أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
طقس السبت .. أجواء حارة نسبياً نهاراً ومعتدلة ليلاً مصر : وفاة 81 وتسجيل 1412 اصابة جديدة بكورونا 700 مليون دينار ينفقها الأردنيون على السجائر سنوياً الأردن يدين هجوم الحوثي على السعودية 7 إصابات بحادث بين مركبتين في الغور المفرق : وفاة فتاة واصابة شقيقتها بانهيار منزل في حي الحسين الإمارات تسمح للمواطنين والمقيمين بالسفر 272 إصابة جديدة و4 وفيات بكورونا في الضفة الغربية شاهد بقضية خاشقجي لمحكمة تركية: السعوديون طلبوا مني إشعال فرن تفاصيل جديدة عن حالة الوفاة العاشرة محلل سياسي توقع انتفاضة فلسطينية مسلحة في حال أعلن الاحتلال رسميا خطة ضم الاغوار. تعليق جميع فعاليات مهرجان صيف عمان هذا العام تسريبات عن تحقيقات تطال قريبًا بعض نواب الأردن رئيس هيئة الطاقة والمعادن السابق فاروق الحياري يعلّق على تعيين البخيت مفوضاً الخارجية: القرار البريطاني صدر الجمعة ولم يتم تبليغ الأردن بحيثياته بعد ارشادات من التربية لطلبة التوجيهي خلال التقدم لامتحان الانجليزي مطار المثنى ببغداد يحترق تركيا : 19 وفاة جديدة بكورونا "الصحة العالمية": ننتظر ظهور النتائج المؤقتة لعلاجات كورونا في غضون أسبوعين وفاة طفل فلسطيني إثر سقوطه من شباك منزله بنابلس
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة مناورات في الخليج تحمل مُفاجئات ..

مناورات في الخليج تحمل مُفاجئات ..

23-09-2019 02:47 AM

الإحداث المُلتهبة في الخليج العربي لا تنتهي حتى وصلت إلى مرحلة إثبات الوجود (أكون أو لا أكون)، وهذا الوضع ينطبق على إيران وحُلفائها وأمريكا وحُلفائها، نظراً لما تشهده هذه الفترة من مد وجزر في الخليج العربي وتحديداً في مضيق هرمز، ومحاولة السيطرة على هذا المضيق من اجل منع إيران من تصدير نفطها.
برغم الوجود الأمريكي في منطقة الخليج العربي -وتحديداً في مضيق هرمز- الهش والضعيف والعاجز عن اتخاذ أي إجراء ضد إيران، كان لإيران الدور المهم في الهيمنة على هذه المنطقة، باعتبار أن هذه المنطقة تعتبر منطقتها وضمن حدودها وهي صاحبة السيادة عليها.
كما جاء على لسان قادة إيران بأنه تم الاتفاق بين إيران وروسيا والصين عن إجراء مناورات في الخليج العربي، برغم وجود القوات الأمريكية وحُلفائها في هذه المنطقة، وهذه المناورات تحمل رسائل ودلالات مهمة جداً، نظراً لتوقيتها الدقيق بعد المناوشات الدائرة بين إيران وأمريكا في هذه الفترة تحديداً؛ هكذا أمر جعل أمريكا تُنشئ قوات دولية في منطقة الخليج لكن الأمر فشل، ومعظم دول العالم لا تريد أن تكون جزءاً من هذه القوات الدولية في منطقة الخليج.
فبُعيد أو أثناء الإعلان عن هذه المناورات كان للإمارات زيارة لطهران ممثلة بوزير خارجيتها، بعدما سحبت قواتها من التحالف العربي لمحاربة اليمن، ومن ثم أعلنت إيران بأن الكويت جزءاً مهماً في منطقة الخليج العربي، ولها دوراً مهماً في الخليج، وأن الكويت هي حليفة لإيران في هذه المرحلة، وفي هذه الأثناء تسربت معلومات بأن السعودية تتناغم مع إيران بعد أن تناغمت مع روسيا في الفترة الأخيرة.
هذه المناورات التي ستجري في منطقة الخليج قوامها ابتداءً القوات الإيرانية والروسية والصينية، وسيتم استخدام أسلحة نوعية ومتطورة وعلى مرأى من القوات الأمريكية المتواجدة على بعد أمتار عن هذه المناورات.
لكن عند تشكيل القوات لهذه المناورات، من سيكون معهم؟ السؤال الكبير المطروح الآن؛ هل محور المقاومة سيكون متواجداً في هذه المناورات؟ وهو المدعوم من قبل روسيا وإيران، ومتمثلاً بقوات سورية مثلاً! أو قوات عراقية موالية لإيران؟! أو قوات تركية ستشارك في هذه المناورات برغم بُعدها الاستراتيجي عن منطقة الخليج؟!
هذه المفاجئات ستظهر أثناء بدء المناورات التي عجزت أمريكا عن منعها أو التأثير عليها، نظراً لما واجهته من قوة إيرانية غير متوقعة هذه الفترة، من خلال استعراض إيران مجموعة من الصواريخ والطائرات المسيرة، وإسقاط طائرة تجسس أمريكية على حدود إيران.
جاءت هذه المناورات بالتنسيق بين إيران وروسيا والصين، ودخل على الخط في زيارة مفاجئة وزير خارجية الإمارات، وكان لإيران بان أعلنت بان الكويت جزء من الخليج وحماية الكويت مسؤولية إيران، والواضح للعيان بأن معظم دول الخليج العربي بدأت توجه بوصلتها إلى روسيا وإيران، ومن المحتمل أن يكون الهدف هو المشاركة في مثل هذه المناورات التي ستتم في الخليج العربي.
أمريكا الآن في وضع ضعيف جداً بعدما عجزت عن التأثير على الاستمرار في هذه المناورات، وخروج حلفائها عنها وتوجههم إلى إيران وروسيا، برغم الإغراءات التي تقدمها أمريكا لهم من خلال حمايتهم من أي هجوم محتمل من قبل أي دولة كانت، وهي في الحقيقة عاجزة عن تأمين الحماية لبارجتها التي حَلّق فَوقها (عصفور، حمامة، صقر، نسر) "طائرة مسيرة إيرانية"، من إسقاطها أو منعها من الاقتراب، بعدما قامت بتصوير هذه البارجة.
لننتظر ونرى نتائج هذه المناورات وما تحمله من مفاجآت جديدة في قادم الأيام ومن المشارك بها!





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع