أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الهواري : إعادة فتح المقاهي قد يكون سببا في انتشار الفيروس بشكل واسع مختصو أوبئة: فصل الشتاء سيكون تحديا كبيرا في التعامل مع كورونا بورصة عمان تفتقر للشراء المؤسسي .. ومطالبات بضخ سيولة توضيح من “ضريبة الدخل” بشأن الإقرارات الضريبية بيان لأبناء الرعايا والكنائس في الأردن – صادر عن مجلس رؤساء الكنائس في الأردن البلعاوي : المسحة الأنفية البلعومية تكشف فقط ثلثي المرضى بكورونا المياه تدعو لازالة اي اعتداءات على مصادر المياه في وادي الأردن الإمارات تسجل 726 إصابة جديدة بفيروس كورونا وحالتي وفاة مصر تسجل أعلى حصيلة إصابات يومية بكورونا ثلاثة موظفين في رئاسة الوزراء يوجهون رسالة بشأن قضية توقيف الدكتور محمد بني سلامة كيف عادت الاصابات الى محافظة اربد ؟ من هي مصابة اربد الجديدة ومن نقل كورونا لها “اليرموك”: توضيح حول منع أحد المتقاعدين من الدخول إلى الحرم الجامعي ترامب: على الشرطة أن تكون أكثر صرامة في مينيبابوليس 105 آلاف وفاة بكورونا في اميركا الأردن يعيد دراسة استخدام دواء الملاريا لكورونا البكار: إدارة أزمة "كورونا" حكمتها العاطفة وليس العقل الأوقاف: صلاة الجمعة لن تقام في كل مساجد المملكة وفاة أشهر صانعي الكنافة بالفحيص مصابة إربد الجديدة بكورونا تقيم بمنزل تحت الحجر
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك محاكمة سيدة في السعودية بسبب ”إيموجي“ عبر تطبيق...

محاكمة سيدة في السعودية بسبب ”إيموجي“ عبر تطبيق ”واتس اب“

محاكمة سيدة في السعودية بسبب ”إيموجي“ عبر تطبيق ”واتس اب“

10-10-2019 03:52 AM

زاد الاردن الاخباري -

كشف المحامي السعودي حمد الرزين، عن خلاف وصل إلى القضاء بين امرأتين بسبب محادثة جرت عبر تطبيق التراسل الفوري (واتس اب) قامت فيها المدعى عليها باستخدام اسم حصيصة بدل اسم المدعية الحقيقي حصة بجانب وضع ”إيموجي“ عدم الإعجاب بجانبه.

وأوضح المحامي الرزين الذي كان يتحدث عن القضايا التي تصل للمحاكم السعودية بسبب ”الإيموجي“، أن امرأة تدعى ”حصة“ تقدمت بدعوى في المحكمة الجزائية على امرأة أخرى تدعى ”منيرة“ لأن الأخيرة رحبت بها في مجموعة واتساب قائلة ”جتكم حصيصة“ بجانب وضع ”إيموجي“ عدم الإعجاب.

وأضاف الرزين، أن المدعية حصة طلبت تعزير منيرة تعزيرًا بليغًا لقاء هذه الجريمة على حد قوله عبر ”تويتر“، قبل أن يكشف أن القاضي رد الدعوى.

ويقول الرزين في تعليق على القضية، إن لكل إنسان حق الوصول للمحاكم، وليست كل دعوى تستحق أن تنظر.. وغالب هذه الدعاوى تُردّ من أول جلسة، وأحيانا ترفض من قبل قسم صحائف الدعوى.

وأوضح منتقدًا وصول هكذا خلافات للقضاء ”.. ما يتعلق بالقضايا (التافهة) فحدث ولا حرج، من أمثال هذه القضية وغيرها، والمحاكم تتعامل مع أطياف البشر بطبيعتهم وسليقتهم ولا يصدّ أمثال هؤلاء إلا الحكم القضائي، ووضع رسوم على التقاضي!“.

ووجدت القصة صدى واسعًا في مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام المحلية في السعودية، وسط انتقادات لصاحبة الادعاء التي اتهمها بعض المدونين وبينهم محامون، بتضييع وقت القضاة.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع