أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
العمل: توقيع عقود باحثين عن عمل في قطر والامارات سيناريو جديد يقلق نتنياهو .. العزل ثم انتخابات ثالثة اللواء البزايعة يتفقد عددا من مواقع الدفاع المدني اعتصام لعشرات البحارة أمام متصرفية لواء الرمثا الحواتمة: الدرك يعمل بأعلى درجات التكامل والتنسيق مع القوات المسلحة والأجهزة الأمنية بدران والخصاونة: هذا سبب تراجع التعليم العالي في الأردن حبس عشريني لإطلاقه النار دون داعٍ احتجاجات لبحارة الرمثا الحبس لاربعيني هدد زوجته وأهلها بالسلاح لاسترجاع ابنائه التنمية تحيل ملف تحقيق فرار حدث من مركز احداث للمدعي العام تحديث نموذج اقرار الضريبة العامة على المبيعات القبض على (39) شخصاً بحوزتهم (49) سلاحاً نارياً في عدد من المحافظات إحالات وترفيعات وإنهاء خدمات عدد من الموظفين في الوزارات والدوائر الحكومية بالأسماء .. تعيينات و ترفيعات وإحالات في الديوان الملكي ارادة ملكية بالموافقة على النظام المعدل لنظام الأبنية والتنظيم في عمان عدم الموافقة على اعتماد البرامج والتخصصات التي تدرس خارج الحرم الجامعي حريق بمشروع للطاقة الشمسية في منطقة جلعد شمال السلط النائب الحنيطي يسأل الصناعة والتجارة حول المخابز محامي الأسيرة اللبدي: غداً ستتخذ المحكمة قراراً بشأن هبة نقابة الصحفيين تؤجل تسليم جائزة الحسين وتلغي قرار تجميد عضويتها في الصحفيين العرب
الصفحة الرئيسية أردنيات عقل: سعر النفط خلال الفترة المقبلة يحدده زمن...

عقل: سعر النفط خلال الفترة المقبلة يحدده زمن إصلاح اضرار ارامكو

عقل: سعر النفط خلال الفترة المقبلة يحدده زمن إصلاح اضرار ارامكو

17-09-2019 10:34 AM

زاد الاردن الاخباري -

قال الخبير النفطي هاشم عقل ان زمن إصلاح أعطال أرامكو هو ما يحدد أسعار النفط في المدى القرب.

وأضاف، إذا جرى اصلاح هذه الاعطال حتى يوم الاثنين القادم، فستعود أسعار النفط إلى فلك ٦٠ $ أو اقل، لكن اذا تم الإصلاح خلال٣٠-٦٠ يوما، فان الاسعار سترتفع ٧-١٥$.

وتابع قائلا: إذا زادت مدة الاصلاح عن ذلك فسنشهد سعرا يصل الى ١٠٠ دولار أمريكي أما إذا طالت المدة اكثر فان صعوبات جمة تواجه الدول المستوردة لارتفاع البرميل فوق ١٠٠$.

ونوه، لا يمكن الاعتماد على المخزون الأمريكي لتعويض الاسواق لفترة طويلة، مشيرا الى ان تصريحات ترامب لعبة للانتخابات الرئاسية، وسينتهي مفعولها مع انتهاء الانتخابات او هبوط المخزون الى ارقام قياسية

وقال إن النفط الخام ومعه الغاز المصاحب الذي يحتاج الى الفصل لشحنه بواسطة الناقلات ويعالج الغاز في معامل التسييل او الصناعات الكيماوية الأخرى

وأوضح ان الأيام المقبلة ستتوقف الاسعار على حجم الضرر ومدة الإصلاح واستئناف الضخ بكامل الانتاج.

وعن توقيت هذا العطل قال جاء توقيت سئ جدا للعالم، حيث يعاني النمو الاقتصادي تراجعا كبيرا وفي ظل خلاف تجاري كبير بين الصين وأمريكا وبوادر ركود اقتصادي عالمي وتوترات سياسة قد تتطور في اي لحظة الى توترات عسكرية تدمر نمو الاقتصاد العالمي.

وخالف عقل التوقعات التي تتحدث عن إمكانية وصول البترول الى٢٠٠$ واصفا ذلك بضرب من الخيال لعدة أسباب، منها ارتفاع حصة الغاز الطبيعي على حساب النفط، ودخول دول جديدة منتجة للبترول، اضافة الى التوجه العالمي للطاقة البديلة سواء الرياح او الشمس والسيارات الكهربائية، ودخول النفط الصخري والزيت الصخري كمنافس للنفط

واستشهد الخبير النفطي بالقول: يوجد اليوم ٣ ملايين مركبة كهربائية، وفي عام ٢٠٢٥ سيصل الى ٣٦ مليون سيارة تمثل ٣٠٪؜ من مبيعات السيارات بشكل عام.

وتابع قائلا: في عام ٢٠١٨ وفرت السيارات الكهربائية ٦٥ الف برميل يوميا من حجم الاستهلاك العالمي البالغ ١٠٠ مليون برميل يوميا تستهلك وسائل النقل ٦٠% وتستهلك السيارات الصغير٤٠٪؜.

واكد على ان الحل الأمثل للاردن في تنويع مصادر الطاقة البديلة والاعتماد على هبة الخالق من شمس ورياح وزيت صخري.







تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع