أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
(الأرصاد) الموسم المطري في بدايته والمنخفضات المطرية قادمة اكتشاف مادة خطيرة جديدة في السجائر الإلكترونية تجار مركبات ينتقدون تصريحات حكومية مركز العدل : محامي الفقراء مستهدف من النقابة تفاصيل تلفريك ذيبان بوتين يتعهد بحماية مسيحيي الشرق الأوسط العطيات: بدأنا استقبال طلبات استملاك الأراضي في ثلاث محافظات وزير العمل نضال البطاينة يلتقي المتعطلين عن العمل شرط النائب الرياطي لإسقاط حقه عن ابنة عمه اقتصاديون: الاجراءات الحكومية الأخيرة غير كافية 8ر1 مليار دينار المساعدات الخارجية نتنياهو : محاولة انقلاب ضدي عون للمتظاهرين: دعوا القضاء يحاسب الفاسدين بتوجيهات ملكية .. العيسوي يزور جرش والمفرق والزرقاء إدارية النواب: سنعارض الموازنة إن لم تتحسن رواتب "الفئة الثالثة" مركز العدل: قرار نقابة المحامين استهداف لمحامي الفقراء شاهد بالصور .. سقوط سيارة بحفرة في مادبا محمد رمضان يدخل حفله بالرياض حاملا رشاش الملك يحذر من الإجراءات الأحادية في فلسطين العراق يرفع الحجب عن مواقع التواصل الاجتماعي
الصفحة الرئيسية فعاليات و احداث مطالبات بالاسراع باقرار القانون الإطاري للنفايات

مطالبات بالاسراع باقرار القانون الإطاري للنفايات

مطالبات بالاسراع باقرار القانون الإطاري للنفايات

16-10-2019 01:19 AM

زاد الاردن الاخباري -

طالب مجموعة من البيئيين والحقوقيين والناشطين البيئيين بالاسراع في اقرار القانون الإطاري للنفايات الذي ما زال موجودا في مجلس النواب منذ قرابة العامين.

وأكدوا في روقة موقف اصدرتها جمعية دبين للتنمية البيئية على ضرورة إيلاء ملف ادارة النفايات الصلبة اولوية قصوى، معتبرين أن التعامل مع النفايات على اعتبار أنها ضرر بيئي الا أنها قد تتحول الى ثروة ومصدر جديد للإستثمار و توفر الآف فرص العمل إذا ما احسن استغلالها.

وقالت رئيسة جمعية دبين للتنمية البيئية هلا مراد أنه وبالتزامن مع الاحتفال باليوم العربي للبيئة للعام الحالي تحت شعار (نفايتنا ثرواتنا) أن النفايات قضية ملحة لها جوانب بيئية واجتماعية واقتصادية في آن واحد.

وأضافت مراد أن الأردن ينفق (50) دينار لجمع و معالجة وطمر كل طن يُنتج من النفايات في واحدة من أكثر الطرق قسوة على البيئة في عصرنا الحالي.

وبينت مراد أن التعامل مع النفايات يجب أن يكون بطريقة مثلى من حيث استغلالها لغايات اقتصادية وتحويلها الى مصدر للدل والتشغيل وتوليد الطاقة، بصورة لا تهدد صحة وسلامة البشر.

وقالت مراد " يكمن الحل في تطبيق مفاهيم الاقتصاد الدائري من خلال استخدام مخلفات عمليات الانتاج لتدخل في عملية انتاج اخرى، وهذا من شانه دعم الاقتصاد الأخضر وتوفير المواد الخام للمصانع وفتح سوق عمل جديدة ولا يتأتى ذلك إلا بتقليل توليد جميع انواع النفايات الى الحد الأدنى بما فيها توليد النفايات الخاصة واعادة الاستخدام وفرز النفايات من المصدر بما فيها النفايات البلدية وحسب المتطلبات البيئية المطلوبة والتعامل مع النفايات بطريقة تكفل (الاسترجاع) والتقليل من الخصائص الخطرة للنفايات الى الحد الأدنى".

وأضافت أن النفايات التي لا يمكن تقليلها او إعادة استخدامها أو إعادة تدويرها أو معالجتها بطريقة سليمة بيئيا يتم التخلص منها (ترميدها أو طمرها) وفق المعايير والأهداف المحددة.

واعتبرت أن اقرار لقانون الإطاري للنفايات الموجود في مجلس النواب يعتبر بداية نقطة للتحول الكامل نحو الحلول المستدامة.

وتسلم مجلس النواب مسودة القانون الإطاري للنفايات للنفايات من وزارة البيئة في العام 2017، الذي يشكل في حال اقراره نقلة في التعامل مع النفايات بتحويلها من عبئ على المملكة الى مصدر للدخل من خلال الاستثمار فيها وخلق فرص عمل إضافة إلى عملية توليد الطاقة وإنتاج الأسمدة والغاز الحيوي وغيرها حسب طبيعة النفايات، كما يمثل مدخل لمزيد من الدعم من الدول المانحة.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع