالشجب والإدانة فقط

17-10-2019 02:22 PM

زاد الاردن الاخباري -

قالت النائب ديمة طهبوب أن التعديات الصهيونية في القدس والانتهاكات المستمرة للمسجد الأقصى متواصلة وتتصاعد، وأن الإحتلال يكرس سياسة فرض الأمر الواقع.
وذكرت طهبوب أن ردون الفعل العربية والإسلامية لم تتجاوز الشجب وإصدار البيانات والقرارات غير الفاعلة والبعيدة عن التأثير في ردع العدو الصهيوني.
وأكدت النائب طهبوب أن الحكومة الأردنية لم تخرج في ردود فعلها على انتهاك السيادة الأردنية في المسجد الأقصى والأوقاف في القدس عن الردود العربية والإسلامية التي اكتفت ببيانات الشجب والإدانة والكلام، فيما يستمر الاحتلال الصهيوني في سياسة فرض التقسيم الزماني والمكاني للمسجد الأقصى، والسماح لليهود بإقامة شعائرهم داخله.
وأشارت طهبوب إلى أنها وجهت سؤالا نيابيا قبل أيام لوزير الأوقاف حول أسباب عدم وضع وزارة الأوقاف يافطة رسمية على مصلى الرحمة رغم فتحه منذ أشهر طويلة، وعن حقيقة وجود مفاوضات بين الاحتلال الصهيوني والحكومة حول إغلاق المصلى تحت ذريعة الترميم، وعن أسباب عدم نقل كتاتيب تحفيظ القرآن من المدرسة الختنية إلى مصلى باب الرحمة، وأسباب عدم تفعيل الوزارة لكرسي الإمام الغزالي هناك.
وقالت النائب طهبوب إن حماية المقدسات والأوقاف في مدينة القدس ووقف التعديات والانتهاكات الصهيونية المتزايدة يحتاج لأفعال وإجراءات حقيقية من قبل الحكومة الأردنية، وأن بيانات الشجب والإدانة لغة لا يفهمها المحتلون الصهاينة، ولا تؤدي للنتائج، ولا تعفي أحدا عن واجب الدفاع عن القدس.

 

 





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع