أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
لا اردنيين بين ضحايا احتراق حافلة معتمرين في مكة 4 اصابات طعنا بمشاجرة في الهاشمي الشمالي وزير الصحة: 6 ملايين مواطن مشمول بالتأمين الصحي ادارة السير تكشف اسباب " حادث الدورية " المتداول على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو - وفاة أكثر من 30 معتمرا من جنسیات مختلفة بحادث مفزع في السعودية سيارات ’السالفج’ قنبلة موقوتة في شوارعنا والحكومة مطالبة بوضع حد لتجار السيارات الغارقة !! الخوالده : ليكن بيانا .. أساسا لتقييم الحكومات شرطة العاصمة تعود المرشد التربوي .. والنقابة تثمّن أول اشتباكات بين القوات التركية والسورية قرب منبج النائب خليل عطية يوجه رسالة قاسية للاحتلال: مهما لفقتم من اخبار .. القرار لا رجعة عنه الأردن يستعد لاحتضان أراضيه بعد 25 عاماً من السيادة الإسرائيلية عليها حملة شعبية للمطالبة بالغاء الهيئات المستقلة المروحيات العسكرية الأردنية تساهم بإخماد حرائق لبنان البخيت يعود السياح المصابين في مستشفى الامير هاشم بالعقبة الاسير الاردني عبد الرحمن مرعي يهدد بالاضراب عن الطعام الأرصاد تحذر من خطر الانزلاقات والسيول يوم غد الخميس تغيير منهاجي الرياضيات والعلوم للصفين الثاني والخامس العام المقبل. السجن لشقيق الرئيس الإيراني حسن روحاني لارتكابه جرائم فساد انهاء عقد الخصاونة وتكليف النسور مديرا لشركة البترول الوطنية الخارجية: مشروع قرار لليونسكو يطالب إسرائيل بوقف انتهاكاتها في الاقصى
الصفحة الرئيسية عربي و دولي اعترافات مثيرة في حادث مقتل الأميرة ديانا

اعترافات مثيرة في حادث مقتل الأميرة ديانا

اعترافات مثيرة في حادث مقتل الأميرة ديانا

22-09-2019 10:51 PM

زاد الاردن الاخباري -

كشف السائق فيتنامي الأصل، لي فان ثان، الذي تسببت سيارته بحادث مقتل أميرة ويلز ديانا، تفاصيل جديدة عن الحادث.

وأوضح لي فان ثان لصحيفة “Daily star” أن سيارته البيضاء هي التي صدمت السيارة الخاصة بديانا وجعلتها تصطدم بعمود في نفق جسر ألما بباريس، في 31 أغسطس عام 1997، لتلقى مصرعها صحبة حبيبها دودي الفايد، وسائقه هنري بول، بينما نجا الحارس الشخصي لديانا، تريفور ريز جونز.

وأفادت الصحيفة بأن والد فان ثان ادعى أن نجله أصلح سيارته وقام بتجديد طلائها في وقت لاحق من ذلك اليوم الذي وقع فيه الحادث، وهو ما دفع المحققين إلى الاعتقاد بأن هذه السيارة ربما تكون قد اصطدمت بسيارة ديانا، حيث تطابق الطلاء الأبيض على سيارته مع الآثار الموجودة على حطام سيارة الأميرة، وهو ما دعا الشرطة الفرنسية إلى استجواب فان ثان عام 1997.

وتحدث فان ثان وشرح للمرة الأولى سبب رفضه الحضور إلى المملكة المتحدة للمساعدة في تحقيقات الشرطة، وأوضح أنه الآن على استعداد تام لاستقبال محققي “سكوتلاند يارد” إذا أرادوا التحدث إليه.

وأشار إلى أنه عندما طلبت منه الشرطة البريطانية الحضور إلى المملكة للتحدث إليهم بشأن الحادث، أمره بعض الضباط الفرنسيين بعدم الذهاب إلى هناك، بسبب اختلاف القانون الفرنسي عن البريطاني.

وأثار حديث فان ثان عن منع الشرطة الفرنسية لسفره للمملكة شكوكا جديدة تسببت بفتح القضية من جديد، حيث باتت هناك علامة استفهام حول سبب حرص السلطات الفرنسية على ضمان إلقاء اللوم على المصورين في الحادث.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع